أطعمة تزيد حليب الأم المرضع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٢ ، ٦ فبراير ٢٠١٩
أطعمة تزيد حليب الأم المرضع

الثوم

يُشير الخبراء إلى أنّ الثوم يُعدّ من أفضل الأطعمة التي تُؤثّر بشكلِِ إيجابيّ في عمليّة الرّضاعة، وذلك لاحتوائه على العديد من المعادن الأساسيّة والفيتامينات، كما أنّه يُعزّز عمليّة إنتاج الحليب، ويُحسّن من الحالة الصحيّة للأمّ وللرّضيع، ويساعد على تعزيز جهاز المناعة لدى الطفل. لِذا يمكن للأمّ إضافة الثّوم إلى نظامها الغذائي بِإضافته للعديد من الأطباق؛ كالخضار، واللّحوم، والمأكولات البحريّة، والمعكرونة، والصلصات. وعلى الرّغم من أن رائحة الثّوم القويّة قد تنتقل إلى الحليب، إلّا أن بعض الرُضّع قد يُحبّون الطعم. وتجدر الإشارة إلى أنّه في حال عدم تقبّل الطفل للطعم أو ظهور بعض أعراض الحساسيّة، على الأمّ أن تتجنّب تناوله.[١][٢]


الحبوب الكاملة

تُعدّ الحبوب الكاملة من الأطعمة المغذّية للأمّ المرضع، وذلك لامتلاكِها بعض الخصائص التّي تُحفّز الهرمونات المسؤولة عن إنتاج الحليب. لِذا، تُنصح المرضع بإضافة الحبوب الكاملة كالشّعير، والأرزّ البنّي، وطحين الشوفان وغيرها إلى نظامها الغذائي. ومن الجدير بالذّكر أنّ الشوفان يُعدّ غنيّاً بالحديد، كما أنّه يساعد على الاسترخاء، ممّا يؤدي إلى زيادة إفراز الحليب.[٣][٤]


الخضراوات والفواكه

ينصح الخبراء الأمّ المرضع بتناول الخضراوات والفواكه، إذ إنّها تحتوي على الفيتامينات والمعادن، ونذكر منها ما يأتي:[٣][٥]

  • الجزر والشمندر: إذ تحتوي هذه الخضراوات على مركب البيتا كاروتين (بالإنجليزية: Beta carotene)، والذي يُعدّ مهمّاً لإنتاج الحليب، كما أنّ هذه الخضراوات تساعد على تزويد الجسم بالحديد والمعادن.
  • الخضراوات الورقيّة: تُعدّ الخضراوات الورقيّة كالجرجير، والسّبانخ، والخسّ، والبروكلي وغيرها مصدراً مهمّاً للإنزيمات، والفيتامينات، والمعادن، كما أنّ لها تأثيراً إيجابيّاً في زيادة إنتاج الحليب.


الأعشاب

هناك العديد من النباتات العشبية التي قد تُعزّز إنتاج الحليب، ونذكر منها:[١][٣]

  • الحلبة: وهي بذور تُستخدم في الطبخ، ويُعدّ تناولها أثناء الرّضاعة آمناً، ولكن يُفضّل تجنّبها أثناء الحمل لأنّها قد تُسبّب تقلّصاتٍ في الرحم.
  • الشمر: وتُستخدم بذور الشمر لإضافة نكهةٍ للطّعام، كما يُمكن تناولها مطبوخة أو نَيّئة، ويُمكن إضافتها إلى العديد من الأطباق كالشّوربات وغيرها، ومن الجدير بالذكر أنّ هذا النبات يحتوي على الإستروجينات، والتي تزيد إنتاج حليب الثدي.


أطعمة أخرى

هناك عدّة أطعمة أخرى تساعد على زيادة إنتاج الحليب، ونذكر منها:[٥]


الماء

إنّ شرب كميّات كافية من الماء والسوائل خلال اليوم يعدّ أمراً مهمّاً لصحّة الجسم ووقايته من الجفاف في كلّ مراحل الحياة، وخصوصاً للأمّ المرضع؛ إذ إنّ كلّ ما تتناوله الأمّ ينتقل إلى الحليب الذي تنتجه لتغذية طفلها، لذا فإنّ من المهمّ جدّاً أن تحرص على تناول كميّاتٍ كافيةس من السوائل للوقاية من الجفاف، والذي قد يُؤدّي إلى آثار جانبية غير مرغوبة، وقد يؤثّر في عمليّة إنتاج الحليب، ولذلك تُنصح الأمّ بوضع كوبٍ من الماء إلى جانبها أثناء الرضاعة، وأن تحرص على تناول الأطعمة الغنيّة بالماء؛ كالخضار والفواكه.[٦][١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Breastfeeding: How to Increase Your Milk Supply", www.webmd.com, Retrieved 04-02-2019. Edited.
  2. RIA SAHA, "Is It Safe To Eat Garlic While Breastfeeding?"، www.momjunction.com, Retrieved 05-02-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت Donna Murray, "Foods to Increase Breast Milk Supply"، www.verywellfamily.com, Retrieved 04-02-2019. Edited.
  4. Diana Wells, "11 Lactation-Boosting Recipes for Breast-Feeding Moms"، www.healthline.com, Retrieved 04-02-2019. Edited.
  5. ^ أ ب Jessica Timmons, "Galactagogues: 23 Foods That Increase Breast Milk"، www.healthline.com, Retrieved 05-02-2019. Edited.
  6. Jennifer White, "How to Stay Hydrated When You're Breastfeeding"، www.verywellfamily.com, Retrieved 04-02-2019. Edited.