أعراض الحمل في الشهر السابع

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٣٧ ، ٢٣ فبراير ٢٠٢١
أعراض الحمل في الشهر السابع

أعراض الحمل في الشهر السابع

يبدأ الشهر السابع من الحمل عند مرور 28 أسبوعًا، وبهذا يدخل الحمل في ثلثه الثالث والذي يصبح فيه الجنين أقرب إلى طفل مكتمل،[١][٢] وبالانتقال من الثلث الثاني إلى الثلث الثالث من الحمل قد تبدأ أعراض جديدة بالظهور عند الحامل، كما قد تعود بعض الأعراض التي كانت تعاني منها في الأسابيع السابقة من الحمل، كالتغيرات الجلدية، واحتقان الأنف، وتميل بعض الآلام لأن تصبح أسوأ بقليل،[٣] وفيما يأتي بعض أعراض الحمل التي يمكن أن تظهر في الشهر السابع:


المخاض الكاذب

تعرّف انقباضات المخاض الكاذب أو تقلصات براكستون هيكس (بالإنجليزية: Braxton Hicks contractions) على أنّها انقباضات تحدث في عضلات الرحم لمدة 30 إلى 60 ثانية، وتستمر في بعض الأحيان لمدة دقيقتين، وقد تظهر في الثلث الثالث من الحمل وتشتدّ بالاقتراب من موعد الولادة، وتتميز بعدم انتظامها وعدم تسببها بألمٍ شديد، ويُفرّق بينها وبين انقباضات الطلق الحقيقيّ بأن انقباضات الطلق تكون أقوى، وعلى فترات أطول ومتقاربة من بعضها، ويشار إلى ضرورة طلب الرعاية الطبية الفورية إذا أصبحت الانقباضات أكثر تكرارًا، وازدادت في قوتها ومدتها.[٤]


تشنجات الساق

بالرغم من أنّ السبب غير معروف حتى الآن، لكن من الممكن أن تكون التغيرات التي تحدث في الدورة الدموية خلال الحمل، وزيادة الضغط على عضلات الساق الناتج عن زيادة الوزن هي السبب في زيادة معاناة النساء الحوامل من تشنجات الساق أو الشد العضليّ.[٥]


آلام الظهر

قد يعود السبب في آلام الظهر التي تظهر أحيانًا خلال الحمل إلى تمدد العضلات، ونموّ الرحم، وهرمونات الحمل التي ترخي المفاصل تحضيرًا للولادة، وقد يظهر في بعض الحالات ألم يبدأ في الظهر أو الأرداف ثمّ ينتشر إلى الجزء الخلفيّ من الساق، ويحدث بسبب الضغط على العصب الوركيّ (بالإنجليزية: Sciatic nerve) ويكون مختلفًا عن ألم الظهر العاديّ المرتبط بالحمل؛ إذ يكون حادًّا ومصحوبًا بتنميلٍ أو خدران، ويُسمى ذلك بعرق النسا (بالإنجليزية: Sciatica)، ويُذكر أنه يحدث في 1% من حالات الحمل.[٣][٦]


الإمساك

يعود السبب في الإمساك أثناء الحمل إلى زيادة مستوى هرمون البروجستيرون؛ الذي يرخي عضلات الأمعاء مما يبطئ من حركتها، وقد يُعزى الإمساك في بعض الحالات إلى تناول حبوب الحديد، وبشكل عام فإنّ القلق والتوتر، وقلة النشط البدني، واتباع نظام غذائي منخفض الألياف، كلّها أمور تسبب الإمساك.[٧]


زيادة الوزن

يتابع الطبيب زيادة الوزن لدى الحامل في كل مراجعة لها قبل الولادة، ويُذكر أنّ كل حالة حمل تختلف عن الأخرى؛ فقد يُوصي الطبيب بمحاولة كسب وزن أقل أو أكثر من المعدل المُوصى به في التوصيات العالمية، لكن بشكل عام تكون المرأة الحامل قد كسبت 8.5 كغ تقريبًا بحلول الأسبوع 28 من الحمل، إذ تشير التوصيات المتعلقة بزيادة الوزن خلال الحمل إلى أنّ المرأة الحامل التي كان مؤشر كتلة الجسم (بالإنجليزية: Body mass index) واختصارًا BMI لديها في الحدود الطبيعية قبل الحمل تكون زيادة وزنها ضمن نطاق 0.45-2.25 كغ تقريبًا خلال الثلث الأول من الحمل، ثم تصبح الزيادة بعد ذلك بمعدل 0.45 كغ أسبوعيًّا، ويُشار إلى أهمية عودة المرأة الحامل لطبيبها في حال كان لديها أي تساؤلات حول وزنها خلال الحمل.[٣]


حرقة المعدة

ينجم الشعور بحرقة المعدة بسبب اندفاع أحماض المعدة المسؤولة عن هضم الطعام من المعدة باتجاه الحلق، وقد تعاني الحامل من حرقة المعدة بسبب نمو الجنين والرحم بحيث يدفعان باتجاه المعدة.[٨]


أعراض أخرى

من الأعراض الأخرى التي تُلاحظها الحوامل في الشهر السابع من الحمل ما يأتي:

  • حكة حول البطن: من الشائع حدوث حكة خفيفة في البطن لدى النساء الحوامل، ويعود السبب في ذلك إلى تمدد الجلد في تلك المنطقة، لكن ينصح بالتحدث إلى الطبيب في حال ظهور حكة شديدة وخاصة خلال الليل.[٩]
  • متلازمة النفق الرسغي: (بالإنجليزية: Carpal tunnel syndrome)، وتُعرف بأنّها حالة طبية مؤلمة تصيب اليد والرسغ وتنتج عن وجود ضغط مستمر على العصب المتوسط (بالإنجليزية: Median nerve)، وهو العصب الذي يمر خلال ممر ضيق يقع بين الرسغ واليد يسمّى بالنفق الرسغي، وتتقدم الأعراض بتقدم الحمل، وقد يصل الألم لذروته في الأسبوع الـ30 تقريبًا.[١٠][١١]
  • مغص وتقلصات متكررة في البطن: إذ تزداد فرصة حدوثها بسبب تمدد الرحم، ولكن تجدر مراجعة الطبيب في حال كانت شديدة أو في حال عدم تحسنها.[١٢]
  • كثرة التبول: إذ تؤدي الزيادة في حجم الجنين إلى الضغط على مثانة الأم فيؤدي ذلك إلى كثرة التبول لديها.[١٢]
  • البواسير: (بالإنجليزية: Hemorrhoids)، وتُعرف بأنّها أوردة منتفخة حول فتحة الشرج وقد تسبب الألم والنزيف، ويمكن أن تحدث البواسير لدى الأفراد بصورة عامة، لكن تُعدّ النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بها.[١٣]
  • الشعور بالحر: تزداد عمليات الأيض خلال الحمل، مما يجعل الجسم أدفأ، ولذلك قد تشعر الحامل بالحر حتى في الطقس البارد، وقد تبدأ بالتعرق، وقد تشعر بضيق التنفس أيضًا في بعض الأوقات.[١٢]
  • تغيرات مزاجية: قد تعاني الحامل من تقلبات مزاجية وشعورٍ بالقلق.[١٢]
  • ظهور الدوالي: (بالإنجليزية: Varicose veins)، قد تظهر الدوالي نتيجةً لزيادة التروية الدموية، مما يوسع الأوردة في الساقين.[١٢]
  • إرهاق: إذ إنّ نمو البطن وحجمه يُسبب حاجة المرأة الحامل جهدًا إضافيًّا عند القيام بأنشطة محددة، مما يسبب الشعور بالتعب بشكل أسرع.[١٢]
  • انتفاخات: قد تسبب زيادة التروية الدموية انتفاخًا في اليدين.[١٢]
  • تغيرات في الثدي: يبدأ إنتاج الحليب في هذه المرحلة، وقد يتسرب في بعض الأحيان، ويصبح الثديان أثقل، ومؤلمان عند اللمس، وتبدو الأوردة ظاهرة، وتصبح الحلمتان أغمق لونًا، لذا يُنصح بارتداء حمالة صدر مريحة وداعمة وبمقاس مناسب.[١٢]


دواعي مراجعة الطبيب

يُنصح باستشارة الطبيب عد حدوث أي أعراض غير معتادة تسبب الانزعاج أو الألم، وكذلك عند حدوث أيّ مما يأتي:[١٢]

  • بواسير.
  • كثرة النسيان.
  • ألم أو ضغط شديد في أسفل الظهر.
  • إمساك ومشاكل في المعدة كالحرقة.
  • نزيف اللثة.
  • إفرازات مهبلية ذات لون بني محمر أو بأي لون غير طبيعيّ.
  • فرط في إنتاج المخاط وإفراز اللعاب.
  • صداع، وإرهاق، ودوخة.


المراجع

  1. Heidi Murkoff ( August 13, 2020), "Your Baby at Week 28"، www.whattoexpect.com, Retrieved February 4, 2021. Edited.
  2. "Pregnancy Seventh Month", www.hunterdonhealthcare.org, Retrieved February 4, 2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت Holly Pevzner (September 1, 2020), "Week 28 of Your Pregnancy"، www.verywellfamily.com, Retrieved February 4, 2021. Edited.
  4. Kimberly Holland (October 13, 2020), "28 Weeks Pregnant: Symptoms, Tips, and More"، www.healthline.com, Retrieved February 4, 2021. Edited.
  5. Nivin Todd (December 17, 2020), "Leg Cramps and Leg Pain"، www.webmd.com, Retrieved February 4, 2021. Edited.
  6. Amy O’Connor (December 9, 2020), "Sciatica During Pregnancy"، www.whattoexpect.com, Retrieved February 4, 2021. Edited.
  7. "Constipation in Pregnancy", americanpregnancy.org, July 27, 2020، Retrieved February 4, 2021. Edited.
  8. "29 weeks pregnant - all you need to know", www.tommys.org,June 28, 2018، Retrieved February 4, 2021. Edited.
  9. Beth Sissons (July 7, 2020), "When does the third trimester start? Week by week guide"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved February 5, 2021. Edited.
  10. Holly Pevzner (August 31, 2020), "Week 30 of Your Pregnancy"، www.verywellfamily.com, Retrieved February 5, 2021. Edited.
  11. Alex Hirsch (March 20, 2020), "Carpal Tunnel Syndrome During Pregnancy"، www.chesapeakehand.com, Retrieved February 5, 2021. Edited.
  12. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ Rebecca Malachi (September 10, 2019), "7 Months Pregnant: Symptoms, Baby Development And Diet Tips"، www.momjunction.com, Retrieved February 5, 2021. Edited.
  13. Jenna Fletcher (March 19, 2020), "What to know about hemorrhoids during pregnancy"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved February 5, 2021. Edited.