أنواع أجسام النساء

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٣ ، ١٧ ديسمبر ٢٠١٥
أنواع أجسام النساء

أجسام النساء

تختلف مقاييس الجمال بين كلّ سيدة عن الأخرى، ولا تقف المعايير بين النحافة والسمنة والجسم الممتلئ، بل تتعداه لتحديد شكل جسم المرأة، فمن خلال النظر بالعين والمرآة يمكن أن ترى ما هو الشكل التقريبي لمنحنياتها، فمن خلال الدراسات تبين أنّ هناك ثمانية أشكال للجسم تنتمي إليها جيمع النساء في العالم، فما هي؟ وما هي الخصائص المميزة لكل منها؟


أنواع أجسام النساء

تتنوع أجسام النساء وتتخذ شكلاً من هذه الأشكال:

  • الساعة الرملية المثالية.
  • الساعة الرملية الممتلئة.
  • المثلث المقلوب.
  • المستطيل.
  • الإجاصة.
  • التفاحة.
  • النحيف عاموديّاً.


أبرز الخصائص لأشكال جسم المرأة

الساعة الرملية المثالية

تتمتع هذا المرأة بتناسق مثالي في جسدها ما بين الأكتاف والصدر والخصر والأرداف، فتتمتع بخصر نحيف وصدر بارز، وأرداف ممتلئة قليلاً، وأكتاف متناسقة مع حجمها، وهي الأوفر حظاً في الجمال والأناقة والتميّز والأكثر إثارةً ورغبةً من قبل الطرف الآخر، وللمحافظة على شكلك المثالي عليك بالمحافظة على غذائك المتوازن، المكوّن من الخضروات والفاكهة والبروتينات بشكل قليل مع ممارسة بعض التمارين اليوميّة البسيطة.


الساعة الرملية الممتلئة

لا تختلف هذه المرأة عن السابقة من حيث الجاذبيّة والإثارة، فهي تحمل جميع الصفات الرائعة والجذّابة، ولها حظ وفير في الأناقة، لكنّها ممتلئة قليلاً، ولكن بشكل متناسق، فنجد الأرداف والصدر ممتلئين مع تحديد واضح للخصر، ولا يوجد أيّ دهون مترهلة، فيُنصح باتّباع رياضة أكثر قوة وتحتاج في ذلك جهداً مضاعفاً للتخلّص من بعض الكيلوجرامات إذا رغبتْ في ذلك، وللمحافظة على ما هي عليه يجب الانتباه لطبيعة الأغذية والسعرات الحراريّة في الطعام مع ممارسة تمارين رياضية، لأنّها عُرضةً لخسارة شكلها المتناسق بأيّ لحظة إهمال.


المثلث المقلوب

المرأة التي تمتلك أكتافاً عريضة وصدراً كبيراً، ثم يبدأ الحجم بالتناقص تدريجيّاً أي مؤخرة وأرداف نحيلتين، يُطلق على جسدها المثلث المقلوب، وتُعاني هذه المرأة من ارتداء الملابس الضيّقة من الأعلى والأسفل، فهي لا تمتلك أيّ من معالم الأنوثة والجمال، لهذا من الأفضل أن تمارس التمارين الرياضيّة التي تجعلها تخسر الدهن المتراكم في الصدر، مع ممارسة التمارين التي تجعل لأردافها ومؤخّرتها حجماً أكبر، ويكون ذلك ضمن برامج متخصصة في الأندية الرياضة، لتجنّب حدوث أي خطأ في نوع التمارين أو الحصول على نتائج غير مرضية.


المستطيل

المرأة ذات الأرداف المنبسطة والخصر المعدوم غير الواضح والساقين النحيلتين والصدر الصغير، هي مواصفات المرأة التي تمتلك شكلاً مستطيلاً، وتفتقد لكل معالم الأنوثة والإثارة، وتحتاج للكثير من العمل والجهد لإظهار جمالها، وعليها ممارسة التمارين الرياضية التي تزيد من حجم الصدر والأرداف مع نحت الخصر، للحصول على معالم واضحة وتحتاج لمدة طويلة من المتابعة لظهور النتائج.


الإجاصة

هوالعكس تماماً للمثلث المقلوب، حيث إنّ المرأة تُلاحظ أن هناك تجمّعاً للدهن والوزن الزائد في منطقة الأرداف والمؤخّرة، ويقلّ كلما ارتفعت للأعلى، وفي هذه الحالة تحتاج لبعض التمارين مثل المشي ونطّ الحبل والركض والدراجة للتخلّص من هذه الدهون، والحصول على شكل مثالي وجذاب.


التفاحة

تعاني هذه المرأة من الشكل الضخم والممتلئ من جميع الاتجاهات في البطن والصدر والأرداف، ويُعدّ من الأجسام الأقل جمالاً وجاذبيّة، حيث إنّه يحتاج للكثير من العمل والجهد المتواصل للتقليل من حجم الدهون المتراكمة، ولاتّباع الحميات الغذائية القاسية التي تخلو من الدهون والنشويات مع ممارسة تمارين رياضيّة لشد البطن والأرداف، لتحظى بعد ذلك بجسم مثير.


النحيل عامودياً

لا تمتلك هذه المرأة أيّاً من معالم الأنوثة، فهي تمتلك صدراً صغيراً جداً وأكتافاً نحيفة وبطناً مسطحة وعريضة، ولا وجود للمؤخرة والأرداف والسيقان الممتلئة، صاحبة هذا الجسد بحاجة لبعض الوزن مع ممارسة تمارين رياضية لتوزيع الوزن، ويُفضّل تناول الأطعمة الدسمة الدهنية والنشويات، ولكن باعتدال مع القيام برياضة خفيفة لتناسق الجسم.