أعراض نقص الصفائح

كتابة - آخر تحديث: ١٥:٠٢ ، ١٦ أبريل ٢٠١٩
أعراض نقص الصفائح

أعراض نقص الصفائح الدموية

تعتمد الأعراض المصاحبة لنقص الصّفائح الدّمويّة المعروف علمياً باسم قلة الصفيحات (بالإنجليزية: Thrombocytopenia) على عدد الصّفائح الدّمويّة نفسها؛ حيثُ إنّ الحالات الخفيفة عادةً لا تُسبّب أيّ أعراض، أمّا الحالات الأكثر شدّة فقد تسبب نزيفاً لا يُمكن السيطرة عليه، ممّا يتطلب العناية الطبيّة الفوريّة. وتتضمّن أعراض نقص الصّفائح الدّمويّة ما يأتي:[١][٢]

  • ظهور كدمات حمراء، أو أرجوانيّة، أو بنيّة اللون.
  • ظهور الحبرات (بالإنجليزية: petechiae): هو طفح جلديّ مع نقاط حمراء أو أرجوانية صغيرة .
  • الرعاف أو النزف الأنفي.
  • نزيف اللثة.
  • استمرار نزيف الجروح لفترة طويلة أو عدم توّقف النّزيف من تلقاء نفسه.
  • غزارة الطمث.
  • النّزيف من المُستقيم.
  • ظهور دمّ في البُراز.
  • ظهور الدّم في البول
  • التّقيؤ المصحوب بالدّم
  • التّعب العام.
  • اليرقان (بالإنجليزية: Jaundice).
  • تضخّم الطحال.


مستوى الصفائح الدموية الطبيعي

يُمكن قياس مُستوى الصّفائح الدمويّة من خلال اجراء فحص مخبريّ بسيط؛ حيث إن عدد الصّفائح الدمويّة الطبيعيّ يبلغ حوالي 140,000-450,000 صّفيحة دّمويّة لكل ميكرولتر من الدّم. وتجدر الإشارة إلى أنّ خطر النّزيف يزداد عند التعرض للإصابة بجرح إذا كان عدد الصّفائح بين 20,000 و50,000 صفيحة لكل ميكرولتر، يينما يحدث النّزيف التلقائيّ عندما يقل عددها عن 20,000 صفيحة لكل ميكروليتر، حيثُ يكون النّزيف حادّاً ويشكل خطراً على الحياة خاصةً إذا قلت الصفائح عن 10,000 صفيحة لكل ميكروليتر.[٣]


أسباب نقص الصفائح الدموية

يُمكن أن يكون نقص الصّفائح الدّموية وراثيّاً في بعض الأحيان، كما يُمكن أن يحدث نتيجة أحد الأسباب التالية:[٢]

  • تضخم الطّحال الذي يمكن أن يسبب احتباس الصفائح الموية بداخله.
  • انخفاض إنتاج الصفائح الدمويّة؛ كما يحدث في الحالات التالية:
    • سرطان الدم.
    • بعض أنواع فقر الدم.
    • بعض الالتهابات الفيروسية، مثل التهاب الكبد الوبائيّ أو فيروس نقص المناعة البشرية.
    • أدوية العلاج الكيميائيّ.
    • ادمان الكحول.
  • زيادة تكسرالصفائح الدموية؛ كما يحدث في الحالات التالية:
    • الحمل.
    • قلة الصفيحات المناعيّ، والذي ينجم عن أمراض المناعة الذاتيّة، مثل مرض الذئبة (بالإنجليزية: Lupus)، والتهاب المفاصل الروماتويدي (بالإنجليزية: Rheumatoid arthritis). وتجدر الأشارة أنه في بعض الحالات لا يعرف السبب الفعلي لهذه الحالة؛ فيسمى عندئذٍ مرض فرفرية قليلة الصفيحات مجهولة السبب (بالإنجليزية: Idiopathic thrombocytopenic purpura).
    • تجرثم الدّم (بالإنجليزية: Bacteremia).
    • فرفريّة نقص الصّفيحات التخثرية (بالإنجليزيّة: Thrombotic thrombocytopenic purpura).
    • متلازمة انحلال الدم اليوريمية ( بالإنجليزية: Hemolytic-uremic syndrome).
    • الأدوية؛ مثل الهيبارين (بالإنجليزية: Heparin)، والكينين (بالإنجليزية: Quinine)، والمضادات الحيوية التي تحتوي على السلفا (بالإنجليزية: Sulfa)، ومضادّات الاختلاج (بالإنجليزية: Anticonvulsants).


المراجع

  1. Janelle Martel (5-10-2018), "Low Platelet Count (Thrombocytopenia)"، www.healthline.com, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Mayo Clinic Staff (3-4-2018), "Thrombocytopenia (low platelet count)"، www.mayoclinic.org, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  3. Markus MacGill (16-11-2018), "What are the causes of a low platelet count?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 12-3-2019. Edited.