أنشطة لتنمية التآزر البصري الحركي

أنشطة لتنمية التآزر البصري الحركي

أنشطة لتنمية التآزر البصري الحركي

التآزر البصري الحركي (بالإنجليزية: Visual Motor Integration) هو تكامل بين الإدراك البصري والمهارات الحركية، وهو القدرة على أن يفسّر الشخص ما يراه من خلال المعالجة المرئية ثم اتخاذ إجراء حركي، ويعمل التآزر البصري الحركي على التنسيق بين العين واليد لإكمال المهام مثل الرسم أو التصميم أو نشاطات مختلفة،[١] ومن الأنشطة التي تنمي هذا التآزر الآتي:

نشاط تتبع الخطوط

يتضمن هذا النشاط وجود أشكالٍ على الورق مرسومةٍ بخطوط متقطعة، ويطلب من الطفل تتبع تلك الخطوط، ويقوم هذا النشاط بتنمية التآزر البصري الحركي، وتبدأ هذه الخطوط المتقطعة على شكل دائرة وخطوط حلزونية وهي أسهل الأشكال، ثم يأتي بعدها المربع والمستطيل،[٢]

فهما أكثر صعوبةً لأن الطفل يحتاج للتوقف عند الزوايا والانعطافات، ويليهم المثلثات، فهي ليست فقط خطوطًا أفقية ورأسية، بل أيضًا خطوط قطرية، ثم يمكن أن يتتبع الطفل أشكالًا أخرى أكثر تعقيدًا مثل النجوم.[٢]

نشاط قص الأشكال

يعمل نشاط القص بأشكالٍ محددة على تنمية التآزر البصري الحركي، فعلى الطفل رؤية الحدود التي يجب أن يقصها وأن يتحكم في يده حتى يلتزم بها، كما أنّه من الممكن أن يطلب من الطفل قص بعض المثلثات والمربعات والدوائر، ومن ثم إلصاقها على ورقةٍ لتكوين منزل، ليكون النشاط هادفًا بشكلٍ أكبر.[٢]

نشاط تتبع المتاهة

في كثيرٍ من كتب الألغاز أو ألعاب الهاتف توجد بعض المتاهات التي يطلب فيها من الطفل أن يختار المسار الصحيح الذي يجب أن يسير فيه الدب مثلًا ليصل إلى العسل، أو الطفل ليصل إلى بيته، ومن شأن هذا النشاط تنمية التآزر البصري الحركي، فهو يتحتم على الطفل أن يمشي في عينه في البداية على المسار لتحديد المسار الصحيح، ثم يحدده بالقلم.[٢]

نشاط تتبع الأنماط

وفي هذا النشاط يطلب من الطفل أن يتتبع نمطًا معينًا ويفهمه ويحاول إكماله، مثل أن يكون النمط عبارة عن رسم مربعٍ ثم مستطيل ثم دائرة وهكذا، ويجب على الطفل أن يعي هذا النمط من خلال البصر ثم إكماله من خلال الحركة.[٢]

نشاط علامة المصباح

وفي هذا النشاط يتم خفض الإضاءة ويتم استخدام مصباح يدوي للإضاءة على الحائط بنمطٍ عشوائي، ويجب على الطفل تتبع ضوء المصباح والركض باتجاهه ولمسه، وبهذا النشاط تعزز مهارة تتبع العين، هذا بالإضافة إلى ارتباطه بالحركة والنشاط.[٣]

نشاط الالتقاط

يمكن أن يمارس الأطفال الذين يعانون من مشكلةٍ في التنسيق بين اليد والعين هذا النشاط لتنمية هذه القدرة عندهم، ويكون النشاط بأن يرمي شخص الكرات باتجاهاتٍ مختلفة نحو الطفل، وعلى الطفل أن يحاول التقاط هذه الكرات عن طريق كيس أو سلة.[٣]

بالإضافة إلى أن هذا النشاط يعزز قدرة الطفل على تمييز مقدار الجهد والضغط اللازمين لرمي أو التقاط الأشياء المختلفة.[٣]

نشاط القفز

يطلب من الطفل في هذا النشاط القفز على الحبل أو على الترامبولين، وأثناء ذلك يتم رفع بعض الصور أو بطاقات الكلمات، ويطلب من الطفل قراءة أو رؤية ما في البطاقة أثناء ارتفاعه بالهواء لرؤية مدى تركيزه البصري أثناء الحركة.[٣]

المراجع

  1. TJ Smith (28/5/2019), "How to Improve Your Child’s Visual Motor Skills at Home", littlestepspt, Retrieved 3/2/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "Visual Motor Integration Activities", ot-mom-learning-activities, Retrieved 3/2/2022. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "ACTIVITIES FOR IMPROVING VISUAL MOTOR SKILLS IN KIDS", brainbalancecenters, Retrieved 3/2/2022. Edited.
12 مشاهدة
للأعلى للأسفل