أنواع الثوم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٣ ، ١٤ يناير ٢٠١٦
أنواع الثوم

الثوم

الثوم، من أشهر أنواع النباتات، وهو من النباتات العشبية، ثنائية الحول، التي تنتمي للفصيلة الثومية، ويوجد الثوم في جميع قارات العالم، وينمو على شكل رؤوس في التربة، وكل رأس يتكوّن من عدة فصوص مغلّفة بطبقة سيليلوزية، تحفظ الفصوص من الجفاف، ويمكن تناول الثوم بعدة أشكال، حيث يؤكل نيئاً، مخلوطاً مع لبن الزبادي، ومضافاً لأطباق السلطات، أو مطبوخاً، حيث تتم إضافته لأصناف الطعام المختلفة، حيث يطيّب نكهة الطعام، ويحتوي الثوم على الماء، والبروتين النباتي، والدهون والسكريات والألياف والسعرات الحراريّة، وكبريتيد الهيدروجين، والعديد من المضادات الحيويّة الطبيعية مثل الأليسين، وأكسيد النتريك.


أنواع الثوم

  • الثوم البلدي، وتنتشر زراعته في مصر، ويتميّز بلون قشوره البيضاء، وحجم رأسه الكبير، لكنه يتكوّن من عدد كبير من الفصوص، لذلك فإن حجم الفص يكون صغيراً، حيث يحتوي رأس الثوم الواحد على حوالي خمسين فصاً من الثوم.
  • الثوم اليبرودي، وسمّي بهذا الاسم نسبة لمنطقة في سوريا، تشتهر بزراعة هذا النوع من الثوم، واسمها يبرود.
  • الثوم الفرنسي، وهو الثوم الذي انتشرت زراعته في فرنسا.
  • الثوم الصيني، وتنتشر زراعته في الصين، ويمتاز بكبر حجم الفصوص.
  • الثوم الذكر، وهو من أنواع الثوم التي تختلف عن الثوم العادي بأنّ الثوم الذكر يحتوي على فص واحد فقط، بحجم كبير، ويحتوي على صفات دوائية وصحية علاجية مضاعفة أكثر من الثوم العادي.


فوائد الثوم

  • يقوّي القلب، ويفيد الشرايين.
  • يقلل ارتفاع ضغط الدم.
  • يمنع ترسب الدهون في جدران الأوعية الدمويّة، ويقلل من إصابتها بالتصلب.
  • يفتح الشهية.
  • يزيد من تدفّق الدم عبر جدران الأوعية الدموية، وينشّط الدورة الدموية.
  • يقلل احتمالية الإصابة بالجلطات.
  • يقلّل نسبة الكوليسترول الضار في الجسم.
  • يرفع مقاومة الجسم للتحسس، ومسبباته، ومن عوامل التأكسد.
  • يقي من الإصابة بالسرطان، خصوصاً سرطان القولون، وسرطان المعدة.
  • يحتوي على خصائص فعّالة في القضاء على الميكروبات والجراثيم ومسبّبات الأمراض.
  • يعزز مناعة الجسم بشكل كبير.
  • يحمي من الإصابة بمرض هشاشة العظام.
  • يؤخّر شيخوخة الجسم.
  • يفيد في علاج القروح والجروح ولدغات الحشرات، ويطهّرها، ويساعد في شفائها.
  • يقوّي بصيلات الشعر ويمنع تساقطه، ويمنحه النضارة والحيوية، ويمنع تقصفه.
  • يحسّن من عملية استقلاب عنصر الحديد في الجسم.
  • يُعتبر مصدراً مهمّاً لعنصر السيلينيوم، وعنصر الكبريت.
  • يطهّر القناة الهضمية من الطفيليات، ويطرد الديدان المعوية.
  • يحفز عملية حرق الدهون، وتخسيس وزن الجسم.
  • يهدئ أعصاب الجسم، ويقوّيها.
  • يقوي القدرة الجنسية عند الرجل، ويساعد على الانتصاب.
  • ينقي الكبد من السموم.