أنواع البكتيريا

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٥ ، ١٥ يناير ٢٠١٩
أنواع البكتيريا

أنواع البكتيريا

تتعدد أنواع البكتيريا المتعارف عليها عند علماء الأحياء، ومن أبرز أنواعها ما يأتي:[١]

البكتيريا المكورة

تتواجد البكتيريا المكورة (بالإنجليزية: Coccus bacteria) بشكل فردي، أو زوجي، أو على هيئة سلاسل، أو عناقيد وفقاً للظروف البيئية والبكتيرية المحيطة، مع العلم أنّ هذا النوع يتخذ شكلاً بيضوياً دائرياً، وقد يُسبب هذا النوع من البكتيريا الدمامل، أو التهاب السحايا، أو الالتهاب الرئوي، أو الحمى القرمزية.


البكتيريا العصوية

تأخذ البكتيريا العصوية (بالإنجليزية: Bacillus bacteria) شكل النقانق، وتتواجد منفرة أو على شكل سلاسل مترابطة، وقد تصل هذه البكتيريا إلى جسم الإنسان عن طريق تناول الطعام والشراب الملوثين، ويمكن أنْ تسبب هذه البكتيريا أمراضاً متعددة؛ مثل الإسهال، وهناك أنواع تصيب الجهاز التنفسي، وتسبب الخُنَّاق (الدفتيريا)، أو مرض الجمرة الخبيثة.


بكتيريا الضمة

تظهر بكتيريا الضمة (بالإنجليزية: Vibrio bacteria) بشكل حلزوني، أو على شكل الفاصلة في الكتابة، مع العلم أنّها تعيش في البيئات المائية، وتنتقل بحركة اندفاعية باستخدام سوط واحد، حيث يشبه الهيكل الخارجي لها شكل السوط، وتسبب هذه البكتيريا مرض الكوليرا.


البكتيريا الحلزونية

تتخذ البكتيريا الحلزونية (بالإنجليزية: Spirillum bacteria) شكلاً حلزونياً صلباً، وتُسبب هذه البكتيريا العديد من الأمراض التي تتناقل عن طريق الطعام، أو قد تُسبب الإسهال، أو التهاب وقرحة المعدة.


البكتيريا الملتوية

تتخذ البكتيريا الملتوية (بالإنجليزية: Spirochete bacteria) شكلاً دائرياً طويلاً، ورفيعاً، ومرناً، وعادة ما تتحرك بطريقة دائرية في الأنسجة المبطنة بالمخاط أو البيئات اللّزجة، ويسبب هذا النوع من البكتيريا مرض الزُهري، أو مرض اللايم (Lyme disease).


تصنيفات البكتيريا

تمّ تصنيف البكتيريا وفقاً لعدة أسس ومبادئ، وبالتالي يمكن ذكر تصنيفات البكتيريا على النحو الآتي:[٢]

حسب طبيعة جدار الخلايا

هناك ما يُدعى بـصبغة جرام (Gram stain) وهو عبارة عن فحص يستخدم في تحديد نوع البكتيريا من خلال الكشف عن تركيب الجدار المحيط بالبكتيريا.


حسب الشكل

هناك ثلاثة أشكال متعارف عليها للبكتيريا؛ أولها الشكل الدائري مثل البكتيريا المكورة (Coccus bacteria)، وهناك شكل آخر هو الشكل الاسطواني ومن الأمثلة عليه البكتيريا العصوية (Bacillus bacteria)، أمّا النوع الثالث هو الشكل الحلزوني مثل البكتيريا الحلزونية (Spirillum bacteria).


حسب التركيب الجيني

يعتمد على التقسيم على إدراج البكتيريا ضمن شجرة تسمى (شجرة العائلة) المعتمدة أساساً على العلاقة التطورية بين صنوف البكتيريا، وفي هذا التصنيف يلجأ المختصون إلى قراءة تركيب DNA أو RNA للبكتيريا.


تعريف البكتيريا

تُعرَّف البكتيريا على أنّها كائنات حية أحادية الخلية ذات تركيب معقد، مع احتوائها على طبقة واقية وقوية تعزز مقاومتها لخلايا الدم البيضاء في الجسم، ولا ترى البكتيريا بالعين المجردة وإنّما بأجهزة المجاهر المخبرية، وكما هو معروف أنّ البكتيريا تتواجد في كل مكان من حولنا، وحتى داخل أجسامنا، إذْ تستطيع العيش في مختلف الظروف الحياتية، ومختلف البيئات، ولا شك أنّها ليست ضارة بمجملها للإنسان، فهناك أنواع تُعدّ مهمة ومفيدة لنا.[٣]


المراجع

  1. LEANN MIKESH, PH.D., "5 Different Types of Bacteria"، www.livestrong.com, Retrieved 8-1-2019. Edited.
  2. Aparna Vidyasagar (23-7-2015), "What Are Bacteria?"، www.livescience.com, Retrieved 8-1-2019. Edited.
  3. Amber Erickson Gabbey (21-11-20136), "Bacteria"، www.healthline.com, Retrieved 8-1-2018. Edited.