أعراض التهاب المجاري البولية عند الأطفال

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٢٤ ، ١٠ يناير ٢٠١٩
أعراض التهاب المجاري البولية عند الأطفال

أعراض التهاب المجاري البولية عند الأطفال

تظهر أعراض التهاب المجاري البولية عند الأطفال على شكل ألم أسفل البطن، أو الظهر، أو الجانب، بالإضافة إلى كثرة التبوّل أو زيادة الحاجة الملحة للتبوّل، أما الأطفال الأصغر عمراً مثل: الرُضّع تظهر عليهم أعراض التهيّج، وانخفاض الشهية، والحمّى، ومن الأعراض الأخرى التي تظهر على الأطفال ما يأتي:[١]

  • الشعور بحرقة أو ألم عند التبوّل.
  • ظهور رائحة كريهة للبول.
  • الإصابة بالإسهال.
  • الشعور بالحاجة المُلحّة للتبول، وإخراج كميات قليلة من البول.
  • المعاناة من الحمّى.
  • الإصابة بالغثيان والتقيؤ.


علاج التهابات المجاري البولية

يتم علاج التهابات المجاري البولية لدى الأطفال من خلال استخدام المضادات الحيوية، وذلك منعاً للإصابتهم بتلف الكلى، وفي الحقيقة يعتمد نوع المضاد ومدة استخدامه على نوع البكتيريا المُسبّبة للعدوى ومدى شدة الحالة، وقد توصف مسكنات الألم عند الشعور بالانزعاج الشديد أثناء التبوّل، ومن أكثر أنواع المضادّات الحيويّة شيوعاً ما يأتي:[٢]

  • الأموكسيسيلين.
  • الأموكسيسيلين مع حمض الكلافولينيك.
  • السيفالوسبورينات.
  • الدوكسيسايكلين، للأطفال الذين تتجاوز أعمارهم 8 سنوات.
  • النيتروفورانتوين.
  • تريميثوبريم/سلفاميثوكسازول.


مراجعة الطبيب

تستخدم العلاجات السابقة في الحالات البسيطة من التهاب المجاري البولية، مثل التهاب المثانة البسيط، ولكنّ الحالات الخطيرة قد تستدعي دخول المستشفى، واستخدام السوائل والمضادات الحيويّة الوريدية، ومن هذه الحالات ما يأتي:[٢]

  • إذا كان عمر الطفل أقل من ست شهور.
  • المعاناة من الارتفاع الشديد والمستمر في درجات الحرارة.
  • احتمالية إصابة الطفل بعدوى الكلى، وذلك في الحالات الشديدة جداً.
  • الإصابة بعدوى مجرى الدم.
  • المعاناة من الجفاف والتقيؤ، بالإضافة إلى عدم القدرة على أخذ الأدوية عن طريق الفم.


عوامل الخطورة

تُعدّ الإناث أكثر عرضة للإصابة بالتهاب المجاري البولية بسبب قُصر طول الإحليل وقُربه من منطقة الشرج، ومن عوامل الخطورة الأخرى التي تزيد من احتمالية الإصابة بالتهاب المجاري البولية ما يأتي:[٣]

  • الإصابة بمشاكل في مجرى البول، مثل: تشوهات الكلى أو وجود انسداد في مجرى البول.
  • تدفق البول بالاتجاه المعاكس،أي من المثانة إلى الكلى.
  • اتباع عادات غير صحية عند استخدام الحمام.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بعدوى المسالك البولية.


المراجع

  1. Amita Shroff (30-1-2017), "If Your Child Gets a UTI"، www.webmd.com, Retrieved 4-1-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Karen Gill (21-11-2017), "Urinary Tract Infection in Children"، www.healthline.com, Retrieved 4-1-2019.
  3. "Urinary Tract Infections", www.kidshealth.org,1-5-2016، Retrieved 4-1-2019.