أعراض استئصال الغدة الدرقية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٩ ، ١٢ مارس ٢٠١٩
أعراض استئصال الغدة الدرقية

أعراض استئصال الغدة الدرقية

قد ينجم عن إجراء عمليّة استئصال الغدّة الدرقيّة (بالإنجليزية: Thyroidectomy) ظهور عدد من الأعراض، والتي غالباً ما تظهر لفترة مؤقتة فقط بعد إجراء العمليّة الجراحيّة، ومنها ما يأتي:[١]

  • الغثيان والتقيؤ: توجد عدد من العلاجات الدوائيّة المختلفة التي تخفف من مشكلة التقيؤ والغثيان التي قد يعاني منها الشخص بعد استئصال الغدّة الدرقيّة.
  • تيبّس وألم الرقبة: بسبب وضعيّة الرقبة والرأس أثناء إجراء عمليّة استئصال الغدّة الدرقيّة يعاني العديد من الأشخاص من ألم وتيبّس في الرقبة بعد الانتهاء من العمليّة، ويمكن التخفيف من هذه المشكلة من خلال إجراء بعض تمارين التمدّد، وتناول بعد مسكنات الألم بعد استشارة الطبيب.
  • التهاب الحلق: نتيجة استخدام أنبوب موصول إلى القصبة الهوائيّة للتنفّس أثناء العمليّة بسبب التخدير، يؤدي ذلك إلى جفاف والتهاب الحلق.
  • صعوبة البلع: تُعدّ مشكلة صعوبة أو عسر البلع (بالإنجليزية: Dysphagia) إحدى المشاكل الصحيّة الشائعة بعد إجراء عمليّة استئصال الغدّة الدرقيّة، ويحتاج الشخص إلى تناول الأطعمة اللينة والخفيفة لفترة من الزمن للمساعدة على التعافي، واستعادة القدرة الطبيعيّة على البلع.
  • بحة الصوت: قد يعاني بعض الأشخاص من بحة في الصوت، أو إحدى مشاكل الصوت الأخرى بعد العمليّة، وقد تزول هذه المشكلة خلال عدّة أسابيع، أو قد تستمر لفترة طويلة تصل إلى ستة أشهر.


مخاطر استئصال الغدة الدرقية

يصاحب عمليّة استئصال الغدّة الدرقيّة ظهور عدد من المخاطر، بالإضافة إلى مخاطر التخدير العام، مثل العدوى، والنزيف، وتضرّر الغدد جارات الدرقيّة (بالإنجليزية: Parathyroid gland)، والأعصاب المحيطة بالغدّة الدرقيّة والتي تكون موصولة بأعصاب الحبال الصوتيّة، ممّا قد يؤدي إلى حدوث أضرار دائمة في الصوت، بالإضافة إلى انسداد المسالك الهوائيّة نتيجة النزيف، وتجدر الإشارة إلى أنّ عمليّة استصال الغدّة الدرقيّة تُعدّ من العمليّات الآمنة بشكلٍ عام، ومن الجدير بالذكر أيضاً أنّ تضرّر الغدد جارات الدرقيّة قد يؤدي إلى اضطراب نسبة الكالسيوم والفوسفات في الدم، ويمكن التخلّص من هذه المشكلة من خلال تناول مكمّلات الكالسيوم.[٢][٣]


أسباب استئصال الغدة الدرقية

توجد العديد من الأسباب التي قد تستدعي استئصال الغدّة الدرقيّة، ومنها الآتي:[٤]

  • نمو عقيدات (بالإنجليزية: Nodule) سرطانيّة على الغدّة الدرقيّة، أو الخوف من تحوّل العقيدات الحميدة إلى عقد سرطانيّة.
  • تضخّم الغدّة الدرقيّة، أو إحدى العقيدات عليها بشكلٍ كبير، لدرجة تعيق التنفّس، والبلع، وتغيّر الصوت.
  • الإصابة بفرط نشاط الغدّة الدرقيّة (بالإنجليزية: Hyperthyroidism) والذي لا يستجيب لطرق العلاج المختلفة.


المراجع

  1. Mary Shomon (5-2-2019), "Thyroid Surgery Recovery, Side Effects, and Complications"، www.verywellhealth.com, Retrieved 27-2-2019. Edited.
  2. "Thyroidectomy", www.mayoclinic.org,30-8-2017، Retrieved 27-2-2019. Edited.
  3. Debra Stang, "Thyroid Gland Removal"، www.healthline.com, Retrieved 27-2-2019. Edited.
  4. Shannon Johnson, "Everything you need to know about thyroid gland removal"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 27-2-2019. Edited.