أعراض حالة التسمم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٥ ، ٤ أبريل ٢٠١٩
أعراض حالة التسمم

أعراض حالة التسمُّم

تتشابه أعراض الإصابة بحالة التسمُّم مع أعراض الحالات الأخرى، كالتسمُّم الناتج عن تناول الكحول، والنوبات، والسكتة الدماغيّة، وفي ما يأتي بعض من هذه الأعراض:[١]
  • التعرُّض للارتباك، أو تغيير حالات الدماغ الأخرى.
  • الشعور بالنُّعاس.
  • المعاناة من صعوبة التنفُّس.
  • المعاناة من التقيُّؤ.
  • ظهور رائحة نَفَس تُشبه رائحة الموادّ الكيميائيّة، كالدهان، أو الغاز.
  • ظهور احمرار، وحرق حول الشفتَين، والفم.


أسباب الإصابة بالتسمُّم الغذائيّ

تتعدَّد الأسباب الرئيسيّة للإصابة بالتسمُّم الغذائيّ، وفيما يأتي ذكر بعض منها:[٢]

  • الفيروسات: يُمكن الإصابة بالتسمُّم الغذائيّ عن طريق التعرُّض للفيروس؛ حيث يُعتبَر النوروفيروس السبب وراء إصابة أكثر من 19 مليون شخص سنويّاً بالتسمُّم الغذائيّ.
  • البكتيريا: تُعتبَر البكتيريا أكثر أسباب الإصابة بالتسمُّم الغذائيّ انتشاراً؛ حيث تُعتبَر بكتيريا السالمونيلا المُسبِّب الأكبر لحالات التسمُّم الغذائيّ الخطيرة في الولايات المُتَّحِدة الأمريكيّة، بالإضافة إلى أنواع البكتيريا الخطيرة الأخرى، مثل: الإشريكيّة القولونيّة، والليستيريا، وغيرها.
  • الطُّفيليّات: تُعتبَر الإصابة بالتسمُّم الغذائيّ بسبب الطُّفيليّات أمراً غير شائع كالبكتيريا، إلّا أنَّ انتقال العدوى الطُّفيليّة عبر الطعام أمر خطير جدّاً.


حقائق حول التسمُّم الغذائيّ

تُوجَد بعض الحقائق المُتعلِّقة بالتسمُّم الغذائيّ، والالتهاب المعديّ المعويّ، ومنها ما يأتي:[٣]

  • حدوث الجفاف يُعَدُّ واحداً من أكثر المُضاعفات الناتجة عن التسمُّم الغذائيّ، أو الالتهاب المعديّ المعويّ، وخاصّةً عند كبار السنِّ، أو صغار السنِّ.
  • وجود عِدَّة أعراض تُرافق الإصابة بالتسمُّم المعديّ المعويّ، وهي: الغثيان، والتقيُّؤ، والإسهال، وألم البطن.
  • شفاء معظم حالات التسمُّم الغذائيّ، أو الالتهاب المعديّ المعويّ من تلقاء نفسها، وقد لا تحتاج إلى التدخُّل الطبِّي.
  • إمكانيّة الوقاية من الإصابة بالتسمُّم الغذائيّ، وذلك عبر اتِّباع الملاحظات الآتية:[٣]
    • المحافظة على النظافة.
    • اتِّباع التخزين البارد، والذي يُبطِّئ نُموَّ البكتيريا.
    • فصل الأطعمة؛ لتجنُّب اختلاطها بالطعام المُلوَّث.
    • تعريض البكتيريا للحرارة الكافية؛ للتمكُّن من قَتْلها.


المراجع

  1. "Poisoning: First aid", www.mayoclinic.org,24-5-2018، Retrieved 21-3-2019. Edited.
  2. Marissa Selner, Winnie Yu, Kathryn Watson (18-7-2018), "Food Poisoning"، www.healthline.com, Retrieved 21-3-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Markus MacGill (20-12-2019), "All about food poisoning"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 21-3-2019. Edited.