أعراض التهاب الملتحمة في العين

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٤٤ ، ٣ مارس ٢٠١٩
أعراض التهاب الملتحمة في العين

أعراض التهاب مُلتحمة العين

يُعرَّف التهاب المُلتحمة، أو العين الورديّة على أنَّه تهيُّج في مُلتحمة العين؛ بسبب الإصابة بالعدوى، أو الحساسيّة، وتُصاحب التهاب المُلتحمة العديد من الأعراض، وفيما يأتي بعض منها:[١]

  • الشعور بوجود جسم غريب داخل العين.
  • ظهور إفرازات سميكة صفراء اللون من العيون.
  • انتفاخ جفون العيون.
  • المُعاناة من حرقة، وحكَّة في العيون.
  • المُعاناة من ألم في العين.
  • تدميع العين.
  • حساسيّة العين تجاه الضوء، وضبابيّة الرؤية.
  • احمرار العين.


أنواع التهاب مُلتحمة العين

تتضمَّن أنواع التهاب مُلتحمة العين ما يأتي:[٢]

  • التهاب مُلتحمة العين التحسُّسي: يُعَدُّ التهاب المُلتحمة التحسُّسي ردَّ فعل لبعض مُسبِّبات الحساسيّة، ويُصيب كلتا العينَين، ويُعاني المُصاب بالتهاب المُلتحمة التحسُّسي من الحكَّة الشديدة، وإدماع العينَين، بالإضافة إلى التصريف الأنفيّ المائيّ، والعطس.
  • التهاب مُلتحمة العين الفيروسيّ، أو البكتيريّ: يُعَدُّ كلا النوعَين مُعديَين، فقد ينتقل المرض من خلال الاحتكاك مع السوائل التي تخرج من عين المُصاب بشكل مباشر، أو غير مباشر، وقد يُعاني المريض من التهاب مُلتحمة العين الفيروسيّ، أو البكتيريّ أثناء الإصابة بالتهاب الحلق، أو نزلات البرد، وقد تُصاب عين واحدة، أو كلتا العينَين به، وتُعَدُّ العدوى الفيروسيّة السبب الأكثر شيوعاً لالتهاب مُلتحمة العين.
  • التهاب مُلتحمة العين الناتج عن تهيُّج: قد يُعاني المريض من تهيُّج العين، واحمرارها، ويُصاب بالتهاب مُلتحمة العين نتيجة التعرُّض لبعض الأجسام الغريبة، أو بسبب رشِّ بعض الموادّ الكيميائيّة.


علاج التهاب مُلتحمة العين

يعتمد علاج التهاب مُلتحمة العين على مُسبِّب الالتهاب، وفيما يأتي بعض منها:[٣]

  • التهاب مُلتحمة العين الفيروسيّ: تختفي أعراض الإصابة بالتهاب مُلتحمة العين الفيروسيّ خلال 7-10 أيّام، دون اللُّجوء لأيِّ علاجات دوائيّة، وقد يُساعد استخدام قطعة قماش مُبلَّلة بماء دافئ على التقليل من حِدَّة الأعراض.
  • التهاب مُلتحمة العين البكتيريّ: تُعَدُّ المُضادّات الحيويّة أكثر طُرُق العلاج شيوعاً، حيث تُستخدَم على شكل قطرات لكبار السنِّ، وعلى شكل مراهم للأطفال، وتبدأ الأعراض بالاختفاء خلال أيّام قليلة من بدء العلاج بالمُضادّات الحيويّة.
  • التهاب مُلتحمة العين التحسُّسي: تُستخدَم مُضادّات الهستامين لعلاج التهاب المُلتحمة التحسُّسي، حيث تُساعد على تقليل أعراض الحساسيّة، ومن الأمثلة على مُضادّات الهستامين ما يأتي:
    • لوراتادين (بالإنجليزيّة: Loratadine).
    • ديفينهيدرامين (بالإنجليزيّة: Diphenhydramine).


المراجع

  1. "Pink Eye (Conjunctivitis)", www.aao.org, Retrieved 16-2-2019.
  2. "العين الوردية (التهاب الملتحمة)", www.mayoclinic.org, Retrieved 16-2-2019.
  3. "What Causes Conjunctivitis?", www.healthline.com, Retrieved 16-2-2019.