أعراض الحمل فوق سن الأربعين

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٣٢ ، ١٧ يونيو ٢٠١٩
أعراض الحمل فوق سن الأربعين

أعراض الحمل فوق سن الأربعين

تتشابه أعراض انقطاع الطمث مع أعراض الحمل للنساء فوق سن الأربعين، وفي ما يأتي بيان لبعض الأعراض الخاصة بالحمل في سن الأربعين:[١]

  • غياب الدورة الشهرية نتيجة تغير مستوى الهرمونات.
  • تقلبات المزاج مما يجعل المرأة أكثر عاطفية.
  • الإحساس بالإرهاق نتيجة ارتفاع مستوى هرمون البروجسترون (بالإنجليزيّة: Progesterone)، الأمر الذي يزيد من حاجة المرأة للنوم.
  • زيادة الوزن بشكل تدريجي أثناء الحمل نتيجة نمو الجنين.
  • تغير الرغبة الجنسية؛ فقد تزداد أو تقل خلال الحمل.
  • التعرق الليلي وهبات الحرارة، حيث تعد من الأعراض المبكرة للحمل.
  • الانتفاخ وتقلصات الرحم في بداية الحمل.
  • زيادة التبول نتيجة زيادة حجم الدم، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة كمية السوائل التي تنتجها الكلى.
  • انتفاخ وألم في الثديين في بداية الحمل.
  • بطء حركة الأمعاء مما يؤدي إلى الإصابة بالإمساك خلال الحمل.
  • تعرض براعم التذوق لتغيرات ينتج عنها امتناع الحامل عن تناول أطعمتها المفضلة أو تناولها أطعمة لم تكن تتناولها من قبل.
  • الإصابة بغثيان الصباح خلال الأشهر الثلاثة الأولى، وقد يرافق ذلك المعاناة من التقيؤ.


تشخيص الحمل فوق سن الأربعين

يُلجأ إلى إجراء فحص الحمل المنزلي في حال الاشتباه بحمل المرأة، حيث يقيس هذا الفحص مستوى هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية (بالإنجليزية: Human chorionic gonadotropin) في بول المرأة، ولكن يجب التنويه إلى أنّ هذا الفحص ليس دقيقاً بنسبة 100%، الأمر الذي يستدعي اللجوء إلى فحص الدم للتأكد من مستوى بعض الهرمونات، مثل موجهة الغدد التناسلية المشيمائية، والبروجسترون في الدم، وتجدر الإشارة إلى وجود طريقة أكثر دقة من الطريقتين السابقتين، وهي التصوير بالموجات فوق الصوتية، واختبار الكشف عن نبضات قلب الجنين.[٢]


العناية بالحمل فوق سن الأربعين

تعتبر الرعاية أثناء الحمل من الأمور المهمة للحفاظ على صحة الحامل وطفلها، إذ تجب مراقبة الوضع الصحي من خلال زياة الطبيب بشكل دوري، ومن النصائح التي تُقدّم للحوامل وخاصة فوق سن الأربعين ما يأتي:[٣]

  • الحرص على اتباع نظام غذائي صحي.
  • الاقلاع عن التدخين، وشرب الكحول، والمخدرات.
  • إطلاع الطبيب على أي أمراض أو مشاكل صحية تُعاني منها الحامل.
  • تناول مكملات فيتامين د وحمض الفوليك.
  • مناقشة الطبيب بالأمور التي تقلق منها الحامل.
  • إجراء الفحوصات بحسب تعليمات الطبيب.
  • إعلام الطبيب حول أي أمراض وراثية تنتقل بين الأجيال.


مراجع

  1. Annamarya Scaccia (3-5-2017), "Are You Pregnant or Starting Menopause? Compare the Symptoms"، www.healthline.com, Retrieved 22-5-2019. Edited.
  2. Rachel Nall (25-11-2017), "Is it menopause or pregnancy?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 21-5-2019. Edited.
  3. "Being pregnant after 40", www.pregnancybirthbaby.org.au,2-2018، Retrieved 22-5-2019. Edited.