أمراض الفم

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢٦ ، ٢٢ أبريل ٢٠١٩
أمراض الفم

قرحة الزكام

تنجم الإصابة بقرحة الزكام (بالإنجليزية: Cold sore) عن عدوى فيروس الهربس البسيط (بالإنجليزية: Herpes simplex virus) من النوع الأول في الغالب، وعادةً ما تظهر قرحة الزكام خارج الفم أيّ على الشفاه والمناطق المجاورة لها وقد تظهر داخل الفم على اللثة أو سقف الفم، أمّا بما يتعلق بأعراض قرحة البرد فقد لا تظهر أيّ أعراضٍ على البعض، بينما يعاني بعض المصابين من تشكّل قرحة مؤلمة، ومن المهم الإشارة إلى أنّ قرحة الزكام تُعد من الأمراض المعدية، كما أنّه لا يوجد علاج شافٍ لهذا النوع من تقرحات الفم وعادةً ما تختفي أعراضها خلال بضعة أسابيع، إلّا أنّه يمكن استخدام مضادّات الفيروس للتسريع من عملية الشفاء والوقاية من الإصابة المستقبلية لدى الأشخاص المعرضين للإصابة بقرحة البرد بشكلٍ متكرر، كما تتوفر بعض الخيارات الدوائية التي من شأنها التخفيف من الألم والتي تتضمن المراهم التي تعمل على تخدير القروح، والمراهم التي تحافظ على رطوبة القروح المتقشرة أو زيادة جفافها للتخلص منها.[١]


التهاب الفم القلاعي

تظهر التقرحات القلاعية (بالإنجليزية: Canker sore) على شكل تقرحاتٍ صغيرة وضحلة، وعادةً ما تظهر في الأنسجة الللينة داخل الفم وفي قاعدة اللثة، وقد تُسبب القروح القلاعية ألماً كافياً لإعاقة الشخص عن تناول الطعام والكلام، وعلى العكس من قرحة البرد فإنّ القروح القلاعية لا تُعدّ من الأمراض المعدية ولا تظهر على الشفاه.[٢]


عدوى المبيضات الفموية

تنجم عدوى المبيضات الفموية (بالإنجليزية: Oral Thrush) نتيجة الإصابة بفطريات المبيضات المعروفة باسم الكانديدا (بالإنجليزية: Candida fungus)، ولا تقتصر عدوى المبيضات على الفم فقد تصيب أجزاء أخرى من جسم الإنسان، وعلى الرغم من إمكانيّة الإصابة بهذه العدوى في مختلف الفئات العُمريّة إلّا أنّها تكون أكثر شيوعاً لدى الأطفال، والأشخاص الذين يعانون من ضعف في الجهاز المناعيّ، وتظهر عدوى المبيضات الفموية على شكل تقرحات بيضاء بارزة قليلاً، وعادةً ما تظهر على اللسان أو الجزء الداخلي من الخدين.[٣]


الصداف

يظهر الصداف أو ما يُعرَف باللطاخ الأبيض (بالإنجليزية: Leukoplakia) على شكل بقع أو لطخاتٍ بيضاء سميكة على اللسان وبطانة الفم، ويُعدّ التدخين من أكثر العوامل المسببة للصداف، ومن الجدير بالذكر أنّ الحالات الخفيفة من الصداف الخفيف لا تستدعي القلق وتزول من تلقاء نفسها، أمّا بالنسبة للحالات الأكثر شدّة فقد تكون مرتبطةً بالإصابة بسرطان الفم والذي بدوره يستدعي الحصول على العلاج الفوريّ.[٤]


أمراض أخرى

هناك العديد من الأمراض والمشاكل الصحيّة الأخرى التي قد تصيب الفم، نذكر منها ما يأتي:[٥][٦]

  • رائحة الفم الكريهة، والتي قد تكون ناجمة عن سوء العناية بالفم وعدم تنظيف الأسنان ممّا يؤدي إلى تراكم بقايا الطعام بين الأسنان والذي بدوره يؤدي إلى تجمّع البكتيريا في الفم، ومن الأسباب الأخرى لرائحة الفم الكريهة: جفاف الفم، وتسوّس الأسنان، وأمراض اللثة.
  • مشاكل الأسنان واللثة.
  • جفاف الفم، والذي قد يكون ناجماً عن نقص كميّة اللعاب في الفم نتيجة تناول بعض الأدوية، أو بعض المشاكل الصحيّة.


المراجع

  1. "Cold Sores", medlineplus.gov, Retrieved 27-3-2019. Edited.
  2. "Canker sore", www.mayoclinic.org, Retrieved 27-3-2019. Edited.
  3. "Thrush", my.clevelandclinic.org, Retrieved 27-3-2019. Edited.
  4. "Leukoplakia: Causes, Symptoms, and Diagnosis", www.healthline.com, Retrieved 27-3-2019. Edited.
  5. "Mouth Disorders", medlineplus.gov, Retrieved 2-4-2019. Edited.
  6. "Bad Breath", medlineplus.gov, Retrieved 2-4-2019.
30 مشاهدة