أطعمة تساعد على الإسهال

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٣ ، ١٦ مايو ٢٠١٦
أطعمة تساعد على الإسهال

مشكلة الإمساك

يواجه مشكلة الإمساك الكثير من الأشخاص الكبار والصغار أيضاً، مما يتسبب لهم بالضيق والإحراج والآلام أيضاً، وهناك العديد من الأسباب المختلفة التي تتسبب في الإصابة بالإمساك، ويمكن تعريفه بأنه الحالة غير الطبيعيّة في إخراج الفضلات يلحظها الشخص المصاب نفسه عند فشل عملية الإخراج، وتتوافر العديد من المستحضرات الطبية التي تعالج مشكلة الإمساك وتساعد على الإسهال، ولكن يمكن للأطعمة أيضاً أن تساعد الجسم والجهاز الهضمي على الإسهال وسوف نتعرف عليها من خلال هذا المقال.


أطعمة تساعد على الإسهال

الأطعمة الغنية بالألياف

حيث تساعد الألياف الغذائية على تسهيل عملية الهضم، وبالتالي الإخراج فهي الحل الأمثل للتخلص من الإمساك، وتتوافر الألياف في الخضراوات جميعها وخاصة الورقيّة منها، مثل السبانخ والبقدونس والخس، كما توجد في الفواكه جميعها، واقتضى التنويه إلى أنّه يجب تناول الفواكه التي تؤكل قشورها دون تقشيرها للاستفادة من الحد الأعلى للألياف الموجودة فيها، بالإضافة إلى أنّه يمكن وجودها في الحبوب الكاملة مثل الأرز والخبز الأسمر والفاصولياء واللوبياء والفول والبسلة.


البرقوق المجفف

وتسمى أيضاً بالقراصيا أيضاً وهي بمثابة ملين خفيف عن طريق تحفيز العضلات لدفع الفضلات من خلال الأمعاد الغليظة، ويمكن تناول خمس حبات من البرقوق المجفف يوميّاً كل صباح، وتجدر الإشارة إلى أنّه يحتوي على مادة تسمى السوربيتول والتي تساعد بشكل كبير على الإسهال بشكل فعال.


بذور الكتان

حيث تعمل بالطريقة نفسها التي تعمل بها الألياف كمليّنة طبيعيّة للمعدة والأمعاء، ويمكن تناول كوب من الحليب الدافئ يوميّاً ممزوجاً بملعقة صغيرة من بذور الكتان وذلك قبل الذهاب إلى النوم.


الزنجبيل والعسل

ويعد مشروباً صحياً للجسم بشكل عام وللمعدة بشكل خاص، حيث يساهم في تليين المعدة وتسهيل حركة الأمعاء والهضم وبالتالي المساعدة على الإسهال، ويمكن تحضير كوب مغلي الزنجبيل ثم تحليته بالعسل وتناوله صباحاً، كما ويمكن تخفيفه بالماء أو بعصير الليمون وبضع أوراق من النعناع الطازج.


المشروبات الساخنة

وتساهم في جميع أنواعها في تحريك الأمعاء بشكل أسرع وخاصة القهوة، إذ تؤدي إلى انقباض عضلات الأمعاء ولكنها لا تعتبر حلاً على المدى البعيد حيث تعتبر القهوة مدرة للبول، لذا يجب تناول الكثير من الماء لتعويض المفقود.


الماء

إذ إنّ الألياف تحتاج إلى الماء لأداء عملها والمساعدة على الإسهال، وذلك لأن جسم الإنسان عندما لا يحصل على كمية كافية من الماء فإنه يمتص الماء من الفضلات، وبالتالي تترك الفضلات صلبة وصعبة التمرير، لذا يجب تناول ثمانية أكواب يومياً من الماء.