أقوال عظماء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٢ ، ٢٢ مارس ٢٠١٦
أقوال عظماء

إليكم هنا من أقوال وحكم وعبارات متنوعة من العظماء الذي واجهوا الكثير من العقبات والمراحل في حياته، أتمنى أن تعجبكم.


أقوال عظماء

  • القيادة هي قيام شخص آخر غير القائد بعمل شيء يريده القائد لأنه يريد القيام بذلك.
  • يجب على القائد أن يكون عملي وواقعي حتى يتحدث عن الرؤى الخاصة به بالقدر الكافي والمفهوم.
  • ليس من الضرورة أن تتجب الأمور الصعبة المرهقة، ولكن في بعض الأحيان يجب عليك أن تتولى القيادة.
  • تستمد القيادة قوتها من التعليم.
  • تضع القيادة الفاعلة الأمور الهامة على رأس قائمة المهام.تكون الإدارة الفاعلة منضبطة، وتقوم بما يوكل إليها من مهام.
  • القادة العظماء هم دائماً مثال يقتدى به، يمكنهم الحد من الحوارات، النقاش، والشك لتقديم حل يمكن فهمه من قبل الجميع.
  • لا يمكن تعريف القادة العظماء من خلال غياب الضعف، بل من خلال إظهار القوة بطريقة واضحة للجميع.
  • الشخص الذي يمتلك قوة عظيمة يجب أن يستخدمها بالطريقة المناسبة.
  • الشخص الذي تعلم كيف ينصاغ للأوامر، سوف يتعلم كيفية القيادة.
  • يتحدث القادة عن الحلول الممكنة التي قد تفيد لشعب، في حين يتحدث الشعب عن المشاكل التي قد تواجهه.
  • الشخص الذي يريد قيادة الأوركسترا، يجب أن يدير ظهره إلى الجماهير.
  • لا تخبر الشعب أبداً كيفية القيام بعمل الأشياء، ولكن أخبرهم ما يجب عليهم فعله وسيفاجئونك ببراعتهم.
  • كما نمتلك نظرة مستقبلية للأمور التي ستحدث، سيكون القادة أولئك الذين يرزعون الثقة بالشعب.
  • أرشدني، اتبعني، أو اذهب بعيداً عن طريقي.
  • قبل أن تصبح قائداً، عليك النجاح بكل شيء يعمل على إنماء ذاتك، وعندما تصبح قائداً، عليك النجاح بكل شيء لتنمي شخصية الآخرين.
  • يكون القائد مصدراً للأمل.
  • سوف تحتاج الكثير لكي تصبح قائداً.
  • القائد هو الذي يعلم الطريق، ويمضي في الطريق، ويبين لنا ماذا يوجد في هذا الطريق.
  • يمكن تعريف القيادة على النحو الآتي: هي القدرة والطريقة التي يتم بها جمع الأشخاص لهدف واضح ومع شخصية يستمدون منها الثقة بالنفس.
  • القيادة هي رفع آراء الشخص إلى أماكن سامية، ورفع أداء الشخص إلى مستوى أعلى، وبناء شخصية تتجاوز الحدود الطبيعية.
  • لا يوجد أدنى شك بأن مجموعة صغيرة من الأشخاص المعينين بإمكانهم تغيير العالم، في الواقع هذا الشيء الوحيد الذي يملكونه.
  • من الصعب جداً على المجتمع أن يجد قادة قادرين على حمايتهم من أي شيء قد يهدد حياتهم.
  • من أخطر الأساطير التي تتحدث عن القيادة هي ولادة الزعماء، وأن هناك عامل وراثي لتولي الزعامة.هذا الكلام لا معنى له، في الحقيقة، العكس هو الصحيح.القادة يصنعون أنفسهم بأنفسهم وليس عن طريق الوراثة.
  • لتولي القيادة يجب أن تخدم أولاً.
  • الشخص الذي لا يعرف كيف ينفذ الأوامر، لا يمكن أن يكون قائداً ناجحاً.
  • لكي تصبح زعيماً فإنّه من الواجب على الشعب أن يتبعك طوعاً، حتى لو لم تكن تملك مركزاً.
  • لقد بدأت من منطلق أن هدف القيادة هو إيجاد قادة آخرين، لا مزيد من الأتباع.
  • لا تكون القيادة الفعالة بإلقاء الخطابات أو أن تصبح محبوباً، يتم تعريف القيادة عن طريق النتائج وليس التوقعات.
  • أي شخص يمتلك القدرة على القيادة عندما يكون البحر هادئاً.
  • يجذب الشخص العظيم الشعب العظيم، ويعرف كيفية السيطرة عليهم جميعاً.
  • أفضل طريقة تنفيذية هي إمتلاك الشخص خبرة كافية لانتقاء أشخاص جيدين لعمل ما يريد إنجازه، وضبط النفس بشكل كافي للحفاظ عليهم أثناء قيامهم بالعمل.
  • القيادة هي إمتلاك النفوذ.
  • يبايع الشعب القائد قبل معرفة ما هي تطلعاته المستقبلية.
  • هناك الكثير مما نسميهم الهيئات الإدارية تكون معنية في جعل العمل صعباً على الشعب.
  • العامل الرئيس لإنجاح أي قيادة مهما كانت هو امتلاك قوة التأثير وليس إمتلاك السلطة والنفوذ.
  • لا يرى القائد المحنك طريقه إلى النصر فحسب، وإنّما يعلم متى يكون هذا النصر ممكناً.
  • شجاعة القائد العظيم لتحقيق تطلعاته مستمدة من العاطفة وليس الموقف الذي يوضع به.
  • يأخذ القائد شعبه إلى المكان الذي يريدون الذهاب إليه، ولا يأخذ القائد المحنك شعبه إلى المكان الذي يريدون الذهاب إليه، وإنما للمكان الذي من الواجب التواجد به.
  • يحيد القادة المتميزون عن طريقهم ليدعمون الثقة بالنفس لدى شعوبهم، إذا آمن الشعب بأنفسهم، فإنّهم سيحققون الشيء الكثير.
  • يمتلك القائد الحقيقي ثقه بنفسه تجعله يقف وحيداً بوجه المصاعب، ويمتلك شجاعة تجعله يتخذ قرارات صارمة، وتعاطف ليصغي إلى احتياجات الآخرين.لم يعين قائد بمحض الصدفة وإنّما أعماله الشريفة ونزاهته هي من وضعته بذلك المكان.
  • يجب على الحالم أن يكون بطيئاً بالمعاقبة وسريعاً بالمكافأة.
  • لا يمكن لشخص أن يصنع قائداً طالما يريد ذلك الأمر لنفسه، أو أن يأخذ ثقة الشعب لينال ما يريد.
  • أفعل ما يمليه عليك قلبك من أمور صائبة، لأنه سيتم انتقادك مهما فعلت من أمور.
  • لا يمكن أن أبين طريق النجاح، ولكن يمكنني أن أبين طريق الفشل، بمعنى عليك المحاولة لإرضاء الجميع.
  • يكون القائد أفضل إذا عرفه القليل من الأشخاص، فعند إتمام عمله وتحقيق هدفه: سيقولون عندها، لقد فعلنا ذلك بأنفسنا.
  • عند انعدام وجود أية آراء، فسيكون هناك هلاك الشعب.
  • ينبغي على اإتباع الشعب، ألست قائدهم.
  • أنت تتولى بعض الأعمال، وأنت القائد كذلك.
  • تكون مسؤولية القائد الأولى تحديد الحقيقة، وآخر مسؤولياته تقديم الشكر للآخرين، ويكون الأمر الذي بينهما أنّ القائد يُعتبر خادم للوطن.
  • تكمن قدرة القيادة في تحويل الرؤى إلى حقيقة.
  • يكون العمل الرئيس للقيادة هو رفض بعض الأمور، وليس قبولها.لأن القبول بالإجابة يعتبر أمراً سهلاً.
  • من الأمور الهامة في القيادة هي أن تمتلك رؤى ترتقي لأعلى المستويات، ومن الجيد أن تكون هناك رؤية واضحة بشكل جيد ومفهوم لكل أمر من الأمور التي تتعلق بالقيادة.. لا يمكن الإدلاء ببعض الأمور والرؤى الغير مؤكدة بالشكل الصحيح.
  • تحدث تحديات القيادة ليصبح القائد قوياً وليس وقحاً، ليصبح طيب القلب وليس ضعيفاً، ليمسك بزمام الأمور وليس ليصبح متسلطاً، ليصبح ذو فكر نير وليس خاملاً، ليصبح متواضعاً وليس خجولاً، ليصبح فخوراً وليس متعجرفاً.إمتلك حس الفكاهة ولكن لا تكن أحمقاً.
  • لا يمكن القيادة عن طريق الإشارة لبعض الأماكن للذهاب اليها، ولكن تكون القيادة عن طريق الذهاب لذلك المكان وترك بصمة.
  • عندما يعطى الوزير أمراً معيناً، فإنّ صاحب القرار يترك له الأمر ليجد الوسائل المتاحة للقيام بهذا الأمر.
  • يشترك جميع القادة العظماء بسمة واحدة ألا وهي: الاستعداد لمواجهة القلق الذي يشعر به الشعب بالشكل المناسب.. هذا هو جوهر مفهوم القيادة.
  • يصنع الرجال التاريخ وليس العكس، في الوقت الذي لم يكن هناك قيادة، لا يزال المجتمع قائماً، يحدث تقدماً عندما يستغل القادة المهرة الفرصة المناسبة لتغيير أشياء للأفضل.