أعراض سرطان اللثة

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٠٥ ، ١٩ فبراير ٢٠١٩
أعراض سرطان اللثة

أعراض سرطان اللثة

يتمّ تصنيف سرطان اللثة ضمن مصطلح سرطان الفم (بالإنجليزية: Mouth cancer)، وهو مصطلح يشمل جميع أنواع السرطان التي قد تصيب اللثة، واللسان، والشفتين، وغيرها من أجزاء الفم المختلفة، ومن الأعراض والعلامات التي قد تصاحب هذا النوع من السرطان نذكر الآتي:[١][٢]

  • عدم شفاء التقرحات الفمويّة.
  • تخلخل الأسنان.
  • نمو كتلة داخل الفم.
  • ظهور بقع بيضاء وحمراء داخل الفم.
  • ألم الفم، والأذنين، واللسان.
  • صعوبة وألم عند البلع.
  • حدوث انتفاخ في الفم يستمرّ لفترة تزيد عن 3 أسابيع.
  • التهاب الحلق (بالإنجليزية: Sore throat).
  • بحة الصوت.
  • الشعور بألم الفكين وتيبّسهما.


أسباب سرطان اللثة

تحدث الإصابة بسرطان اللثة نتيجة بعض الطفرات الجينيّة في خلايا الفم، والتي بدورها تؤدي إلى نمو غير طبيعيّ للخلايا، ولم يتمكّن العلماء من تحديد المسبّب الرئيسيّ لهذه الطفرات الجينيّة، ولكن هناك العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بها، ومنها ما يأتي:[٢]

  • التدخين.
  • تناول الكحول.
  • التعرّض للأشعة فوق البنفسجيّة.
  • التعرّض لبعض المواد الكيميائيّة.
  • الإصابة بعدوى فيروس الورم الحليميّ البشريّ (بالإنجليزية: Human papillomavirus).
  • اتّباع نظام غذائيّ غني باللحوم الحمراء والأطعمة المقليّة.
  • التعرّض السابق للعلاج الإشعاعيّ في الرقبة والرأس.
  • الإصابة بداء الارتداد المعدي المريئي (بالإنجليزية: Gastroesophageal reflux disease).


مراحل سرطان اللثة

يتمّ تقسيم تطوّر سرطان اللثة والفم إلى أربع مراحل مختلفة على النحو الآتي:[٣]

  • المرحلة 1: لا يتجاوز حجم الورم السرطانيّ في هذه المرحلة 2 سنتيمتر، ولم يصل إلى إحدى العقد اللمفاوية (بالإنجليزية: Lymph node) المجاورة.
  • المرحلة 2: يتراوح حجم الورم في هذه المرحلة بين 2-4 سنتيمتراً، ولا يكون قد انتقل إلى إحدى العقد اللمفاوية المجاورة بعد.
  • المرحلة 3: يُعتبر السرطان في المرحلة الثالثة في حال كان حجم الورم يزيد عن 4 سنتيمترات ولم ينتقل إلى إحدى العقد اللمفاوية أو في حال انتقال الورم إلى إحدى العقد اللمفاوية دون انتشاره إلى أحد أجزاء الجسم الأخرى.
  • المرحلة 4: ينتقل الورم في هذه المرحلة إلى العقد اللمفاوية المجاورة، والأنسجة المجاورة، وأحد أعضاء الجسم الأخرى.


المراجع

  1. "Mouth cancer", www.mayoclinic.org,3-1-2019، Retrieved 6-2-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Christian Nordqvist (21-12-2017), "What you should know about mouth cancer"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 6-2-2019. Edited.
  3. Shannon Johnson, Kristeen Cherney, "Oral Cancers"، www.healthline.com, Retrieved 6-2-2019. Edited.