أفضل طريقة لنحت الجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٣ ، ٢٤ فبراير ٢٠١٩
أفضل طريقة لنحت الجسم

أفضل طريقة لنحت الجسم

يمكن اتّباع برنامج تمارين رياضيّّة معيّن لإبراز الشّكل الأجمل للجسم، وتختلف هذه التّمارين باختلاف شكل الجسم، فمثلًا تختلف التّمارين المخصّصة للأشخاص ذوي جسم التّفاحة عن جسم الإجاص، أو حتى عن السّاعة الرّمليّة، ولذلك لا يوجد برنامج رياضي مثاليّ يناسب جميع أشكال الأجسام، ومن أهمّ التّمارين الرّياضية التي يجب ممارستها تبعاً لشكل كلّ جسم ما يلي:[١]

  • ممارسة تمرين الطّيران العكسيّ أو تمرين التجديف لتحسين شكل الظّهر، ونحت الجزء العلوي من الجسم عند الأشخاص ذوي جسم الإجاص، كما يُركِّز تمرين الانخفاض والنّهوض (بالإنجليزية: Deadlifts) على استخدام عضلات الأرداف وتقويتها.
  • التّركيز على العضلات الكبرى في الجسم مثل عضلات السّاقين عند الأشخاص ذوي جسم التّفاحة، وتعدّ ممارسة تمرين البلانك وتمارين البيلاتس (بالإنجليزية: Plank and pilates) مهمّةٌ جدًا في زيادة قوّة عضلات الجذع لديهم.
  • ممارسة تمرين القرفصاء، وتمرين الانخفاض والنّهوض لدى الأشخاص ذوي جسم السّباح أو المثلث المقلوب لزيادة كتلة العضلات خاصةً عضلات السّاقين، كما تساعد تمارين الالتواء على تحسين شكل البطن ونحت عضلاته، كما يجب رفع الأوزان المنخفضة وتكرار ذلك بشكلٍ كبيرٍ.
  • ممارسة تمرين الطّيران العكسيّ أو تمرين التّجديف المزدوج لتقوية عضلات الكتفين والظّهر عند الأشخاص ذوي جسم السّاعة الرّملية، كما يساعد تمرين البلاك الجانبي على الحفاظ على عضلات البطن.
  • ممارسة التّمارين التي تستهدف وسط الجسم مثل تمرين البيلاتس الذي يحسّن ويشد منطقة البطن عند الأشخاص الذين يمتلكون جسماً يشبه شكل المسطرة (بالإنجليزية: The ruler)، كما يجب التّركيز على العضلات السّفلية بممارسة تمرين القرفصاء، أو تمرين الانخفاض والنّهوض.


نحت الجسم عن طريق العمليّات الجراحيّة

قد يكون السّبب وراء الخضوع لجراحة نحت الجسم وجود جلدٍ إضافيٍّ مترهّلٍ ناتجٍ عن خسارة وزنٍ حادّة، أو لتجميل شكل الجسم بالتّركيز على مناطق محددةٍ بالجسم، وفي الحالتين قد يحتاج الشّخص أكثر من عمليّة للوصول إلى النّتيجة المرادة، ويتم نحت الجسم بإزالة الدّهون الزّائدة أو الجلد الزّائد، وشدّ الجلد والمساعدة على إعادة تشكيل الجسد، ومن الأمثلة على هذه العمليّات عمليات شفط الدّهون، وشدّ البطن، وغيرها.[٢]


مضاعفات العمليّات الجراحيّة لنحت الجسم

يترتّب على إجراء أيّة عملية جراحيّة بعض المخاطر، ومن المضاعفات المحتملة لعمليات نحت أو تشكيل الجسم ما يلي:[٣]

  • مخاطر التّخدير التي قد تكون مميتة أحيانًا.
  • المخاطر الجراحيّة مثل النّزيف والالتهابات.
  • تجلّط الدّم.
  • تجمّع السّوائل تحت الجرح.
  • موت الأنسجة وتلفها، أو فقدان الجلد.
  • تلف الأعصاب الحسيّة.
  • التّورم لفترةٍ طويلةٍ.
  • عدم تناسق الجلد.
  • التهابات الجروح.
  • الحاجة لإجراء جراحة إضافيّة لعلاج المضاعفات.


المراجع

  1. "Exercises that bring out the best in your body shape", www.health24.com, Retrieved 16-2-2018. Edited.
  2. 9-1-2018, "Body Contouring Surgery: What You Need to Know"، health.clevelandclinic.org, Retrieved 16-2-2019.
  3. "Body contouring surgery", www.betterhealth.vic.gov.au, Retrieved 16-2-2019. Edited.