أعشاب لتقوية جهاز المناعة

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٤ ، ١٩ مايو ٢٠١٩
أعشاب لتقوية جهاز المناعة

أعشاب لتقوية جهز المناعة

يساعد شرب بعض أنواع الأعشاب وتضمينها ضمن النظام الغذائي اليومي على تحفيز جهاز المناعة وتعزيز قدرته على مقاومة الأمراض، والالتهابات، والفيروسات، ومن الأعشاب التي تعزز عمل جهاز المناعة ما يلي:[١]

  • عشبة القَتاد: وتسمى أيضاً بأصابع العروس، وهي عشبة بارزة في الطب الصيني، لها خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للجراثيم، وتشير الدراسات إلى أنّ جذر عشبة القَتاد يمكن أن يزيد من مقاومة الجسم للعدوى ويحسّن استجابة الجسم المناعية.
  • جذر حشيشة الملاك: أثبتت الدراسات فعالية جذر حشيشة الملاك في تعزيز جهاز المناعة، وعلاج أمراض الجهاز التنفسي، وأعراض البرد.
  • القنفذية: أشارت الدراسات إلى أنّ القنفذية تزيد من إفراز الجسم لخلايا الدم البيضاء التي تقاوم إصابة الجسم بالعدوى والأمراض.[٢]
  • مخلب القط: أشارت الدراسات إلى أنّ تناول 700 ملليغرام من عشبة مخلب القط يومياً لمدّة شهرين يزيد من إنتاج خلايا الدم البيضاء ويعزز المناعة.[٣]
  • الجينسينج: يُحفّز الجينسينج عمل جهاز المناعة، ولكن لا يزال البحث قائماً لاكتشاف آلية تحفيزه للمناعة.[٤]


أطعمة لتقوية جهز المناعة

يُعتبر جهاز المناعة خط الدفاع الأول عن الجسم، وتحتوي بعض الأغذية على مواد وعناصر تعزز جهاز المناعة ليصبح أكثر قوّة في مواجهة المُلوّثات والأمراض، ونذكر من هذه الأطعمة ما يلي:[٥]

  • التوت: يحتوي التوت على مضادات الأكسدة التي تساهم في تقوية جهاز المناعة.
  • الشكولاتة الداكنة: تحتوي الشكولاتة الداكنة على بعض مضادات الأكسدة القوية التي تساهم في مقاومة مسببات المرض وتعزيز جهاز المناعة، وتعدّ الشكولاتة الداكنة عالية بالسعرات الحرارية والدهون المشبعة لذك يجب تناولها باعتدال.
  • الكركم: يحتوي الكركم على مادة الكركمين التي تمتلك خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات.
  • الأسماك الدُهنية: تحتوي الأسماك على الأحماض الدهنية الأوميغا3؛ والتي تعزز المناعة وتقي من الإصابة بالتهاب المفاصل، وتشمل الأسماك الدهنية سمك السلمون والتونا.
  • البروكلي: يحتوي البروكلي على فيتامين ج المعروف بخصائصه المضادة للأكسدة.
  • البطاطا الحلوة: تحتوي البطاطا الحلوة على عنصر البيتا كاروتين وهو مضاد للأكسدة.
  • السبانخ: يحتوي السبانخ على الكثير من مضادات الأكسدة التي تعزز عمل جهاز المناعة مثل فيتامين هـ وفيتامين ج.
  • الزنجبيل: يمتلك الزنجبيل خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات؛ مما يساعد على تقوية جهاز المناعة.
  • الثوم: يُستخدم الثوم في حالات الوقاية من نزلات البرد وبعض الأمراض الأخرى، إلّا أنّ هناك الحاجة إلى المزيد من الدراسات لمعرفة كيفية تأثير الثوم على المناعة.
  • بذور دوّار الشمس: تعدّ بذور دوّار الشمس مصدراً غنيّاً بفيتامين هـ وهو مضاد للأكسدة يعمل على زيادة قوّة جهاز المناعة.
  • اللوز: يحتوي اللوز على فيتامين هـ الذي يعزز عمل جهاز المناعة.
  • البرتقال والكيوي: يحتوي البرتقال والكيوي على فيتامين ج الذي يعزز المناعة ويقلل من آثار نزلات البرد.
  • الفلفل الحلو: يحتوي على كميات مناسبة من فيتامين ج، لذلك له دور كبير في تعزيز المناعة.
  • الكفير: يعدّ الكفير أحد أنواع المشروبات المخمّرة التي تحتوي على البكتيريا النافعة، وأشارت الدراسات إلى أنّ لمشروب الكفير دوراً في تعزيز وظائف جهاز المناعة.
  • الشاي الأخضر: يحتوي الشاي الأخضر على مواد تسمّى الفلافينويدات وهي إحدى أنواع مضادات الأكسدة، كما يحتوي الشاي الأخضر على كمّية بسيطة من الكفايين؛ لذلك يمكن تناوله كبديلاً للقهوة أو الشاي الأحمر.


نصائح للمحافظة على جهاز المناعة

من الجدير بالذكر أنّ الأشخاص الأصحّاء قد يعانون من بعض الأمراض بين الحين والآخر، وتزداد احتمالية الإصابة بالأمراض كلما ضَعُف جهاز المناعة في الجسم، فالأشخاص ذوي المناعة الضعيفة يصابون بالأمراض بشكل أسرع، وتوجد بعض العادات التي من شأنها تقوية جهاز المناعة مثل:[٦]

  • اتّباع نظام غذائي صحّي.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • التخفيف من التوتر.
  • الحصول على كمّية كافية من النوم.
  • المحافظة على النظافة.
  • تناول الأعشاب والمكمّلات الغذائية اللازمة.


الرياضة والمناعة

تعتبر ممارسة التمارين الرياضية أو أيّ نشاط حركي مفيداً للصحّة ويقلل من احتمالية الإصابة بأمراض القلب وانسداد الشرايين، إلّا أنّ الآلية التي تؤثّر بها الرياضة على المناعة لا زالت غير معروفة؛ ولكن يمكن التخمين بأنّها تساعد على النحو الآتي:[٧]

  • تعمل الرياضة على طرد البكتيريا من الرئة والشعب الهوائية.
  • تزيد الرياضة من عدد الأجسام المضادة وخلايا الدم البيضاء التي تقاوم المرض وتعزز عمل جهاز المناعة.
  • تزيد الحركة من زيادة درجة حرارة الجسم وبالتالي تمنع نموّ البكتيريا ومسببات الأمراض.
  • تقلل الرياضة من إفراز الهرمونات المسؤولة عن التوتّر والضغط النفسي التي تقلل من مناعة الجسم.
  • تعدّ ممارسة التمارين الرياضية بانتظام أمراً جيّداً وصحّياً للجسم؛ ولكن يجب الانتظام بها وعدم المبالغة في مدّتها وشدّتها، وهناك بعض الاقتراحات لبعض أنواع النشاطات الحركية التي يمكن ممارستها لتحفيز جهاز المناعة مثل:
    • ركوب الدراجة عدّة مرات أسبوعياً.
    • المشي لمدّة 20-30 دقيقة يومياً.
    • ممارسة الرياضة في النادي الرياضي 3 مرات أسبوعياً.
    • لعب الغولف بانتظام.


المراجع

  1. Tiffany LaForge (14/11/2018), "8 Herbs, Spices, and Sweeteners That Will Activate Your Immune System"، www.healthline.com, Retrieved 16/4/2019. Edited.
  2. "Echinacea for the Common Cold", www.webmd.com,20/1/2017، Retrieved 16/4/2019. Edited.
  3. Mary Jane (31/1/2019), "Cat's Claw: Benefits, Side Effects, and Dosage"، www.healthline.com, Retrieved 16/4/2019. Edited.
  4. Block KI, Mead MN. (2/9/2003), "Immune system effects of echinacea, ginseng, and astragalus: a review."، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 16/4/2019. Edited.
  5. Lana Burgess (10/7/2018), "The best foods for boosting your immune system"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 16/4/2019. Edited.
  6. Cathy Wong (20/3/2019), "5 Ways to Boost Your Immune System Naturally"، www.verywellhealth.com, Retrieved 16/4/2019. Edited.
  7. Linda Vorvick (14/1/2018), "Exercise and immunity"، medlineplus.gov, Retrieved 28/4/2019. Edited.