أعراض التهاب المريء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٥ ، ٢٣ يناير ٢٠١٩
أعراض التهاب المريء

أعراض التهاب المريء

يُعرّف المريء بأنّه الأنبوب العضلي الواصل بين الفم والمعدة، والمسؤول عن نقل الطعام والشراب إليها، ويمكن أن يتعرض المريء لبعض المشاكل الصحية، منها الالتهاب، وتصاحب الإصابة بالتهاب المريء (بالإنجليزية: Esophagitis) عدد من الأعراض المختلفة، ولكن قد يصعب الكشف عن هذه الأعراض لدى الأطفال، والرضّع، ومن الأعراض التي قد تظهر عند الإصابة بالتهاب المريء ما يأتي:[١]

  • تقرّحات الفم.
  • الشعور بألم في البطن.
  • السعال.
  • الشعور بألم في الصدر أثناء تناول الطعام.
  • حرقة المعدة.
  • فقدان الشهيّة.
  • الشعور بألم وصعوبة عند البلع.
  • انحصار الطعام في المريء.
  • التقيّؤ والغثيان.
  • ملاحظة وجود مشكلة في تغذية الطفل المُصاب، وبطء نموه.


أسباب التهاب المريء

توجد عدد من الأسباب المختلفة التي قد تؤدي إلى الإصابة بالتهاب المريء، نذكر بعضاً منها فيما يأتي:[٢]

  • التقيؤ.
  • تناول بعض أنواع الأدوية، مثل دواء الأسبرين (بالإنجليزية: Aspirin)، وبعض الأدوية المضادّة للالتهاب (بالإنجليزية: Anti-inflammatory medications).
  • الإصابة بداء الارتجاع المعديّ المريئيّ (بالإنجليزية: Gastroesophageal reflux disease).
  • الإصابة بأحد أشكال العدوى البكتيريّة، أو الفيروسيّة، أو الفطريّة التي تؤدي إلى ضعف في الجهاز المناعيّ.


مضاعفات التهاب المريء

في حال عدم حصول المُصاب على العلاج المناسب، قد تحدث بعض التغييرات في هيكل المريء، كما أنّه قد يعاني من بعض المضاعفات الصحيّة المختلفة، وفي ما يأتي بيان لبعض منها:[٣]

  • حدوث تندّب وتضيّق في المريء.
  • حدوث تمزّق في النسيج المبطّن للمريء نتيجة التقيؤ في حال انحصار الطعام في المريء، أو أثناء عمليّة التنظير التي يقوم بها الطبيب لتشخيص الإصابة بالتهاب المريء.
  • الإصابة بما يُعرَف بمريء باريت (بالإنجليزية: Barrett's esophagus)، وهي مشكلة صحيّة تتمثل بحدوث بعض التغيرات في الخلايا المبطّنة للمريء، وهذا بدوره يزيد من خطر الإصابة بسرطان المريء.


المراجع

  1. Christian Nordqvist (20-7-2017), "Everything you need to know about esophagitis"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-1-2019. Edited.
  2. "Esophagitis", my.clevelandclinic.org, Retrieved 11-1-2019. Edited.
  3. "Esophagitis", www.mayoclinic.org,14-10-2017، Retrieved 11-1-2019. Edited.