أفضل إضاءة للمنزل

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٠ ، ١٤ يوليو ٢٠٢٠
أفضل إضاءة للمنزل

إضاءة المنزل

تعتبر إضاءة المنزل من العناصر الرئيسية لجعل المنزل مكاناً مناسباً وملائماً للعيش به، وإضافة إلى إنارة المنزل فإنها تؤثر على الحالة المزاجية لأفراد المنزل، ومع تطور الحياة أصبحت الإضاءة أكثر من مجرد مصباح، حيث تتعد الخيارات المتاحة للأفراد وتختلف في الميزانية والتصاميم التقليديّة والعصريّة، ويجب معرفة الغرض من الإضاءة ومكان وضعها قبل اختيار حجمها ولونها وشكلها والمادة المصنوعة منها كالمعادن والزجاج والكريستال والخيزران، كما أن التقنيات الحديثة توفر أنواع مختلفة من الإنارة فمنها القوية والخافتة.[١]


أفضل إضاءة للمنزل

يعتقد الكثيرون أن الهدف من الإضاءة هو إنارة المكان فقط، ولكن في حال استخدمت الإضاءة بالشكل والطريقة الصحيحة فإنها ستضيف لمسة ساحرة للمكان وتبرز جمال التصميم والديكور، كما أن نوع واحد من الإضاءة ربما لن يكون كافياً لتلبية احتياجات المكان وجعله مناسباً من حيث التصميم وراحة الأفراد؛ ولاختيار أفضل إضاءة في المنزل لا بد من اتباع بعض الخطوات التي تساعد على تلبية احتياجات المنزل من الإضاءة:[٢]

تحديد نوع الإضاءة المناسب

يجب استخدام أنواع مختلفة من الإضاءة ويتم تحديد الأنواع المناسبة اعتماداً على الديكور والغرض من الإضاءة، وتقسم الإضاءة وأنواعها كما يلي:[٢][٣]

  • الإضاءة المحيطة: تعرف باسم الإضاءة العامة، وتشكل الإضاءة الرئيسية في الغرفة، حيث يمكن لهذا النوع من الإضاءة أن يحل محل الشّمس، وذلك لأنه يوفر إضاءة قويّة، كما يُعتمد عليه بشكل رئيسي في إنارة المكان وجعل كل شيءٍ فيه واضحاً للأفراد، وتتمثل في الثريات أو الإنارات المثبتة على السقف أو الحائط.
  • الإضاءة المباشرة: يُستخدم هذا النوع من الإضاءة لإبراز قطعة أو منطقة معينة في المنزل، مثل إبراز اللوحات الفنية والتماثيل والممتلكات الثمينة الأخرى، أو بعض الممرات، أو لتسليط الضوء على المناظر الطبيعية الخارجية، ويتم توفير ذلك عن طريق الإنارة تحت الخزانة أو أطراف الممرات أو إضاءات خفيفة على الحائط.
  • إضاءة المهام: وهي الإضاءة الثانوية الخفيفة التي تستخدم لتلبية مهمة معينة في مكان ووقت محدد، مثل القراءة، والواجبات المنزلية، والخياطة، والطهي، أو أي هوايات أخرى، وتتمثل في مصباح الطاولة، أو بعض أنواع المصابيح ذات الإضاءة الخفيفة المعلقة على الحائط.


تحديد مكان الإضاءة

يعود اختيار الإضاءة إلى ذوق الفرد ومنظوره الشخصي، إلا أن وجود مقاييس محددة تساعده على تحديد نوع الإضاءة المناسب للمكان، فلكل غرفة في المنزل استخدامات واحتياجات مختلفة كالآتي:[٢]

  • مدخل المنزل: يمكن استخدام إضاءة محيطيّة أو مباشرة، كالثريا أو مصباح طاولة مميزة ذو إضاءة مناسبة.
  • غرفة المعيشة: يمكن استخدام جميع أنواع الإضاءة في هذه الغرفة، على وجه الخصوص إذا كانت غرفة معيشة رئيسيّة لجميع أفراد المنزل، فمن الأفضل استخدام إضاءة علوية رئيسية في منتصف الغرفة، وفي حال وجود زوايا مظلمة أو تحفة فنية يتم استخدام مصابيح الحائط ومصابيح الطاولة لإبرازها.
  • غرفة الطعام: تعد غرفة الطعام من أكثر الغرف بساطة، من حيث التصميم والإضاءة، حيث كل ما يجب وضعه هو إضاءة معلقة أو ثريا في منتصف الغرفة ومتمركزة فوق طاولة الطعام.
  • المطبخ: يحتوي المطبخ على العديد من الزوايا المظلمة والتي تتطلب وضع مصابيح بأنواع مختلفة وعدد أكبر، كما ويجب استخدام إضاءة محيطية في منتصف المطبخ ويفضل أن تتمركز أعلى الطاولة، كما وتوزع الإضاءات الأخرى قُرب حوض الجلي والفرن والأماكن المظلمة.
  • غرف النوم: تحتاج غرف النوم إلى وضع إضاءة رئيسية وقوية معلقة في منتصف الغرفة، إضافة للحاجة إلى مصابيح الطاولة أو إضاءة للمرآة، والخزائن.
  • الحمام: إضافةً إلى الإضاءة العلوية الرئيسية، يمكن إضافة إضاءة خفيفة فوق المرآة أو حوض الاستحمام.
  • غرفة المكتب: يمكن وضع إضاءة علوية رئيسيّة في منتصف الغرفة، كما يمكن وضع مصباح طويل في الأماكن المعتمة، ويجب إضافة مصباح مكتبي في منطقة العمل.


اختيار لمبة الإضاءة المناسبة

يجب البحث واختيار لمبة إضاءة ذات مواصفات مناسبة تلبي احتياجات المكان من الضوء وتُحقق اللمسة الجمالية للديكور عند اختيار إضاءة المنزل، وتتعد أنواع لمبات الإضاءة، كما وتختلف في القوة الكهربائية والجهد واستهلاك الطاقة، وفيما يلي توضح حول كيفية اختيار مصباح الإضاءة:[٤]

تحديد حجم قاعدة المصباح

يجب تحديد شكل وحجم القاعدة المعدنية للمصباح، للحصول على إضاءة مصباح آمنة وفعّالة، وفي حال كان هناك لمبة قديمة يمكن الاستعانة بها كي تكون مرجع عند شراء اللمبة الجديدة، ولكن في حال عدم توفر اللمبة القديمة يمكن الاستعانة بالعملات النقدية، ويتم ذلك من خلال مقارنة قطر العملة المعدنية في قطر مدخل اللمبة في المصباح، حيث أن هناك ثلاثة أنواع لقاعدة اللمبة تختلف بقياس قطر القاعدة، فعلى سبيل المثال: مصابيح القاعدة المتوسطة والتي تعرف أيضاً بمصابيح قاعدة أديسون ويبلغ قطر قاعدتها 26 مم، أما المصابيح المتوسطة يبلغ قطرها 17 ملم، ومصابيح الشمعدانات يساوي قطرها 12 مم، كما إن تحديد نوع وحجم قاعدة المصباح لا يكفي لشراء اللمبة المثالية، لذلك يجب تحديد القوة الكهربائية والجهد المناسب.


ويُعرف الجهد الكهربائي بالطاقة التي تنقل الشحنة الكهربائية عبر السلك المتواجد داخل اللمبة، كما وتُسمى بالڤولت،[٥] أما القوة الكهربائية فتُعرّف بمقدار الطاقة المستهلكة في الجهاز، وتعرف بوحدة الواط،[٦] كما وتُقرأ قيم الجهد الكهربائي والقوة الكهربائية على ملصق التعليمات الموجود في الوصلة أو المصباح، والذي يساعد الشخص على اختيار اللمبة المناسبة، فالجهد له ثلاث احتمالات وهي 12 أو 24 أو 120 فولت، حيث أن اللمبات الداخلية تساوي 120 فولت، أما اللمبات الخارجية يساوي الجهد فيها 12و24 فولت.[٤]


اختيار نوع المصباح

هناك بعض المميزات والمواصفات التي يجب مراعاتها عند اختيار نوع المصباح المناسب، ومن الأفضل اختيار مصابيح LED الموفرة للطاقة، فهي تتميز بأنها متوفرة بعدة ألوان وأشكال ويمكن إيجادها بسهولة، إضافة لعمرها الطويل مقارنة بالأنواع الأخرى حيث أن مصباح واحد قد يعمل لمدة 10-20 سنة، يمكن استخدام مصباح CFL لتوفير إضاءة متوهجة وأكثر بياضاً، فهذا النوع يستهلك طاقة أقل بنسبة 20-40٪ لإنتاج نفس إضاءة المصابيح الأخرى المتوهجة.[٤][٧]


المراجع

  1.  PURNIMA GOSWAMI SHARMA (9-7-2017), "A guide to choosing the right lights for your home"، housing.com, Retrieved 4-6-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت Tara Mastroeni (19-4-2020), "Ultimate Lighting Guide: Pick the Right Fixtures for Every Room in Your Home"، freshome.com, Retrieved 5-6-2020. Edited.
  3. - (-), "Basic Types of Lighting"، www.maximlighting.com, Retrieved 6-6-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت - (24/06/2020), "How to Choose the Perfect Light Bulb for Your Lighting Fixture"، www.wikihow.com, Retrieved 30/06/2020. Edited.
  5. - (-), "Basic Definitions – Voltage"، definedelectric.com, Retrieved 10-07-2020. Edited.
  6. - (-), "Electric Power"، www.techopedia.com, Retrieved 13-07-2020. Edited.
  7. JOSH GARSKOF (12/12/2016), "What You Need to Know About LED Bulbs"، money.com, Retrieved 30/06/2020. Edited.