أهداف جامعة الدول العربية

كتابة - آخر تحديث: ٢٢:٤١ ، ٨ نوفمبر ٢٠١٨
أهداف جامعة الدول العربية

جامعة الدول العربية

بعد انقضاء العديد من المراحل، والمحطّات، نشأت جامعة الدول العربيّة؛ تلبيةً لرغبة الدول العربية، والدُّول الأجنبيّة المُحتلّة على السواء مع نهاية الحرب العالَميّة الثانية،[١] وهي تُعَدّ أقدم مُنظَّمة إقليميّة؛ حيث كان لظهور النظام العربيّ بعد تفكُّك الدولة العثمانيّة الدور البارز في اتّفاق الحكومات في اليمن، ومصر، والأردن، ولبنان، وسوريا، والعراق، والسعوديّة على تأسيس وحدة في ما بينها، ممّا أدّى إلى تكوين لجنة تحضيريّة للمؤتمر العربيّ العام، إذ عُقِد اجتماع في الإسكندريّة تمّ فيه إصدار وثيقة (بروتوكول الإسكندريّة)، والتي تتضمّن أهداف الجامعة، والمبادئ العامّة المُتعلِّقة بها، علماً بأنّ المُؤتمَر العامّ العربيّ كان قد انعقد بعد الاجتماع الذي تمّ عَقده في الإسكندريّة بمدّة تُقارب خمسة شهور، وبحضور الدُّول الأعضاء جميعها، ما عدا اليمن الذي وقّع على الميثاق في صنعاء عام 1945م، على الرغم من أنّه لم يشهد الاجتماع.[٢] وقد اهتمّت الجامعة بتوطيد الروابط والأواصر بين الدُّول الأعضاء، إضافة إلى الاهتمام بتنظيم الخُطط الأمنيّة، والاقتصاديّة، والسياسيّة، والثقافيّة، والاجتماعيّة، ومن الجدير بالذكر أنّ هناك عشرين مادّة يتضمّنها الميثاق، والتي تتعلَّق بأهداف الجامعة، وعلاقات الدُّول الأعضاء، وفي هذا المقال توضيحٌ لأبرز هذه الأهداف، والمبادئ.[٣] وممّا يجدر ذِكره أنّ الجامعة تأسّست في 22 آذار/مارس من عام 1945م، في مصر، حيث تكوَّنت من سبعة دُول تمّ ذِكرها سابقاً، وامتدَّت حتى أصبحت تضمُّ 22 دولة عربيّة مستقلة.[١]


أهداف جامعة الدول العربيّة

اشتمل ميثاق جامعة الدُّول العربيّة على العديد من المبادئ التي يمكن استخلاصها من خلال الموادّ التي ذُكِرت فيه، ومن أبرزها:[٤]

  • توطيد أواصر التعاون بين الدُّول الأعضاء حسب الأحوال، والأنظمة السائدة في كلّ دولة، وفي عدّة مجالات، منها: الثقافة، والصحّة، والشؤون الاجتماعيّة، والاقتصاد، والمواصلات.
  • توطيد الأواصر مع الدُّول العربيّة الأخرى.
  • منع استخدام العنف لإنهاء الخلافات بين الدُّول الأعضاء.
  • احترام السيادة الخاصّة بكلّ دولة من الدُّول الأعضاء، واحترام استقلالها.
  • توجيه الجهود نحو تأمين مستقبل الدُّول العربيّة، وكلّ ما فيه صلاحٌ لأحوالها.
  • تنظيم أحوال الدُّول العربيّة، والمصالح الخاصّة بها، إضافة إلى تنظيم الخُطَط السياسيّة المُتعلِّقة بها؛ بهدف الحفاظ على استقلالها.
  • إنشاء علاقات متينة مع المُنظَّمات الدوليّة.[٢]
  • الاهتمام بحِفظ أمن الدُّول العربيّة.[٥]
  • قمع العُدوان في سبيل تحقيق الأمن للدُّول العربيّة؛ حيث إنّه في حال وقوع أيّ اعتداء على دولة ما من الدُّول الأعضاء، فإنّ هذه الدولة تطلب انعقاد المجلس؛ لاتّخاذ الإجراءات الضروريّة؛ بهدف ردّ العدوان، فيصدر قرارٌ بالإجماع، وفي حال كانت إحدى الدُّول العربيّة هي التي مارست العُدوان، فإنّ رأيها لا يُؤخَذ به.[٥]


مبادئ جامعة الدُّول العربيّة

لجامعة الدُّول العربيّة مجموعة من المبادئ التي لا بُدّ أن تلتزم بها؛ في سبيل تحقيق أهدافها، ومن أبرزها:[٤]

  • تقرير حقّ المساواة بين الدُّول الأعضاء جميعها؛ حيث إنّ القرار الذي يتمّ اتّخاذه بالإجماع، يتمّ تطبيقه من قِبَل الدُّول جميعها، أمّا ما يتمّ اتّخاذه بتصويت الأكثريّة، فإنّ القرار يتمّ تطبيقه من قِبَل الدُّول التي وافقت عليه.
  • الالتزام بعدم التدخُّل في الشؤون الخاصّة بالدُّول الأعضاء.
  • الالتزام بالتعاوُن الاقتصاديّ، والتعاوُن المُشترَك في الدفاع.
  • التقيُّد بالمبادئ المُتعلِّقة بالأُمَم المُتَّحِدة.[٦]
  • الاهتمام بالتعاوُن المُتبادَل بين الدُّول الأعضاء.[٦]
  • حلّ الخلافات بين الدُّول الأعضاء سلميّاً دون اللجوء إلى القوّة.[٥]


الفروع الرئيسيّة لجامعة الدُّول العربيّة

من الجدير بالذكر أنّ لجامعة الدُّول العربيّة ثلاثة فروع رئيسيّة، هي:[٦]

  • مجلس الجامعة: حيث يهتمّ بتنفيذ الاتّفاقيات المُنعقِدة بين الدُّول الأعضاء، وإنهاء الخلافات بينها، وتعيين الأمين العام للجامعة -الذي يتمّ إقراره بأغلبيّة ثُلثي الدُّول الأعضاء-، وتأسيس النظام الداخليّ، وتعزيز سُبُل التعاوُن بين الدُّول العربيّة، والمُنظَّمات الدوليّة الخاصّة بحفظ الأمن، والسلام، وإقرار الميزانيّة الخاصّة بالجامعة، وغيرها، علماً بأنّ المجلس يضمّ عدّة لجانٍ فرعيّة تهتمّ بما يُحوّله إليها المجلس من مواضيع، فتُقدّم توصياتها الناتجة عن دراستها لهذه المواضيع، وهذه اللجان هي:
    • لجنة الشؤون القانونيّة.
    • لجنة الشؤون الاجتماعيّة، والثقافيّة.
    • لجنة الشؤون الماليّة، والإداريّة.
    • لجنة الشؤون السياسيّة.
    • لجنة الشؤون القانونيّة.
  • اللجان الفنّية الدائمة: حيث تتمثَّل وظيفتها بتحضير دراساتٍ مُتخصِّصة في الموضوعات التي يتمّ تحويلها إليها، كما أنّها تضع أسُس التعاون، وتهتمّ بصياغتها على هيئة اتّفاقيات تُرسلها إلى المجلس؛ للنظر فيها، وعَرْضها على الدُّول الأعضاء.
  • الأمانة العامّة: حيث تتمثّل مَهمّتها بتنظيم، وتسيير الأمور الماليّة، والإداريّة، والسياسيّة للجامعة، وهي تُمثّل الجهاز الإداريّ في الجامعة، حيث تتكوّن من كلٍّ من:
    • الأمين العامّ الذي يتمّ تعيينه لمدّة خمس سنوات، يمكنه تجديدها، علماً بأنّه لا يُمثّل أيّ دولة، ولا تكون مهامّه نابعة من أوامر أيّ دولة، كما أنّه يحظى برُتبة سفير.
    • الأُمناء المساعدين، حيث يحظَون برُتبة وزراء مُفوَّضين.
    • مجموعة من المُستشارين، والمُوظَّفين.


الأجهزة المُستحدَثة في جامعة الدُّول العربيّة

وردت في الميثاق عدّة أهداف، ومبادئ لا بُدّ من الالتزام بها، ومن ضمنها التعاوُن المُشترَك للدفاع عن الدُّول التي قد تتعرَّض للعدوان، إلّا أنّ الإجراءات لتحقيق ذلك لم يتمّ تحديدها، ولا بيان كيفيّتها، ممّا أفقدَ هذا الهدف مبدأ العمليّة في تنفيذه؛ ولذلك ظهرت الحاجة إلى إنشاء عدّة هيئات تتحدَّد مهمّتها في تنفيذ هذه الإجراءات التي تتعلَّق بإنهاء الخلافات بين الدُّول الأعضاء، وهي على النحو الآتي:[٦][٥]

  • الهيئات والأجهزة التي تتعلَّق بالأَمن العربيّ الجماعيّ، وهي كما يأتي:
    • مجلس الدفاع المُشترَك.
    • اللجنة العسكريّة الدائمة.
    • القيادة العربيّة المُوحَّدة.
    • الهيئة الاستشاريّة العسكريّة.
  • الهيئات والأجهزة التي تتعلَّق بالتعاوُن الاقتصاديّ، وهي كما يأتي:
    • المجالس الوزاريّة المُتخصِّصة، ومنها:
      • المجلس الخاصّ بوزراء الداخليّة العرب.
      • المجلس الخاصّ بوزراء التعليم العالي العرب.
      • المجلس الخاصّ بوزراء الصحّة العرب.
      • المجلس الخاصّ بوزراء الإعلام العرب.
      • المجلس الخاصّ بوزراء العَدل العرب.
    • المجلس الاقتصاديّ، ويضمّ أجهزة أخرى، هي:
      • المحكمة الإداريّة لجامعة الدُّول العربيّة.
      • مركز التنمية الصناعيّة للدُّول العربيّة.
      • معهد الغابات العربيّ.
      • هيئة استغلال مياه نهر الأردنّ، وروافده.


ومن الجدير بالذكر أنّ هناك العديد من المُنظَّمات التي أُنشِئت في جامعة الدُّول العربيّة، من بينها:[٦]

  • المُنظَّمة العربيّة للمُواصفات، والمقاييس.
  • اتّحاد البريد العربيّ.
  • المُنظَّمة العربيّة للتربية، والعلوم، والثقافة.
  • المُنظَّمة العربيّة للصحّة.
  • مُنظَّمة العمل العربيّة.


المراجع

  1. ^ أ ب نابي عبد القادر (2014/2015م)، دور جامعة الدول العربية في الحفاظ على السيادة الإقليمية للدول الأعضاء، تلمسان: وزارة التعليم العالي و البحث العلمي- جامعة أبي بكر بالقايد، صفحة 34،66،73،102،. بتصرّف.
  2. ^ أ ب عبدالرازق كرار عثمان (2005م)، جامعة الدول العربية ومحاولات الإصلاح، بالتركيز على المبادرات المقدمة في قمة تونس 2004م، الخرطوم: جامعة الخرطوم- كليّة الدراسات العليا، صفحة 12،14. بتصرّف.
  3. "نبذة عن نشأة وتطوُّر جامعة الدول العربية ومؤتمراتها المنعقدة على مستوى القمّة (1946-2008م)"، www.qatarconferences.org، اطّلع عليه بتاريخ 30-10-2018، صفحة 2. بتصرّف.
  4. ^ أ ب د. أنس الراهب (2014م)، جامعة الدول العربية: شرخ في جدار وطن، دمشق: وزارة الثقافة- الهيئة العامة السورية للكتاب، صفحة 48،49،59. بتصرّف.
  5. ^ أ ب ت ث فيسح نصيرة (2013-2014م)، جامعة الدول العربية ودورها في دعم القضية الفلسطينية 1945-1974م، بسكرة: وزارة التعليم العالي والبحث العلمي جامعة محمد خيضر، صفحة 20،21،23،33،34. بتصرّف.
  6. ^ أ ب ت ث ج محمد عبدالعاطي، "جامعة الدول العربية: المبادئ والأهداف"، www.aljazeera.net، اطّلع عليه بتاريخ 30-10-2018. بتصرّف.