أعراض الكيس على المبيض

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٤ ، ٢٠ يناير ٢٠١٩
أعراض الكيس على المبيض

أعراض أكياس المبيض

في معظم الحالات تكون أكياس المبيض صغيرة ولا يرافقها ظهور أي أعراض، وعادة ما تظهر الأعراض عندما يكون حجم الكيس كبيراً، وقد تكون الأعراض حتى في مثل هذه الحالات بسيطة، ونذكر منها ما يأتي:[١]

  • انتفاخ وثقل في البطن.
  • الشعور بالألم في منطقة الحوض قبل وخلال الدورة الشهرية.
  • الشعور بالألم أثناء ممارسة العلاقة الجنسية.
  • اضطرابات في حركة الأمعاء.
  • غثيان وقيء.
  • الشعور بالألم في الثدي.
  • الشعور بالألم أسفل الظهر وفي الأفخاذ.


وقد تظهر بعض الأعراض الشديدة إذا تعرضت الأكياس إلى التمزق، وعندها تتطلب تدخلاً طبيّاً فوريّاً، ونذكر من هذه الأعراض ما يأتي:[١]

  • الشعور بألم حاد في منطقة الحوض.
  • الدوخة والتعب عام.
  • التنفس السريع.
  • الحمى.


أسباب أكياس المبيض

من اكثر الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى تكوين أكياس المبايض ما يأتي:[٢]

  • الاضطرابات الهرمونية: قد يؤدي تناول بعض الأدوية الهرمونية أو الإصابة ببعض المشاكل الهرمونية إلى تكون أكياس المبيض.
  • الحمل: قد تتكون أكياس المبيض خلال المراحل المبكرة من الحمل لتساعد في الحمل حتى تتكون المشيمة، لكن في بعض الأحيان تبقى هذه الأكياس لمراحل متأخرة من الحمل وتحتاج لإزالة.
  • عدوى الحوض الشديدة: قد تنتشر العدوى من الحوض لتصل إلى المبيضين وقناة فالوب، الأمر الذي قد يؤدي إلى تكون أكياس المبيض.
  • الانتباذ البطاني الرحمي: قد يؤدي الانتباذ البطاني الرحمي الذي يُعرف أيضاً ببطانة الرحم المهاجرة إلى تكوين نوع من أكياس المبيض مؤدية إلى الشعور بآلام خلال الدورة الشهرية وأثناء العلاقة الجنسية.


علاج أكياس المبيض

معظم حالات الأكياس لا تحتاج إلى العلاج لأنها في الغالب تختفي من تلقاء نفسها.[٣] ولكن هناك بعض الحالات التي تتطلب علاجاً، ويعتمد العلاج حينها على عدة عوامل كالعمر، وحجم ونوع الكيس، والأعراض الظاهرة على المريضة، وفي العديد من الحالات تتم مراقبة الأكياس من خلال الصور الطبية لحين اختفائها من تلقاء ذاتها خلال بضعة أشهر إذا لم يرافق الأكياس ظهور أية أعراض أو إذا كان حجم الكيس صغيراً وممتلئاً بالسوائل، في حين في حالات أخرى يمكن اللجوء إلى استخدام بعض الأدوية الهرمونية لعلاج الأكياس ومنع تكرار ظهورها، ويجدر بالذكر أنّ اللجوء إلى الخيارات الجراحية يكون أمراً ممكناً إذا كان حجم الكيس كبيراً، أو إذا كان يرافقه شعور شديد بالألم.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب "Ovarian Cysts", www.healthline.com, Retrieved 17-1-2019. Edited.
  2. "Ovarian cysts", www.womenshealth.gov, Retrieved 17-1-2019. Edited.
  3. "What Is an Ovarian Cyst?", www.webmd.com, Retrieved 17-1-2019. Edited.
  4. "Ovarian cysts", www.mayoclinic.org, Retrieved 17-1-2019. Edited.