أطعمة تسبب غازات للرضيع

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٢ ، ٢٤ فبراير ٢٠١٩
أطعمة تسبب غازات للرضيع

الحليب الصناعي

إنّ الأطفال الذين يرضعون رضاعةً طبيعية يستهلكون الحليب بشكلٍ منتظم، في حين إنّ من الأسهل عليهم استهلاك كمياتٍ أكبر من الحليب الصناعي نظراً لأنّ زجاجة الحليب تكون محمولةً بشكلٍ عمودي، ممّا يسبب استهلاكهم لكمياتٍ كبيرةٍ منه دفعةً واحدة، وقد يؤدي ذلك إلى عسر الهضم، وانحباس الهواء داخل المعدة، وبالإضافة إلى ذلك فإنّ بعض أنواع الحليب الصناعي قد لا تكون مناسبةً للطفل وتسبب له الغازات، ويجب في هذه الحالة تجربة أنواعٍ أخرى من الحليب الصناعي حتى إيجاد النوع المناسب للطفل، كما يجدر الذكر أنّ طريقة مزج الحليب مع الماء قد تكون السبب في حدوث الغازات، فبعض الأشخاص يمزجونها عن طريق رجّ الزجاجة، ممّا يؤدي إلى دخول كمياتٍ كبيرةٍ من الهواء إلى الحليب، والذي يدخل في النهاية إلى معدة الطفل.[١]


بعض الأطعمة التي تتناولها الأم

إنّ الأطعمة التي تسبب الغازات للأم؛ مثل البروكلي، والملفوف، والثوم، والأطعمة الحارة، ورقائق البطاطا من غير المرجح أن تؤثر في حليب الأم، إذ إنّ الغازات لا تحدث بسبب الأطعمة نفسها، بل بسبب ردّ فعل الجهاز الهضميّ للأم اتجاهها، ولكن يمكن القول إنّ تناول الأم لمنتجات الألبان؛ كالحليب، والجبن، ولبن الزبادي، وغيرها، بالإضافة إلى البيض، والأسماك، والذرة، والقمح قد يسبب الضرر لبعض الأطفال، وعلى الرغم من ذلك فلا يجب على الأم تجنّب أيٍّ من هذه الأطعمة إلّا في حال شعرت أنّ الطفل قد يعاني من حساسية اتجاه أحدها.[٢]


الطعام الصلب

في مرحلة الرضاعة تبدأ الأمهات بإعطاء الأطفال الطعام الصلب، وقد يسبب خلط أكثر من نوعٍ من الأطعمة الغازات للرضع، إذ إنّ البكتيريا الموجودة في أمعائهم تنتج الغازات عند هضمها لبعض أنواع الطعام، مثل: الفاصولياء، والملفوف، بالإضافة إلى لبن الزبادي، والجبن، والمشروبات الغازية يمكن أن تُسبّب غازاتٍ شديدة للطفل، والتي لا تحتاج إلى علاجٍ طبيّ، إذ يمكن تغيير النظام الغذائي للطفل، أو التأكد من أنّه لا يبتلع كمياتٍ كبيرةً من الهواء عند تناول الطعام.[٣][١]


أسباب أخرى للغازات عند الرضيع

قد يكون الطفل مصاباً ببعض المشاكل التي تسبب الغازات عنده، ويُنصح في حال كان الطفل يعاني من أيٍّ من هذه الحالات استشارة الطبيب، ونذكر من هذه الحالات ما يأتي:[٣]

  • تناول المضادات الحيوية.
  • معاناة الطفل من الإمساك.
  • متلازمة القولون العصبي (بالإنجليزيّة: Irritable bowel syndrome).
  • الفيروسات المُسبّبة لالتهاب المعدة والأمعاء.
  • عدم تحمل اللاكتوز (بالإنجليزية: Lactose intolerance).


المراجع

  1. ^ أ ب ROHIT GAROO (10-01-2019), "Gas In Babies: Causes, Symptoms And Home Remedies"، www.momjunction.com, Retrieved 24-02-2019. Edited.
  2. Jan Barger, "Will my breastfed baby get gas if I eat certain foods?"، www.babycenter.com, Retrieved 20-02-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Excessive gas (flatulence)", www.aboutkidshealth.ca, 20-04-2013، Retrieved 20-02-2019. Edited.