التهاب المسالك البولية عند الأطفال

كتابة - آخر تحديث: ٢١:٠٨ ، ١٤ أبريل ٢٠١٩
التهاب المسالك البولية عند الأطفال

التهاب المسالك البولية عند الأطفال

عادةً ما تحدث عدوى الجهاز البولي (بالإنجليزية: Urinary tract infection) بسبب انتقال البكتيريا من الجهاز الهضمي الى الإحليل (بالإنجليزية: Urethra)، فحين حدوث تماسٍ بين ورق الحمام الملوّث مع فتحة الإحليل وذلك بعد مسح منطقة الشرج بعد الإخراج فإنّ ذلك يزيد من فرصة انتقال البكتيريا من الجهاز الهضمي إلى الإحليل، وبالأخص لدى الفتيات لاقتراب فتحة الإحليل من فتحة الشرج، أمّا الأطفال الرضع فيحدث انتقال البكتيريا إلى الإحليل نتيجة انتقال بعض الفضلات إليه عند تجمع البراز في حفاضه، وتزيد هذه الفرصة عند تحرك الطفل ومراوغته عند تغيير الحفاض، وفي العادة فإنّ السبب الحقيقي وراء إصابة بعض الأطفال بعدوى الجهاز البولي دون غيرهم من الأطفال يُعد مجهولاً، إلّا أنّ حدوث أيّ اضطرابٍ في إخراج البول خارج المثانة يزيد من خطر الإصابة بعدوى الجهاز البولي، وهناك العديد من العوامل التي تؤثر في إخراج البول من المثانة، نذكر منها ما يأتي:[١]

  • الإمساك.
  • عسر التبول.
  • الجزر المثاني الحالبي (بالانجليزية: Vesicoureteral reflux).


الوقاية من التهاب المسالك البولية عند الأطفال

تُشكل الوقاية من عدوى الجهاز البولي تحدياً صعباً، ولكنّ الحفاظ على النظافة المناسبة قد يُساعد على الوقاية من عدوى الجهاز البولي عند الأطفال، حيث يُنصح بتعليم الفتيات تنظيف المنطقة التناسلية بعد الإخراج والتبول وذلك بمسح المنطقة من الأمام إلى الخلف، وذلك لتقليل فرصة دخول البكتيريا الى مجرى البول، كما ينُصح بالتقليل من استخدام الحمام ذو الفقاعات، فقد يتسبب بتهيج الجلد حول فتحة مجرى البول، كما يُساعد ختان الذكور على التقليل من خطر عدوى الجهاز البولي للأطفال، حيث إنّ نسبة المصابين بعدوى الجهاز البولي من الذكور المختونين تُعد عُشر فرصة إصابة الذكور غير المختونين، ومن الجدير بالذكر أنّ التبول والإخراج بشكلٍ منتظم وبالأخص علاج الإمساك الشديد يقللان من خطر عدوى الجهاز البولي عند الأطفال.[٢]


أعراض التهاب المسالك البولية عند الأطفال

غالباً ما يُصاب الطفل بعدوى الجهاز البولي في الجزء السفلي من الجهاز البولي، أيّ إصابة كل من الإحليل والمثانة، وقد تنتقل العدوى إلى الجزء العلوي من الجهاز البولي والذي يزيد من خطورة الحالة، وفيما يأتي تفصيلٌ لأعراض وعلامات كل من عدوى الجهاز البولي في الجزء العلوي والسفلي من الجهاز البولي:[٣]

  • عدوى الجهاز البولي للجزء السفلي من الجهاز البولي: حيث تظهر أعراض وعلامات هذا الالتهاب كما يأتي:
    • الشعور بألم وحرقة عند التبول.
    • الحاجة الملحة للتبول.
    • الاستيقاظ كثيراً في الليل للذهاب الى الحمام.
    • تبول الطفل على ثيابه بالرغم من تعليمه الذهاب إلى المرحاض.
    • ألم أسفل سُرة البطن في منطقة المثانة.
    • انبعاث رائحة كريهة من البول واحتوائه على الدم وتغير مظهره ليصبح عكراً.
  • عدوى الجهاز البولي للجزء العلوي من الجهاز البولي: غالباً ما يُصاب الطفل في هذه الحالة بالأعراض السابقة مع بروز معالم المرض بشكلٍ أكبر، وزيادة فرصة تعرضه للحمّى التي غالباً ما ترافق القشعريرة، والشعور بالألم في الظهر والجوانب، والإرهاق الشديد، والاستفراغ.


المراجع

  1. "Urinary tract infections in children", www.nhs.uk, Retrieved 19-3-2019. Edited.
  2. "Urinary Tract Infection (UTI) in Children", www.msdmanuals.com, Retrieved 11-3-2019. Edited.
  3. "Urinary Tract Infections", kidshealth.org, Retrieved 11-3-2019. Edited.