ما هو سبب ألم الخصية

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٣٨ ، ٤ مايو ٢٠٢١
ما هو سبب ألم الخصية

أسباب ألم الخصية

توجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى حدوث ألم في الخصية، والتي تتفاوت من الإصابة بالعدوى إلى التعرض للإصابات المرضيّة، ويشار إلى أن ألم الخصية قد يكون في بعض الأحيان حالةً طبيةً طارئة،[١] وفيما يأتي بيان هذه الأسباب بشيءٍ من التفصيل:


التهاب البربخ

يُعرف البربخ (بالإنجليزية: Epididymis) بأنّه أنبوب يوجد في الجزء الخلفي من الخصيتين وهو مسؤولٌ عن حمل وتخزين الحيوانات المنوية، وعادةً ما يحدث التهاب البربخ (بالإنجليزية: Epididymitis) عند الإصابة بعدوى فيروسية، أو بكتيرية، أو عدوى منقولة جنسيًا، كما يمكن أن تحدث الإصابة عند الرجال من جميع الأعمار؛ إلّا أنّ التهاب البربخ يعدُّ أكثر شيوعًا بين الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 14-35 عامًا، وقد تؤدي الإصابة به إلى ظهور الأعراض الآتية:[٢][٣]

  • الشعور بألمٍ شديدٍ في الخصيتين.
  • حدوث انتفاخٍ واحمرار في الخصيتين.
  • الحمى والقشعريرة.


الفتق الأربي

يُعرف الفتق (بالإنجليزية: Hernia) بأنّه اندفاع للأنسجة؛ كجزءٍ من الأمعاء على سبيل المثال وبروزها عبر منطقة ضعيفة من عضلات البطن، ومن أنواعه الفتق الأربي (بالإنجليزية: Inguinal hernia) الذي تندفع فيه الأنسجة عبر منطقة ضعيفة من جدار البطن السفلي تُعرف بالقناة الأربية (بالإنجليزية: Inguinal canal)؛ وهي ممر أسفل البطن يضم العديد من الأوعية الدموية والأعصاب والحبل المنوي لدى الذكور،[٤][١] مما يؤدي إلى الشعور بالألم خاصةً عند السعال، أو الانحناء، أو رفع الأجسام الثقيلة، ويشار إلى أن الأنسجة قد تندفع أيضًا إلى كيس الصفن (بالإنجليزية: Scrotum)؛ مما يتسبب بانتفاخ الخصيتين والشعور بالألم فيهما.[١][٥]


حصوات الكلى

قد تتسبب حصوات الكلى (بالإنجليزية: Kidney stones) بألمٍ ينتشر ليصل إلى الخصيتين، ويُعرف هذا الألم طبيًا بالألم الرجيع (بالإنجليزية: Referred pain)، وهو الشعور بألمٍ خارج المنطقة التي تحدث فيها المشكلة الصحية، ومن الأعراض الأخرى التي قد ترتبط بوجود حصوات في الكلى ما يأتي:[١]

  • ظهور دمٍ في البول.
  • الشعور بحرقةٍ عند التبول.
  • الشعور بألمٍ في الجزء العلوي من القضيب.
  • الشعور بتشنجاتٍ وألمٍ حاد قد ينتشر من الظهر إلى منطقة الأربية.
  • كثرة التبول.
  • الغثيان.
  • التقيؤ.


التهاب الخصية

يمكن أن يحدث التهاب الخصية (بالإنجليزية: Orchitis) في إحدى الخصيتين أو كلتيهما، ويتسبب بالشعور بألم عند اللمس يتراوح بين الخفيف والشديد في إحدى الخصيتين أو كلتيهما وقد يستمر لأسابيع، كما قد يؤثر في الخصوبة، ويكون سببه عادةً الإصابة بالنكاف (بالإنجليزية: Mumps) وهو عدوى فيروسية، أو الإصابة بعدوى بكتيرية والتي قد تكون عدوى منقولة جنسيًّا؛ كالسيلان (بالإنجليزية: Gonorrhea) أو الكلاميديا (بالإنجليزية: Chlamydia) على وجه التحديد، ومن الجدير بالذكر أن التهاب الخصية الناجم عن العدوى البكتيرية غالبًا ما يكون ناجمًا عن التهاب البربخ وتعرف هذه المشكلة الصحية بالتهاب البربخ والخصية (بالإنجليزية: Epididymo-orchitis)، ويشار إلى أنه عادةً ما تتطور أعراض وعلامات التهاب الخصية بشكلٍ مفاجئ، وتشمل الأعراض الأخرى ما يأتي:[٦]

  • حدوث انتفاخ في إحدى الخصيتين أو كلتيهما.
  • الحمى.
  • الغثيان والتقيؤ.


التواء الخصية

يحدث التواء الخصية أو انفتال الخصية (بالإنجليزية: Testicular torsion) نتيجة تغير موقع الخصية، مسببًا التفاف والتواء الحبل المنوي الذي يحمل الدم إلى كيس الصفن الذي يحتوي على الخصيتين؛ مما يؤدي إلى حدوث انتفاخٍ وشعور بألم مفاجىء في كيس الصفن وفي الغالب يكون شديدًا، ويشار إلى أنّ التواء الخصية يحدث نتيجة انخفاض التروية الدموية إلى كيس الصفن، وبالرغم من أن التواء الخصية قد يحدث في أيّ عمر حتى قبل الولادة؛ إلّا أنّه أكثر شيوعًا بين الذكور الذين تترواح أعمارهم بين 12-18 عامًا، وتشمل الأعراض والعلامات الأخرى لالتواء الخصية ما يأتي:[٧]

  • الشعور بألمٍ في منطقة البطن.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • تغير موقع الخصية ليكون أعلى من المستوى الطبيعي أو بزاوية غير معتادة.
  • كثرة التبول.
  • الحمى.


التعرض لإصابة على الخصية

يمكن أن يتعرض الشخص بسهولةٍ لضربةٍ أو إصابةٍ على الخصية، وذلك لأنّها غير محميةٍ بالعضلات أو العظام، وقد يترتب على ذلك حدوث تمزقٍ في الأوعية الدموية أو تمزق الخصية؛ مما قد يؤدي إلى الشعور بالألم، وحدوث الانتفاخ، وظهور الكدمات في الخصية،[١][٨] ومن أنواع الإصابات التي قد تتعرض لها الخصية ما يأتي:[٨]

  • إصابة مخترقة: ومن الأمثلة عليها: الجروح الناجمة عن الطعن أو اللدغ.
  • إصابة ناجمة عن جسم متحرك: كالتعرض لركلة على منطقة الخصيتين.
  • إصابة ناجمة عن الاصطدام بجسم ثابت: كالسقوط على سطح صلب.


دوالي الخصية

يعاني العديد من الرجال من القيلة الدوالية أو ما يعرف بدوالي الخصية (بالإنجليزية: Varicocele)، والذي يتمثل بانتفاخٍ وتضخم الأوردة الموجودة في كيس الصفن، ويعزى السبب في ذلك إلى وجود خللٍ في الصمامات الموجودة في هذه الأوردة، والتي يشار إلى أنها في الأوضاع الطبيعية تساعد على تحرك الدم بعكس الجاذبية للعودة إلى القلب عند الوقوف، وبالتالي فإن حدوث خللٍ في هذه الصمامات يتسبب بتجمع الدم في الأوردة وانتفاخها، وغالبًا لا يترتب على دوالي الخصية ظهور أيّ أعراض أو علامات؛ إلّا أنّه في حالات نادرة قد يؤدي إلى ضعف الخصوبة، والشعور بالألم الذي قد يمتاز بما يأتي:[٨][٩]

  • يتفاوت بين الألم والانزعاج الخفيف إلى الحاد.
  • تزداد شدة الألم عند الوقوف أو أداء مجهود بدني خاصةً عندما يكون لفترات زمنية طويلة.
  • يزداد الألم سوءًا مع مرور الوقت أثناء اليوم.
  • يهدأ الألم ويخف عند الاستلقاء على الظهر.


أسباب أخرى

فيما يأتي بيان بعض الأسباب الأخرى لألم الخصبة:[١٠]

  • القيلة المنوية: (بالإنجليزية: Spermatocele)، وهي أكياس غير سرطانية، وتكون مملوءة بسائلٍ، ويمكن أن تتكون في البربخ بالقرب من الخصية، كما أنها في العادة لا تسبب الشعور بالألم؛ لكنّها قد تنمو أحيانًا وتصبح كبيرة الحجم مما يسبب الشعور بعدم الارتياح.
  • القيلة المائية: (بالإنجليزية: Hydrocele)، وهي حالة شائعة يحدث فيها تجمع للسوائل حول الخصية، وفي بعض الأحيان قد تصاب القيلة المائية بالعدوى أو قد تسبب للشخص الشعور بالألم.
  • القيلة الدموية: (بالإنجليزية: Hematocele)، وتحدث عند تجمع الدم حول الخصية، وعادةً ما تكون ناجمةً عن التعرض لإصابة في تلك المنطقة.
  • سرطان الخصية: يُعد سرطان الخصية (بالإنجليزية: Testicular cancer) أكثر أنواع السرطان شيوعًا بين الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 15-35 عامًا، وقد تؤدي الإصابة بسرطان الخصية إلى الشعور بألم في الخصيتين أو الأربية، وانتفاخ الخصية، والشعور بثقلٍ وألم في الجزء السفلي من البطن أو في كيس الصفن.
  • متلازمة ألم ما بعد قطع القناة المنوية: (بالإنجليزية: Post-vasectomy pain syndrome)، والتي تُعرف أيضًا بمتلازمة ألم ما بعد استئصال الأسهر، التي تتمثل بحدوث ألم في الخصية بعد الخضوع لعملية قطع القناة المنوية (بالإنجليزية: Vasectomy)، ويشار إلى أن سببه قد يُعزى إلى ارتفاع الضغط في البربخ أو في الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية والمعروفة بالأسهر (بالإنجليزية: Vas deferens).


دواعي مراجعة الطوارئ

يجب على الشخص المعنيّ طلب الرعاية الطبية الفورية في حال الشعور بألمٍ شديد أو مفاجئ في الخصية، كما تجدر مراجعة الطوارئ في حال مصاحبة ألم الخصية لأحد الأعراض الآتية:[١١]

  • انتشار الألم لمنطقة البطن.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • الحمى.
  • كثرة التبول.
  • الحاجة الملحة للتبول.
  • الشعور بألمٍ عند التبول.
  • حدوث انتفاخ أو ظهور كدماتٍ في كيس الصفن.
  • حدوث ثقب في كيس الصفن أو الخصية.


فيديو احتقان الخصية

ما هو احتقان الخصية في الفيديو


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Rachel Nall (March 22, 2019), "What causes pain in the testicles?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved April 14, 2021. Edited.
  2. Arthur Frazão (April 2020), "Testicular pain: 7 main causes and what to do"، www.tuasaude.com, Retrieved April 14, 2021. Edited.
  3. Janelle Martel (March 7, 2019), "Epididymitis"، www.healthline.com, Retrieved April 14, 2021. Edited.
  4. "Inguinal Hernia", www.webmd.com, Retrieved April 14, 2021. Edited.
  5. "Inguinal hernia", www.mayoclinic.org,February 26, 2019، Retrieved April 14, 2021. Edited.
  6. "Orchitis", www.nchmd.org,September 9, 2014، Retrieved April 14, 2021. Edited.
  7. "Testicular torsion", www.mayoclinic.org,April 4, 2020، Retrieved April 14, 2021. Edited.
  8. ^ أ ب ت "Testicle injuries and conditions", www.betterhealth.vic.gov.au,March 30, 2019، Retrieved April 14, 2021. Edited.
  9. "Varicocele", www.drugs.com,January 16, 2020، Retrieved April 14, 2021. Edited.
  10. "Testicular Pain", my.clevelandclinic.org,July 28, 2016، Retrieved April 15, 2021. Edited.
  11. Nazia Q Bandukwala (February 4, 2020), "Testicular Pain Treatment"، www.webmd.com, Retrieved April 15, 2021. Edited.