أعراض مطعوم الإنفلونزا

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٦ ، ٥ أبريل ٢٠١٩
أعراض مطعوم الإنفلونزا

الأعراض الشائعة لمطعوم الإنفلونزا

يُعتبر إعطاء مطعوم الإنفلونزا الطريقة الأفضل للوقاية من مرض الإنفلونزا (بالإنجليزية: Influenza)، وتقليل الخطر الناتج عنه من المكوث في المستشفى أو الوفاة المرتبطة به وخاصة لدى الأطفال، حيث يُوصى بإعطائه سنويّاً لأي شخص فوق عمر الستة أشهر، ومن الجدير بالذكر أنّ لقاح الإنفلونزا لا يمكن أن يُسبِّب مرض الإنفلونزا، ولكنّه يرتبط بالعديد من الآثار الجانبية، معظمها خفيفة وقصيرة الأمد، وهي تختلف باختلاف الشكل الصيدلاني للمطعوم، ويمكن بيان ذلك على النحو التالي:[١]


حقنة مطعوم الإنفلونزا

إنّ معظم الآثار الجانبية لمطعوم الإنفلونزا الذي يُعطى عن طريق الحقن خفيفة، وهي ذاتها للبالغين، والأطفال، والرضع، ومنها ما يأتي:[٢]

  • تأثّر موقع الحقن؛ حيث يمكن أن يحدث احمرار، أو انتفاخ، أو شعور بالحرارة والألم في مكان الحقنة، وعادةً ما يستمر لأقل من يومين.
  • الصداع والشعور بألم في العضلات.
  • الدوخة أو الإغماء، والذي قد يستمر ليوم أو يومين.
  • ارتفاع في درجات الحرارة؛ حيث إنّها قد تصل 38 درجة مئوية أو أقل، وقد تستمر لمدة يوم أو يومين.
  • الشعور بحكة أو احمرار في العين، وبحة في الصوت.[٣]


الرذاذ الأنفي

من الأعراض الناتجة عن مطعوم الإنفلونزا الذي يؤخذ على شكل رذاذ أنفي نذكر ما يأتي:[١]


الأعراض النادرة لمطعوم الإنفلونزا

هناك بعض الأعراض النادرة التي قد تترتب على أخد مطعوم الإنفلونزا، ولكنّها خطيرة قد تهدد حياة الشخص، ويمكن بيانها على النحو التالي:[٢][٣]

  • صدمة الحساسية: يمكن أن يتعرض الشخص لصدمة الحساسّية (بالإنجليزيّة: Anaphylaxis) كرد فعل تحسسي شديد لأي مكون من مكونات المطعوم، ومن أعراض صدمة الحساسيّة: صعوبة التنفس، وصعوبة البلع، وانتفاخ اللسان والشفتين، والسعال، والصفير، بالإضافة إلى الدوخة، والقيء، والحكة، ومن الجدير بالذكر أنّه يجب تجنب إعطاء مطعوم الإنفلونزا لأي شخص يعاني من حساسية ضد أي مكون من مكونات المطعوم وخاصةً للأشخاص الذين يعانون من حساسيّة البيض.
  • متلازمة غيلان باريه: إنّ متلازمة غيلان باريه (بالإنجليزيّة: Guillain-Barre Syndrome) تُمثّل مشكلة في الجهاز العصبي وتُسبّب ضعفاً وشللاً في جميع أنحاء الجسم، ومن الجدير بالذكر أنّها قد تصيب شخصاً واحداً أو شخصين من كل مليون شخص يأخذون لقاح الإنفلونزا، وتزيد احتمالية حدوثها عند الأشخاص الذين عانوا من هذه المتلازمة في السابق.
  • ارتفاع درجات الحرارة: يُعد ارتفاع درجات الحرارة إلى أعلى من 38 درجة مئوية غير شائع، ولكنّه يستلزم علاجاً بشكلٍ فوري.


المراجع

  1. ^ أ ب "Key Facts About Seasonal Flu Vaccine", www.cdc.gov,6-9-2018، Retrieved 14-3-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Tricia Kinman (4-12-2018), "Flu Shot: Learn the Side Effects"، www.healthline.com, Retrieved 14-3-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Kristina Duda (12-3-2019), "Common and Serious Flu Shot Reactions"، www.verywellhealth.com, Retrieved 14-3-2019.