أعشاب لعلاج الخمول وكثرة النوم

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٤ ، ١٠ يونيو ٢٠١٩
أعشاب لعلاج الخمول وكثرة النوم

عُشبة الغوارانا

تُعدّ عُشبة الغوارانا (بالإنجليزيّة: Guarana) من الأعشاب المُستخدمة لعلاج الخمول وكثرة النوم؛ وذلك لِما تحتويه من نسبٍ عاليةٍ من الكافيين، والثيوفيلين (بالإنجليزيّة: Theophylline)، والثيوبرومين (بالإنجليزيّة: Theobromine)، والتي تساهم في مكافحة التعب والخمول من خلال تعزيز الانتباه الذهني، كما أنّها تدخل في تركيب العديد من المشروبات الغازية، ومشروبات الطاقة؛ حيث أظهرت العديد من الأبحاث فعّالية هذه العُشبة في تحسين المزاج، والذاكرة، واليقظة، إضافةً إلى تنشيط الجهاز العصبي، ومن الجدير بالذكر أنّه يجب استشارة الطبيب قبل تناول عُشبة الغوارانا لِما تحتويه من كمياتٍ عاليةٍ من الكافيين الذي قد يُسبّب العديد من الأعراض الجانبية للأشخاص الذين يتحسّسون منه، ومرضى ضغط الدم.[١]


عُشبة الجنسنغ

تُستخدم عُشبة الجنسنغ (بالإنجليزيّة: Ginseng) كأحد العلاجات العُشبية الأكثر شعبية؛ حيث إنّها تُستخدم لإمداد الجسم بالطاقة للتخلّص من الخمول، إضافةً إلى تقليل مستويات السكر والكوليسترول في الدم، والتخفيف من التوتر، حيث يُعتقد أنّ المكونات الكيميائية المسؤولة عن هذا التأثير هي الجينسنوزيدات (بالإنجليزيّة: Ginsenosides) الموجودة في عُشبة الجنسنغ، بالإضافة إلى العديد من الدراسات التي تُظهر تأثير هذه العُشبة في تحفيز الإدراك، وتحسين التفكير، وعلى الرغم من ذلك لا تزال تأثيرات عُشبة الجنسنغ غير مؤكدة وتحتاج إلى إجراء العديد من الأبحاث والدراسات.[٢]


عُشبة الأشواغاندا

تُعدّ عُشبة الأشواغاندا (بالإنجليزيّة: Ashwagandha) من الأعشاب شائعة الاستخدام في الهند لأهميتها الطبية، حيث يُعتقد أنّها تمدّ الجسم بالطاقة من خلال التقليل من الإجهاد البدنيّ والعقليّ؛ حيث تُظهر إحدى الدراسات التي أُجريت على العديد من الأشخاص الذين زُوِّدوا بعُشبة الأشواغاندا تقليل مستويات التوتر، والقلق، والإجهاد لديهم، كما أنّ هرمون الكورتيزول (بالإنجليزيّة: Cortisol)؛ وهو الهرمون المسؤول عن الإجهاد قد قلّ بنسبة 28% مقارنةً بالأشخاص الذين تلقّوا أدويةً وهمية، ومن الجدير بالذكر أنّ مكمّلات عُشبة الأشواغاندا تُعدّ آمنة، وذات آثار جانبية منخفضة.[٣]


المراجع

  1. Cathy Wong (16-03-2019), "Can Guarana Boost Your Energy?"، www.verywellhealth.com, Retrieved 16-05-2019. Edited.
  2. Joseph Nordqvist (20-09-2017), "What are the health benefits of ginseng?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 16-05-2019. Edited.
  3. Gavin Van De Walle (28-05-2018), "11 Vitamins and Supplements That Boost Energy"، www.healthline.com, Retrieved 16-05-2019. Edited.
16 مشاهدة