مراحل الحمل في الشهر السابع

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٣٢ ، ٢٨ فبراير ٢٠٢١
مراحل الحمل في الشهر السابع

مراحل الحمل في الشهر السابع

يطرأ العديد من التغيّرات سواءً على الأم أو على الجنين أثناء الشهر السابع، وسنقف عليها في هذا المقال تفصيلًا:


تطور الجنين في الشهر السابع

فيما يأتي بيانٌ للتطورات المختلفة التي تطرأ على الجنين في الشهر السابع من الحمل:[١][٢]

  • يكون نمو الجنين خلال هذه الفترة سريعًا جدًا.
  • يصل طول الجنين في الشهر السابع إلى 36 سم، ويتراوح وزنه بين 900-1800 غرام.
  • تحدث تغيّرات جذرية في الدماغ والجهاز العصبي المركزي خلال هذه الفترة.
  • تبدأ الدهون بالتراكم على الجنين في هذه الفترة من الحمل.
  • يختفي الزَغَب الرقيق الذي يُغطّي جلد الجنين الأحمر المتجعّد؛ وذلك مع تراكم الدهون العازلة تحت الجلد.
  • يكتمل تطوّر حاسّة السمع بالكامل لدى الجنين.
  • يتغيّر موضع الجنين داخل الرحم استجابة للمُحفّزات كالضوء والصوت والألم.
  • تبقى جفون الجنين مغلقة حتى بداية الشهر السابع؛ أي الأسبوع 28 من الحمل، وتبدأ تفتح خلال هذا الشهر فيحظى برؤية قاتمة للرحم المحيط به.[٣][٢]
  • يؤثر الطعام الذي تتناوله الأم في نكهة السائل الغذائي المُحيط بالجنين والمعروف بالسائل الأمنيوسي (بالإنجليزية: Amniotic Fluid)، ولأنّ الجنين لا يزال يبتلع جزءًا من هذا السائل، ومع اكتمال نمو الدماغ وبراعم التذوّق سيستطيع الجنين أن يستشعر هذه النكهات المختلفة؛ وعند بدء الطفل بتناول الطعام الصلب على عمر ستة أشهر قد يفضّل الطعام الذي كان قد تذوقه وهو في رحم الأم.[٤]
  • لا تلتحم عظام جمجمة الجنين إلّا بعد الولادة، وذلك لتسهيل خروج الجنين عبر قناة الولادة.[٤]


حركة الجنين في الشهر السابع

لا يزال الجنين يمتلك حيّزًا من المساحة يستطيع الحركة فيه، وتزداد قوة ركلاته وذلك نظرًا لزيادة قوته؛ لتصبح واضحة أكثر، كما تشعر الأم كذلك برجّات ناتجة عن إصابة الجنين بالفواق (بالإنجليزية: Hiccups) أو ما يُعرف عامًّة بالحازوقة، وتكون على شكل رجّات لا إرادية ذات إيقاع منتظم، ويشار إلى أنّ هذه الحازوقة لا تُسبّب الإزعاج للجنين كما يشعر بها الشخص البالغ عندما يُصاب بها، وإنّ إصابة الجنين بالحازوقة أو عدمها هما أمران طبيعيان لا يستدعيان القلق.[٥]


أعراض الحمل في الشهر السابع

من الأعراض الشائعة التي تشعر بها الحامل أثناء الشهر السابع ما يأتي:[٦]

  • صعوبة في المشي نتيجة الضغط المتولّد من نمو البطن على الأطراف والمثانة.
  • الشعور بانقباضات متكرّرة وانزعاج في البطن على نحو دوري، ولكن هذه الأعراض تكون مستقرة أكثر في الشهر السابع.
  • الألم في الظهر بسبب زيادة الوزن.
  • تغيّر طريقة المشي كأنّ تُصبح حركة الأم أبطأ أو أن تتباعد الساقان في محاولة لدعم البطن أثناء المشي، وقد يُصبح المشي مزعجًا.
  • تقلّبات مزاجية متكرّرة، وهو عَرَض طبيعي يحدث لكافّة الحوامل.


مراجعة أخصائي النسائية والتوليد

يتوجّب على الأم مراجعة الأخصائي مرتين شهريًّا مع دخول الثلث الأخير من الحمل، ويُنصح باتّباع نصائح الطبيب بدقة والخضوع للفحوصات المطلوبة، والتي تشمل:[٧]

  • الفحص السريري: ويشمل قياس الطبيب وزن الأم وضغط الدّم وبالإضافة لفحص المهبل والبطن، وربما الثديين إن دعت الحاجة.
  • تصوير بالموجات فوق الصوتية: (بالإنجليزية: Ultrasound Imaging) حيث تُبيّن هذه الصور التغيّرات التي تحدث على مستوى نمو الجنين وتطوّره.
  • تخطيط صدى القلب الدوبلري: (بالإنجليزية: Doppler Ultrasound) يستخدم لقياس نبض قلب الجنين.
  • حقنة الغلوبين المناعي Rho (دي): (بالإنجليزية: Rho (D) Immune Globulin) وتُعرف بحقنة المضاد دي، وتُعطى هذه الحقنة للأمهات ذوات العامل الريسوسي السالب (بالإنجليزية: negative Rh Factor) خلال الشهر السابع من الحمل لتكوين أجسام مُضادة للعامل الريسوسي.


نصائح للعناية بالحمل في الشهر السابع

على الأم أن تُصبح أكثر حرصًا وانتقاءًا لنظامها الغذائي وأسلوب حياتها خلال الثلث الأخير من الحمل، وعليه نُقدّم هنا مجموعة من الواجبات والممنوعات ننصح الأم باتّباعها:[٦]


نصائح لاتباعها

فيما يأتي بعض النصائح لاتباعها في الشهر السابع:[٦]

  • المشي، وذلك بأخذ قسط من الراحة بين الأعمال المنزلية المختلفة مع الحرص على المشي لفترات زمنية قصيرة، فهذا من شأنه أن يُحافظ على الجسم نشيطًا ومرنًا قدر الإمكان، كما ينصح بتجنّب الجلوس في نفس الوضعية لعدة ساعات.
  • المواظبة على ممارسة التمارين الرياضية أثناء الحمل؛ للحفاظ على الجسم رشيق ولتسهيل التعافي بعد الولادة، ويشمل ذلك تمارين التمدّد الأساسية كما يوصي بها الطبيب أو المُدرّب الخاص.
  • ممارسة رياضة التأمل والتمارين التي تُحسّن التنفّس كتمارين التنفّس العميق والتنفّس الضحل أو تمارين التنفّس من الصدر أو البطن؛ فلهذه التمارين القدرة على إراحة العقل واسترخائه، ويُنصح بممارستها مدّة 10-15 دقيقة يوميًّا.
  • ممارسة هواية من اختيار الأم، مما يشعر الأم بالسعادة والاسترخاء وتشغل العقل عن القلق والأفكار المُسبّبة للتوتر، والمحافظة على هدوئها وتركيزها.
  • تناول الأطعمة الغنية بالحديد الضروري لكّل من الأم والجنين؛ كالبيض والفاكهة والخضار الورقية واللحوم الحمراء والحبوب، بالإضافة لأخذ مكمّلات فيتامين سي مع الحديد حسبما يصف الطبيب؛ لأنّ هذا الفيتامين يُسرّع امتصاص الحديد من الأطعمة إلى الجسم.


أمور يُنصح بتجنبها

يجب تجنب العديد من الأمور في الشهر السابع، مثل:[٦]

  • المشروبات الكحولية والتدخين؛ سواء كان بتدخين الأم الفعلي أو باستنشاقها دخان السجائر من المحيطين بها، لتفادي أضرار كلّ منها على صحّة الجنين.
  • حمل الأشياء الثقيلة حتّى لا يتولّد ضغط زائد على البطن فيؤثر في نمو الجنين.
  • الموسيقى الصاخبة والتعرّض للضجيج العالي، نظرًا لاكتمال حاسة السمع لدى الجنين فإن أي أصوات مزعجة قد تروّعه.
  • الانحناء إلى الأمام والحفاظ على الظهر مستقيمًا، نظرًا لصعوبة الانحناء مع نمو البطن.


فيديو عن موقع رأس الجنين في الشهر السابع

شاهد هذا الفيديو لتعرف أين يكون رأس الجنين في الشهر السابع:


المراجع

  1. Traci C. Johnson (Aug.16.2019), "Your Baby's Growth and Development In the Third Trimester of Pregnancy"، www.webmd.com, Retrieved Feb.18.2021. Edited.
  2. ^ أ ب Elisa Cinelli, "Month Seven of Your Pregnancy"، www.familyeducation.com, Retrieved Feb.18.2021. Edited.
  3. "What happens in the seventh month of pregnancy?", www.plannedparenthood.org, Retrieved Feb.18.2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Fetal ultrasound - 7 months", www.babycentre.co.uk, Retrieved Feb.18.2021. Edited.
  5. Colleen de Bellefonds (May.30.2019), "Fetal Movement During Pregnancy"، www.whattoexpect.com, Retrieved Feb.18.2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث Mahak Arora (Jun.01.2018), "7th Month of Pregnancy – Symptoms, Body Changes & Care"، parenting.firstcry.com, Retrieved Feb.18.2021. Edited.
  7. REBECCA MALACHI (Sep.10.2019), "7 Months Pregnant: Symptoms, Baby Development And Diet Tips"، www.momjunction.com, Retrieved Feb.19.2021. Edited.