أمراض بسبب القطط

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٦ ، ٢٢ أبريل ٢٠١٩
أمراض بسبب القطط

مرض خدش القط

قد يتسبب التماس المباشر مع القطط والتعرض للخدش، أو العض، أو اللعق فوق منطقة مجروحة بالإصابة بمرض خدش القطط (بالإنجليزية: Cat scratch disease) في حال إصابتها ببكتيريا البرتونيلة الهنسيلية (بالإنجليزية: Bartonella henselae)، وهو عدوى بكتيرية تنتشر عن طريق القطط، وقد تظهر الأعراض بعد فترة تتراوح بين 3-14 يوماً من الإصابة، وتتمثل باحمرار، وانتفاخ، وألم في منطقة الإصابة، وقد تكون مصحوبة بإفراز القيح في بعض الحالات، وتجدر الإشارة إلى أنّ بعض الأشخاص قد يعانون من أعراض أخرى مثل التعب، والحمّى، وضعف الشهية، وانتفاخ الغدد الليمفاويّة في المناطق القريبة من الإصابة.[١]


مرض المقوسات

يُعتبر داء المقوسات (بالإنجليزية: Toxoplasmosis) أحد الأمراض الطفيليّة الناجمة عن طفيليّ المقوسة الغوندية (بالإنجليزية: Toxoplasma gondii)، وتنتقل العدوى نتيجة تناول الأطعمة الملوثة ببراز القطط أو ملامسة الأسطح الملوثة به وعدم غسل اليدين عند تناول الطعام، أو عن طريق تناول اللحوم الملوثة وغير المطبوخة بشكلٍ جيد، ومن الجدير بالذكر أنّ الطفيليّ لا ينتقل عن طريق الجلد بل يجب ابتلاعه ليسبب المرض، وتجدر الإشارة إلى أنّ جهاز المناعة غالبًا ما يكون قادراً على القضاء على الطفيليّ دون تسبّبه بأيّ من المشاكل الصحيّة، أمّا في حال تسبّب الطفيليّ بداء المقوسات فتظهر الأعراض على هيئة آلام وتشنجات في العضلات وانتفاخ في الغدد، وفي الحالات المتقدمة يمكن أن يتسبّب بتلف في الأعضاء مثل الدماغ والعيون.[٢]


داء الكلب

ينتقل داء الكلب (بالإنجليزية: Rabies) للإنسان عن طريق التعرّض لعضة حيوان حامل لفيروس داء الكلب؛ وقد يكون الحيوان قطًّا أو كلبًا أو حتّى أحد القوارض، ليتسبب بالحمّى، والصداع، والضعف العام، وفي مراحل متقدمة من المرض قد يتسبّب بالهلوسة، والشلل التامّ أو الجزئيّ، والقلق النفسيّ، والأرق، وصعوبة البلع، وغالبًا ما يتسبب داء الكلب بالوفاة في غضون أيام من الإصابة؛ حيثُ يهاجم الفيروس الجهاز العصبيّ المركزيّ (بالإنجليزية: Central nervous system) للشخص المصاب.[٢]


مرض السعفة

يعتبر مرض السعفة (بالإنجليزية: Ringworm) أحد الأمراض الجلدية التي تنتقل عن طريق التلامس؛ إذ تسبّبه أحد أنواع الفطريات التي تنتقل من الحيوان للحيوان، ومن الحيوان للإنسان عن طريق اللمس، وتظهر أعراضه على هيئة طفح جلديّ متقرح، دائري الشكل ويسبّب الحكة، وقد لا تظهر أعراض واضحة على الحيوان أو القط المصاب في بعض الحالات.[٣]


داء العطائف

يُعرّف داء العطائف (بالإنجليزية: Campylobacteriosis) بأنّه عدوى بكتيريّة ناجمة عن ملامسة الأسطح الملوثة ببراز الكلاب والقطط المصابة بالعدوى، وتظهر أعراضه على هيئة إسهال، وآلام في البطن، وتشنجات، وحمّى، وغالباً ما تختفي هذه الأعراض في غضون أسبوع من الإصابة دون الحاجة للعلاج.[٣]


المراجع

  1. "Cat Scratch Disease (Bartonella henselae Infection)", www.medicinenet.com, 5/11/2016، Retrieved March 26, 2019. Edited.
  2. ^ أ ب Honor Whiteman (Wed 22 Apr 2015), "Pets: are you aware of the risks to human health?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved March 26, 2019. Edited.
  3. ^ أ ب "What Are the Diseases Your Pet Can Give You?", www.healthline.com,September 26, 2017، Retrieved March 26, 2019. Edited.