أعراض هبوط الرحم

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٣٢ ، ٢١ يناير ٢٠١٩

أعراض هبوط الرحم

تختلف أعراض هبوط الرحم باختلاف شِدَّته، ومن هذه الأعراض ما يأتي:[١]

  • المُعاناة من ثقل، أو شدٍّ في الحوض.
  • المُعاناة من تسرُّب البول.
  • نزيف مهبليّ، أو زيادة في الإفرازات المهبليّة.
  • بروز الرحم من الفتحة المهبليّة.
  • صعوبة في حركة الأمعاء، ممّا يُؤدِّي إلى الإمساك.
  • المُعاناة من ألم أسفل الظهر.


أسباب هبوط الرحم

هناك العديد من الأسباب التي تُؤدِّي إلى الإصابة بهُبوط الرحم، ومنها ما يأتي:[٢]

  • الحَمْل، والولادة الطبيعيّة.
  • انخفاض نِسبة هرمون الإستروجين الطبيعيّ، والمُعاناة من ضَعْف الأنسجة بعد انقطاع الطمث.
  • ضَعْف عضلات الحوض؛ بسبب التقدُّم في العُمر.
  • الإصابة ببعض الحالات التي تُؤدِّي إلى زيادة الضغط على البطن، مثل: السُّعال المُزمن، وأورام الحوض، وتراكم السوائل في البطن.
  • التدخين.
  • إجراء العمليّات الجراحيّة الكبرى في منطقة الحوض.


مراحل هبوط الرحم

تنقسم مراحل هبوط الرحم إلى قسمَين، وهما:[١]

  • هبوط الرحم غير المُكتمل: حيث يهبط جُزء من الرحم إلى المهبل دون بروزه.
  • هبوط الرحم المُكتمل: وهي حالة يبرز فيها جُزء من الرحم من فتحة المهبل.


علاج هبوط الرحم

يعتمد علاج هبوط الرحم على شِدَّته، ومن الطُّرُق المُستخدَمة لعلاج هبوط الرحم ما يأتي:[٣]

  • الرعاية الذاتيّة: تُساعد الرعاية الذاتيّة على الوقاية من ازدياد شِدَّة هبوط الرحم، خصوصاً إذا كان الهبوط بدون أعراض، أو يُسبِّب أعراضاً خفيفة، ومن أساليب الرعاية الذاتيّة ما يأتي:
    • المُحافظة على الوزن المثاليّ.
    • مُمارسة تمارين كيجل (بالإنجليزيّة: Kegel exercises)؛ لتقوية عضلات الحوض.
  • الفرزجة المهبليّة: وهي عبارة عن حلقة مطاطيّة أو بلاستيكيّة تُوضَع داخل المهبل؛ لتدعيم الأنسجة المُتضرِّرة، وتجب إزالتها باستمرار لتنظيفها.
  • الجراحة: يتمّ اللُّجوء إلى الجراحة في حالات هبوط الرحم الشديدة، ومن هذه الخيارات الجراحيّة:
    • استئصال الرحم: يتمّ اللُّجوء إلى استئصال الرحم في حال كان هبوط الرحم حادّاً.
    • إصلاح أنسجة قاع الحوض: يضع الجرَّاح مادّة صناعيّة، أو أنسجة في قاع الحوض؛ لتدعيم أعضائه.


المراجع

  1. ^ أ ب "What you need to know about uterine prolapse", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-1-2019.
  2. "Prolapsed Uterus", www.webmd.com, Retrieved 11-1-2019.
  3. "Uterine prolapse", www.mayoclinic.org, Retrieved 11-1-2019.