ألم الغازات في البطن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣١ ، ١٠ يونيو ٢٠١٩
ألم الغازات في البطن

ألم الغازات في البطن

يُنتج الجسم الغازات أثناء هضم الطعام ويتخلّص منها بشكلٍ مُستمر، حيث يتراوح المعدّل الطبيعي لإخراج الغازات عند الشخص البالغ ما بين 13-21 مرة في اليوم، ولكن قد يُعاني الشخص من الألم، وعدم الراحة، والانتفاخ عند تراكم الغازات في الجسم وفقدان القدرة على إخراجها، وقد تزداد شدة هذه الآلام مع مرور الوقت.[١]


أسباب ألم الغازات في البطن

بالإضافة إلى تكوّن الغازات أثناء الهضم، قد تتشكّل بشكلٍ رئيسي بسبب ابتلاع الهواء أثناء تناول الأطعمة وشرب السّوائل، وقد تتشكل أيضاً في القولون بواسطة بكتيريا تقوم بتخمير بعض المكوّنات الغذائيّة التي لم يتمّ هضمها في الأمعاء الدقيقة؛ مثل الكربوهيدرات، وبعض أنواع الألياف، والنشويات، والسّكريات، وتتضمّن الأسباب المؤدية إلى تراكم الغازات ما يأتي:[٢]

  • أسباب غذائية: وتتضمن القيام بأحد الأمور التالية:
    • تناول المشروبات الغازية.
    • استخدام المُحليّات الصناعيّة، مثل السوربيتول (بالإنجليزيّة: Sorbitol) والمانيتول (بالإنجليزيّة: Mannitol).
    • تناول بعض الأطعمة الغنية بالألياف؛ مثل الحبوب الكاملة، والخضروات، والفواكه، أو تناول مُكمّلات الألياف.
    • اتّباع بعض العادات غير الصّحية أثناء تناول الطعام؛ مثل تناول الأطعمة بشكلٍ سريع، أو التّحدث أثناء ذلك، أو مضغ اللّبان، إذ تؤدي هذه المُمارسات إلى ابتلاع الهواء في الكثير من الأوقات، وتراكم الغازات الذي ينتج عنه ألم في البطن.
  • الإصابة ببعض الأمراض الصحية: قد يُعاني المُصاب بالأمراض التالية من زيادة تراكم الغازات في البطن:
    • أمراض معوية مزمنة؛ مثل التهاب الرتوج (بالإنجليزية: Diverticulitis)، والتهاب القولون التقرحي (بالإنجليزية: Ulcerative colitis)، وداء كرون (بالإنجليزية: Crohn's disease).
    • زيادة نمو بكتيريا الأمعاء الدقيقة.
    • الإصابة بالإمساك.
    • عدم تحمّل بعض الأطعمة، مثل الحليب ومنتجاته، أو بروتين الجلوتين الموجود في القمح وبعض أنواع الحبوب.


علاج ألم الغازات في البطن

في حال نتَج ألم غازات البطن عن حالة صحيّة مُعيّنة، فلا بُدّ من علاج المُسبّب أولاً، وبشكلٍ عامّ تتضمّن علاجات ألم الغازات في البطن ما يلي:[٣]


العلاجات المنزلية

تتضمّن العلاجات المنزلية التي يُمكن اتباعها للتخفيف من الغازات المُتراكمة والتقليل من الآلام ما يأتي:[٤]

  • إخراج الغازات وعدم حبسها، وكذلك البُراز.
  • تناول بعض المشروبات التي تُساعد على الهضم؛ مثل بعض أنواع الشاي التي تحتوي على الزنجبيل، أو اليانسون، أو النعنع.
  • تجنّب الأطعمة المُحفزة لتراكم الغازات وظهور الآلام؛ مثل البصل، والثوم، والطعام الحار، والمشروبات الغازية، واللّبان.
  • تناول مكمّلات النّعناع، ومكملات البروبيوتيك، وكذلك زيت القرنفل، وحبوب الشومر؛ وذلك لتحسين عملية الهضم.
  • ممارسة الرياضة، مثل المشي أو اليوغا.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • تناول مشروب الماء المُضاف إليه خلّ التفاح.
  • وضع كمّادات ساخنة على البطن، وقد يُساعد ذلك على ترخي العضلات وتحرّك الغازات من الأمعاء.


العلاجات الدوائية

قد تُساعد بعض العلاجات الدوائيّة، والمتوفرة للبيع دون وصفة طبيّة، على التّخلص من الغازات المتراكمة في البطن والتقليل من الألم الناتج عنها، وتتضمن هذه العلاجات ما يأتي:[٣]

  • السيميثيكون: (بالإنجليزية: Simethicone)، حيث يُساعد على تفتيت فقاعات الهواء الموجودة في الغازات، وبالتالي يُسهّل طرد الغازات، ولكن تتوافر القليل من الدراسات التي تدعم فعاليته في التخلص من أعراض النفخة.
  • مكملات اللاكتيز الغذائية: حيثُ تساعد مكمّلات إنزيم اللاكتيز (بالإنجليزية: Lactase) الغذائيّة على هضم سكر اللاكتوز في حالات عدم تحمّله.
  • الألفا جلاكتوسيديز: (بالإنجليزية: Alpha-galactosidase)، ويُمثل إنزيم يُساعد على تكسير الكربوهيدرات الموجودة في الحبوب وبعض الخضروات، ويُؤخذ قبل تناول الوجبة.
  • الفحم النشط: (بالإنجليزية: Activated charcol)، ويُمكن أخذه قبل الطعام وبعده، ولكن لم تُثبت الدراسات فعاليّته للآن، وينبغي التنويه إلى احتمالية تأثيره في امتصاص بعض الأدوية.


المراجع

  1. Debra Sullivan (28-2-2017), "How to Get Rid of Gas, Pains, and Bloating"، www.healthline.com, Retrieved 1-4-2019. Edited.
  2. "Gas and gas pains", www.mayoclinic.org,21-12-2018، Retrieved 1-4-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Gas and gas pains", www.mayoclinic.org,21-12-2018، Retrieved 1-4-2019. Edited.
  4. Fri (13-4-2018), "How to get rid of trapped gas"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 1-4-2019. Edited.