أمراض الأسنان

كتابة - آخر تحديث: ٢١:٢٨ ، ٢٧ مايو ٢٠١٩
أمراض الأسنان

تسوُّس الأسنان

يحدُث تسوُّس الأسنان بسبب تراكم مادة البلاك على الأسنان واتّحادها مع السُّكريات وبقايا الطعام، مما يُكوُّن الأحماض التي تهاجم مينا الأسنان، ولمنع حدوث التسوّس يجب التقليل أو تجنب تناول الأطعمة والمشروبات الغنية بالسُّكريات، وتنظيف الأسنان يومياً بالفرشاة وباستخدام الخيط الطبي، ومراجعة الطبيب لعمل فحوصات دورية للأسنان.[١]


حساسية الأسنان

تحدُث حساسيَّة الأسنان بسبب عدّة عوامل، مثل: حدوث كسر في الأسنان، أو تلف طبقة المينا، أو تسوُّس الأسنان، ويشعر مُصاب حساسيَّة الأسنان بألم شديد عند تناوله الأطعمة الباردة أو السّاخنة، ويُمكن التقليل من حساسية الأسنان بالمحافظة على نظافة الفم، واستخدام معجون أسنان طبي يُوصي به الطبيب.[٢]


التهاب اللّثة

يُعد التهاب اللّثة من الأسباب الرئيسية لفقدان الأسنان عند البالغين، إذ يحدُث عادةً بعد سن الثّلاثين، وتتسبّب عدُّة عوامل منها: التدخين، والإصابة بمرض السُّكري، وجفاف الفم في حدوث الالتهاب، وتشمل أعراض التهاب اللَّثة رائحة الفم الكريهة، وتورُّم واحمرار ونزيف اللّثة، والشُّعور بألم عند مضغ الطعام.[١]


تصبُّغ الأسنان

يُسبب تناول بعض أنواع الأطعمة والأدوية، والتدخين حدوث تصبُّغات وبُقع على الأسنان، ولإزالة هذه التصبُّغات يمكن استخدام معجون أو غسول مبيَِّض للأسنان، أو يمكن اللجوء إلى طبيب الأسنان لإجراء التبييض في العيادة.[٣]


تآكل الأسنان

تحدث مشكلة تآكل الأسنان بسبب مهاجمة الأحماض لطبقة المينا، وتشمل أعراض تآكل الأسنان: الإصابة بحساسية الأسنان أو حدوث تكسُّر في الأسنان، وتُعد هذه المشكلة من المشاكل الشائعة التي يُمكن منعها بسهولةٍ.[١]


فرط عدد الأسنان

يمتلك معظم الأشخاص الطبيعيين عشرين سناً في مرحلة الطفولة، واثنين وثلاثين سناً في مرحلة البلوغ، ولكن في بعض الحالات النادرة يمتلك بعض الأشخاص عدداً زائداً من الأسنان، وتُعرف هذه الحالة بفرط عدد الأسنان (بالإنجليزية: Hyperdontia)، والتي يمكن أن تؤدي إلى حدوث تشقُّق في الحنك أو الإصابة بمتلازمة غاردنز (بالإنجليزية: Gardner’s Syndrome)، ويمكن علاج هذه الحالة بخلع الأسنان الزائدة، وتركيب التقويم.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Tammy Davenport , "What Are the Most Common Dental Problems?"، www.verywellhealth.com, Retrieved 4-4-2019. Edited.
  2. "Concerns", www.mouthhealthy.org, Retrieved 4-4-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "5 Tooth Problems", www.webmd.com,30-11-2018، Retrieved 9-5-2019. Edited.