أهمية الكهرباء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٧ ، ١٦ أكتوبر ٢٠١٨
أهمية الكهرباء

الكهرباء

هي شكل من أشكال الطاقة الناتجة عن حركة الجسيمات المشحونة، مثل الإلكترونات (الجسيمات ذات الشحنة السالبة) والبروتونات (الجسيمات ذات الشحنة الموجبة). على سبيل المثال تنتج الكهرباء السكونيّة من الاحتكاك، فعند تحرك مادة ما بعكس اتجاه مادةٍ أخرى، فإنها تنقل جسيمات مشحونة. قد تكون اللسعة المزعجة والشعلة التي قد نراها عندما نسحب قدمينا على السجادة ثمّ نلمس مقبضًا معدنيًا كهرباءَ سكونية، فيتم حينها انتقال الإلكترونات بين الجسم ومقبض الباب. إن استهلاك الكهرباء بشكل عام ينمو بشكل متزايد؛ لأنّ الكهرباء تستخدم بشكل كبير لأداء المهام التي كانت تتم في السابق باستخدام الفحم، والغاز الطبيعي، أو العضلات البشرية، مثل تصنيع الفولاذ، وتجميع السيارات وحلب الأبقار وغيرها، فيتم استخدام الكهرباء على نطاق واسع.[١]


أهميّة الكهرباء

المنازل

استخدام الكهرباء أساسي للطهي وتسخين المياه، حيث تعد هذه الاستخدامات الأكثر أهمية، كما تستخدم في الإضاءة والتنظيف والترفيه،[٢] وحين يتم الحديث عن الاستخدامات المنزلية للكهرباء، فتلك هي الاستخدامات الأساسيّة، لكن لا يقتصر الأمر عليها؛ فاستخدامها يشمل مشاهدة التلفاز، وغسل الملابس، والتدفئة، والاستحمام والعمل من المنزل على أجهزة الكمبيوتر وتشغيل الأجهزة الأخرى، بحيث تمثل الاستخدامات السكنية للطاقة ما يقارب أربعين في المئة من إجمالي استخدام الطاقة على مستوى العالم.[٣]


القطاع التجاري

يكون استخدام الكهرباء في القطاع التجاري مشتملاً على التدفئة والتبريد وإضاءة المباني والساحات التجارية، إضافةً للكهرباء المستخدمة من قبل الشركات والمراكز التجارية في جميع أنحاء المدن لأجهزة الكمبيوتر وأجهزة الفاكس، وآلات النسخ والطباعة، والمصاعد والأدراج الكهربائية أيضاً وغيرها الكثير.[٣]


القطاع الصناعي

يعتمد الاقتصاد على تجارة السلع، وتداول البضائع المصنعة في جميع أنحاء العالم. حيث يتم تصنيع هذه البضائع بواسطة آلات ضخمة ومصانع كبيرة، لذا فإنّ للكهرباء في الصناعة أهميةً كبيرة؛ لأن جميع الآلات تتطلب الكهرباء، ولا تنحصر أهمية الكهرباء هنا، حيث ساهمت بظهور الثورة الصناعية بسبب استخدام الكهرباء في الصناعات والمصانع بتقنياتٍ حديثة؛ ولأنّ تصنيع المنتجات أمر ضروري لتلبية مطالب المستهلكين، يتم التصنيع بشكلٍ أسرع وأكثر دقة.[٤]


المدن

تستخدم الكهرباء في إضاءة المدن في أنحاء العالم، بفعلها تضيء علامات الشوارع وإشارات التوقف، مما يمكنها من أداء عملها. أيضاً تستخدم في إنارة المصابيح واللافتات وشواخص المحلات التجارية وغيرها، عن طريق خطوط الكهرباء الممتدة من محطات توليد الطاقة المختلفة. إضافةً إلى الحاجة للكهرباء في أجهزة الاستشعار وأجهزة ضبط الوقت في إشارات المرور الضوئية، للسماح للسائقين بالوقوف والانتظار.[٥]


طرق توليد الكهرباء

  • التفاعلات الكيميائية، ومثال عليها البطاريات.
  • خلايا الوقود، وتقوم بأخذ الأكسجين والهيدروجين وإنتاج الكهرباء.
  • الطاقة الحرارية، عن طريق تحويل الطاقة الحرارية إلى طاقة كهربائية.
  • الطاقة المائية، باستخدام الماء الساقط والمتحرك لإنتاج الحركة التي تصبح مولداً كهربائياً.
  • الطاقة الشمسية، باستخدام الخلايا الكهروضوئية يتم إنتاج التيار الكهربائي، من مواد أشباه الموصلات المتعرضة لأشعة الشمس.
  • طاقة الرياح، يتم إنتاج الكهرباء باستخدام طواحين الهواء.[٦]


المراجع

  1. "Electricity", www.encyclopedia.com, Retrieved 16-5-2018. Edited.
  2. Lindsay Wilson (21-7-2013), "How do we use electricity?"، grist.org, Retrieved 16-5-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Jack Dawson (27-12-2015), "The Different Uses of Energy in our Daily lives"، www.renewableenergyworld.com, Retrieved 16-5-2018. Edited.
  4. "Importance of electricity", www.electrical4life.com, Retrieved 16-5-2018. Edited.
  5. Anya Meave, "The Uses of Electric Energy"، www.hunker.com, Retrieved 16-5-2018. Edited.
  6. M.W. , Jack Lampkin، "Power Generation"، edisontechcenter.org, Retrieved 16-5-2018. Edited.