أعراض متلازمة ماقبل الدورة الشهرية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٨ ، ٢٢ يونيو ٢٠١٩
أعراض متلازمة ماقبل الدورة الشهرية

أعراض متلازمة ما قبل الدورة الشهرية

تُعدّ متلازمة ما قبل الدورة الشهريّة أو المتلازمة السابقة للحيض (بالإنجليزية: Premenstrual syndrome) واختصاراً PMS من المشاكل الصحيّة الشائعة جداً لدى النساء، وتتمثل بمجموعة من الأعراض التي تسبق موعد الدورة الشهريّة بأسبوع أو أسبوعين، وتتراوح شدّة هذه الأعراض بين الخفيفة، والشديدة التي قد تؤدي إلى الحاجة إلى التغيّب عن العمل أو المدرسة، وتوجد العديد من الأعراض المختلفة التي قد تصاحب هذه المتلازمة، والتي قد تختلف مع التقدّم في العُمر أيضاً، ويمكن تقسيمها إلى أعراض جسديّة، وأعراض عاطفية ونفسية عل النحو التالي:[١]


الأعراض الجسدية

توجد العديد من الأعراض الجسديّة التي قد تصاحب الإصابة بمتلازمة ما قبل الدورة الشهرية، نذكر منها ما يأتي:[١][٢]

  • الصداع.
  • ألم المفاصل والعضلات.
  • الإمساك، أو الإسهال.
  • ظهور حبّ الشباب.
  • التعب والإعياء.
  • انتفاخ البطن.
  • انتفاخ وألم الثديين.
  • تشنجات البطن.
  • ألم الظهر.
  • اكتساب الوزن نتيجة احتباس السوائل.
  • انخفاض القدرة على تحمّل الأصوات والأضواء الساطعة.


الأعراض العاطفية والنفسية

من الأعراض العاطفية والنفسية التي قد تصاحب متلازمة ما قبل الدورة الشهرية ما يأتي:[١][٢]

  • الاكتئاب، وسرعة البكاء، والشعور بالحزن.
  • التهيّج، والسلوك العدوانيّ.
  • اضطراب النوم.
  • اضطراب القدرة على التركيز، ومواجهة مشاكل على مستوى الذاكرة.
  • التوتر، والقلق النفسيّ.
  • التقلبات المزاجيّة.
  • انخفاض الرغبة الجنسيّة.
  • اضطرابات الشهيّة.
  • الانسحاب الاجتماعيّ.


عوامل الخطورة

لم يتمكّن العلماء من تحديد المسبّب الرئيسيّ للمعاناة من متلازمة ما قبل الدورة الشهرية، ولكن توجد مجموعة من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالمتلازمة، نبيّن بعضاً منها فيما يأتي:[٣]

  • التدخين.
  • السُمنة.
  • العوامل الجينيّة.
  • العوامل البيئيّة والاجتماعيّة.
  • التوتر، والقلق النفسيّ.
  • مشاكل الصحة الجسديّة.
  • الحالة النفسيّة.


مراجعة الطبيب

توجد العديد من النصائح، والتغييرات، والعلاجات الطبيّة التي تساعد على التخفيف من أعراض متلازمة ما قبل الدورة الشهريّة، لذلك يجب الحرص على مراجعة الطبيب في حال تأثير هذه الأعراض في حياة المرأة، أو في حال المعاناة من الأعراض الشديدة، حيثُ إنّ هذه الأعراض قد تدلّ على بعض المشاكل الصحيّة الأخرى في بعض الحالات، والتي تستدعي التدخّل الطبيّ، وينصح بتدوين جميع الأعراض التي تعاني منها المرأة والتفاصيل الأخرى المتعلقة بها لتسهيل تشخيص المشكلة عند مراجعة الطبيب.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Premenstrual syndrome", www.womenshealth.gov, Retrieved 1-6-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Premenstrual syndrome", www.mayoclinic.org,5-4-2018، Retrieved 1-6-2019. Edited.
  3. "Premenstrual syndrome", www.betterhealth.vic.gov.au, Retrieved 1-6-2019. Edited.
  4. Valencia Higuera, "PMS (Premenstrual Syndrome)"، www.healthline.com, Retrieved 1-6-2019. Edited.