أفضل طريقة لفطام الطفل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٠ ، ١٦ أكتوبر ٢٠١٨
أفضل طريقة لفطام الطفل

التغذية وتقليل مدة الرضاعة

لفطام الطفل يُمكن بدايةً التقليل من وقت الرضاعة؛ فإذا كان يرضع -عادةً- لمدة عشرة دقائق يُمكن إنقاصها لتصبح خمسة، وفي ذات الوقت على الأم تقديم وجبة خفيفة صحية لطفلها مناسبة لعمره، ومن الأطعمة الصحية: عصير التفاح غير المحلى أو كوب من الحليب مع تجنب الأطعمة الصلبة للأطفال الذين تقل أعمارهم عن ستة أشهر.[١]


الاستغناء عن الرضعات تدريجياً

يرتبط الأطفال عادة بالرضعتين الأولى والأخيرة من اليوم؛ لذلك سيكون من الأسهل البدء بالتخلص من الرضعات في منتصف النهار، خصوصاً إذا كان الطفل ينشغل بنشاط ما؛ ففي هذه الحالة سيتخلى بشكل طبيعي عنها، وبمجرد الاستغناء عن إحدى الرضعات على الأم الانتقال للتخلص من رضعة أخرى.[٢]


تقديم الحليب من مصدر آخر

إنّ تقديم الحليب للطفل من مصدر آخر يجعل عملية الفطام أكثر سهولة؛ لذلك يُنصح بتقديم زجاجة الحليب من حين لآخر بعد الرضاعة الطبيعية أو حتى أثناءها؛ فهذا يخفف من صعوبة الفطام لاحقاً، ويُشار أخيراً إلى أنّ الطفل بحاجة لبعض الوقت ليتمكن من الشرب بواسطة الأكواب.[٣]


نصائح أخرى لتسهيل فطام الطفل

يُمكن اتباع النصائح التالية لتسهيل عملية الفطام:[٣]

  • اللعب مع الطفل أو أخذه في نزهة في الوقت الذي يحين فيه موعد الرضعة.
  • الابتعاد قدر الإمكان عن المكان التي يتم فيها الرضاعة عادةً، وكذلك تجنب ارتداء اللباس الذي يُلبس أثناء الرضاعة.
  • تجنب الفطام في الأوقات التي يمر فيها الطفل ببعض التغييرات كالتسنين مثلاً.
  • تقديم زجاجة أو كوب من الحليب للطفل أقل من سنة في الوقت الذي يأخذ فيه الرضعة عادةً، أما الطفل الأكبر سناً فيمكن تقديم وجبة خفيفة أو صحية أو مجرد الاحتضان.
  • طلب مساعدة الوالد لإشغال الطفل لحين الانتهاء من الفطام.
  • الصبر على الطفل خصوصاً عند قيامه بإحدى العادات السيئة كمص الإصبع أو عند ارتباطه بشيء معين من البيت كالغطاء مثلاً؛ فهو بهذا يحاول التأقلم مع التغيرات العاطفية التي يمر بها بسبب الفطام.



فيديو طرق فطام الطفل عن الرضاعة الطبيعية

شاهد الفيديو لتتعرف على طرق فطام الطفل عن الرضاعة الطبيعية :

المراجع

  1. "Weaning: When and how to stop breastfeeding", www.babycenter.com,1-2016، Retrieved 29-6-2018. Edited.
  2. "Weaning: Tips for breast-feeding mothers", www.mayoclinic.org,3-2-2016، Retrieved 29-6-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Elana Ben-Joseph (6-2018), "Weaning Your Child"، kidshealth.org, Retrieved 29-6-2018. Edited.