أمراض الخصيتين

كتابة - آخر تحديث: ١٣:١٣ ، ١٠ أبريل ٢٠١٩
أمراض الخصيتين

التواء الخصيتين

تؤدي الإصابة بالتواء الخصيتين (بالإنجليزية: Testicular torsion) إلى انسداد الأوعية الدموية في إحدى الخصيتين، وهذا ما يستلزم التوجّه للطوارئ فوراً فقد يؤدي التأخر في تلقي العناية المُناسبة إلى الإضرار بالخصيتين، وتجدر الإشارة إلى أنّ الرجال الذين يُعانون من اضطراباتٍ في التطوّر هم الأكثر عُرضة للإصابة بهذه الحالة.[١]


سرطان الخصية

بشكلٍ عامّ يُعتبر سرطان الخصية (بالإنجليزية: Testicular cancer) غير شائعٍ مُقارنة بأنواع السّرطانات الأخرى، ولكنّه أحد أكثر أنواع السرطانات شيوعاً بين الشباب، وبحسب إحصائيّات أمريكا الشمالية وأوروبا تتراوح أعمار مُعظم المُصابين بهذه الحالة بين 15-35 عاماً، بحيث يتمّ تشخيص 8 آلاف حالةٍ سنويّة في الولايات المتحدة، ويبلغ عدد الوفيّات السنويّة الناتجة عن هذا السّرطان حوالي 390 حالة.[٢]


صدمة الخصية

تُعتبر الخصيتان أكثر عُرضة للتأثر بالضربات أو الصّدمات نظراً لعدم تمتّعهما بحماية العضلات والعظام، وقد يُعاني الرجل من صدمة الخصية (بالإنجليزية: Testicular trauma) نتيجةً لذلك؛ وتتمثل أعراض هذه الحالة بالشعور بالألم في الخصيتين، أو انتفاخهما، أو ظهور الكدمات، وفي سياق هذا الحديث يُشار إلى أنّ احتمالية امتصاص الخصيتين لصدمة الإصابة دون حدوث أضرارٍ خطيرة، وتجدر الإشارة إلى أنّ تمزق الخصية يُمثل أحد أشكال صدمة الخصية وقد تتسبّب هذه الحالة بتسرب الدم إلى كيس الصفن ممّا يستدعي الخضوع للعناية الفورية.[٣]


التهاب البربخ

يُمثل البربخ أنبوباً طويلاً مُلتفاً يقع خلف كلّ خصية، ويُعزى التهاب البربخ (بالإنجليزية: Epididymitis) إلى العديد من العوامل والأسباب؛ منها العدوى أو الأمراض المنقولة جنسيّاً، وتتمثل أعراض هذه الحالة بالشعور بألم في كيس الصفن وانتفاخه، وفي الحالات الشديدة قد تنتشر العدوى إلى الخصية المُجاورة؛ مُسبّبةً الحمّى وظهور الخراج.[٣]


دوالي الخصية

تتمثل الإصابة بدوالي الخصية (بالإنجليزية: Varicocele) بتمدّد الأوردة الموجودة فوق الخصيتين، وقد تتسبّب هذه الحالة بالشعور بألمٍ تتراوح شدّته بين الخفيفة إلى المتوسطة، إضافةً إلى احتماليّة تأثير هذه الحالة في الخصوبة.[١]


قصور الغدد التناسلية

يتمثل قصور الغدّد التناسليّة (بالإنجليزية: Hypogonadism) لدى الرجال بعدم قدرة الخصيتين على إنتاج ما يكفي من هرمون التستوستيرون.[٣]


القيلة المائية

تتمثل القيلة المائيّة (بالإنجليزية: Hydrocele) بتشكّل كيسٍ مملوءٍ بسائل حول الخصيتين، وفي الحقيقة، تظهر هذه الحالة لدى ما نسبته 10% من الأطفال الذكور عند ولادتهم، وبالرغم من ذلك فقد تؤثر في الذكور في أيّ عُمرٍ.[٤]


التهاب الخصية

يُعزى التهاب الخصية (بالإنجليزية: Orchitis) الذي قد يؤثر في إحدى الخصيتين أو كلتيهما إلى العدوى، أو النّكاف (بالإنجليزية: Mumps)، أو أحد الأمراض المنقولة جنسيّاً.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Testicular Disease", www.webmd.com, Retrieved 14-3-2019. Edited.
  2. "What to know about testicular cancer", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-3-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Testicular Disorders", www.my.clevelandclinic.org, Retrieved 14-3-2019. Edited.
  4. "Hydrocele", www.healthline.com, Retrieved 14-3-2019. Edited.