أفضل تخصصات الهندسة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٠ ، ٢٣ ديسمبر ٢٠١٥
أفضل تخصصات الهندسة

الهندسة

تُعتبر الهندسة من أكثر التّخصّصات طلباً في الجامعات في كافّة أنحاء العالم؛ فهي دراسة مشوّقة وممتعة ومتنوّعة حيث تفرّعت إلى 43 تخصّصاً تحت الهندسة المدنيّة، والهندسة الميكانيكيّة، وهندسة الكهرباء، والهندسة الكيماويّة، وهندسة العمارة، وهندسة المناجم والتّعدين. لكن وفق الدّراسات والإحصائيّات فإنّ هناك بعض التخصّصات الهندسيّة مطلوبة بشكل كبير سوف نتطرّق إليها.


أفضل تخصصات الهندسة

  • هندسة الاتّصالات: هي الهندسة المختصّة بكافّة مواضيع الاتّصالات الرّقميّة والتّناظريّة والشّارات الكهربائيّة والكهرومغناطيسيّة، تهدف إلى تصميم وسائل الاتصالات السّلكيّة واللاسلكيّة لتلبّي حاجيات النّاس. تتوفّر العديد من فرص العمل لخرّيجي هندسة الاتّصالات في شركات الاتّصالات الكبرى، مثل شركة أورنج أو زين الأردنيّة بدخلٍ عالٍ، وفقاً للإحصائيّات والدّراسات.
  • هندسة الإلكترونيّات: تتفرّع من الهندسة الكهربائيّة، وتسمّى أيضاً بالهندسة الإلكترونيّة، وهي تختصّ بالقطع والمكوّنات الكهربائيّة ودراسة تأثير الالكترونيّات على الأجهزة والمَعدّات ودراسة المكوّنات الأساسيّة للدّارات الكهربائيّة. ظهر هذا التّخصص عند انتشار الرّاديو والتّلفزيون بعد الحرب العالميّة الثّانية، ويجد خرّيجو هندسة الإلكترونيّات العديد من فرصِ العمل في محطّات الإذاعة والتّلفزة وفي المستشفيات؛ لصيانة الأجهزة الطبيّة، ويعملون أيضاً في محطّات توليد الطّاقة وكافّة المؤسسات والقطاعات الأخرى.
  • هندسة الحاسوب: بعد ثورة الحاسب الآلي وتطوّر التطبيقات الخاصّة به استقلّ تخصّص هندسة الحاسوب عن الهندسة الكهربائيّة للحاجة المُلحّة إليه، وهو يختصّ بالبرمجيّات والأنظمة الرّقميّة وكتابة الكودات والشّيفرات وباقي مجالات الحاسب الآلي، ويمكن لخرّيجي هندسة الحاسوب إيجاد أفضلِ الفرص في هذا المجال خارج وداخل البلاد بدخلٍ مرتفعٍ وفقاً للدّراسات والإحصائيّات.
  • هندسة الميكاترونكس: يجمع هذا التّخصّص بين الهندسة الميكانيكيّة والكهربائيّة وهندسة الإلكترونيّات والحاسوب، ويتضمّن تصميم المُنتجات الّتي تدمج بين الميكانيكا والإلكترونيّات، وتتوفّر العديد من فرص العمل لخرّيجي هذا التّخصّص في العديد من القطاعات المختلفة.
  • الهندسة الطّبيّة: نظراً للتّطوّر في مجال الطّب ظهر هذا التّخصص؛ ليركّز على الأجهزة الطّبيّة المتطوّرة، كما ويدخل في مجال إدارة المستشفيات ومجال صناعة الأطراف الصّناعيّة، ونظراً لحاجة سوق العمل إلى هذا التّخصّص يلقى خرّيجوه العديد من فرص العمل في المستشفيات كخبراء ومختصّين في صناعة الأجهزة الطبيّة، أو في مراكز العلاج الطّبيعي.
  • النّظم الحيويّة: وهو تخصّصٌ هندسيّ يختصّ بالصّناعات الهندسيّة المتعلّقة بالعلوم الحيويّة، ويتعلّق كذلك بالهندسة الطبيّة وعلوم الأحياء بكلّ تفرّعاتها، وعلى المُختصّ بهذا النّوع من الهندسة أن يكونَ مُلمّاً بكافّة أنواع الهندسة كالكهربائيّة والطّبيّة؛ لظروف العمل المليئة بالاحتمالات.
  • الهندسة المدنيّة: يختصّ هذا التخصّص بدراسة وتصميم المُنشآت والمباني وتصميم الطّرق والجسور والأنفاق وشبكات الصّرف الصّحّي والسّدود، ويعمل المهندس المدني في العديد من الوظائفِ، فيكونُ مهندساً تنفيذيّاً، ومهندسَ مياهٍ، ومهندسَ بنيةٍ تحتيّةٍ، ومشرفَ مشاريعَ، ومهندسَ تفجير، ومهندسَ ضبط جودة، والعديد غيرها.