أهمية الكهرباء لجميع جوانب الحياة

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٥٤ ، ٩ أبريل ٢٠١٧
أهمية الكهرباء لجميع جوانب الحياة

الكهرباء

تعتبر الطاقة الكهربائية من أهم مصادر الطاقة التي لا يمكن للإنسان الاستغناء عنها، حيث تعتمد معظم مناحي حياته عليها، ويعود الفضل في اكتشافها إلى العالم الإنجليزي توماس أديسون، وتعرف بنها عملية تدفق للشحنات الكهربائية، وما ينتج عنها من تأثيرات مختلفة، ويمكن توليدها من العديد من المصادر الطبيعية، مثل: البترول، والفحم، وقوة الرياح، والمياه، بحيث تتحول هذه المصادر إلى طاقة كهربائية يمكن استخدامها في الكثير من الجوانب الحياتية.


أهمية الكهرباء لجميع جوانب الحياة

الاستخدام المنزلي

سهلت الكهرباء حياة الإنسان من خلال مجموعة من الأجهزة، والأدوات المنزلية التي تعتمد في تشغيلها على الطاقة الكهربائية؛ مثل: أجهزة التبريد، والتكييف والمراوح، وأجهزة التدفئة، والفرن الكهربائي، بالإضافة إلى تشغيلها لكثير من أجهزة الترفيه؛ كالتلفاز، والحاسوب، والراديو، كما أنها تستخدم في شحن أجهزة الهواتف النقالة.


استخدام الكهرباء في الإنارة

تعتبر الإضاءة أول تطبيق من تطبيقات الطاقة الكهربائية بعد أن اكتشف توماس أديسون المصباح الكهربائي في القرن التاسع عشر، حيث إنها تنير البيوت، والشوارع، والمرافق التعليمية، والصحية، والترفيهية.


ثورة في عالم الاتصال

أصبح الاتصال بأي طرف في العالم لا يستغرق سوى دقائق معدودة، وعلى الرغم من اكتشاف الألياف البصرية، وتقنيات الاتصال اللاسلكية إلا أن الكهرباء لا تزال المشغل الرئيسي لعملية الاتصال.


مجال المواصلات

تعتمد المواصلات بشكل رئيسي على الطاقة الكهربائية، حيث إنها تحرك عربات المترو، وعربات الترام، والقطارات الكهربائية، بالإضافة إلى استخدام الكهرباء في السيارات من خلال الشرارة الكهربائية التي تستخدم لقدح الوقود الذي يشغل المحرك في السيارة، كما أن الكثير من أجهزة التحكم في السفن والطائرات تعتمد بشكل أساسي على التيار الكهربائي.


المجال الصناعي

تعتبر الكهرباء مصدر الطاقة الأساسي الذي يُشغل الكثير من المصانع، حيث إنها تستخدم لتشغيل المعدات، والأشرطة الناقلة في خطوط تجميع المنتجات، كما تستخدم في إدارة محركات الروافع المستخدمة في عمليات البناء، ورفع المصاعد، والأدراج الكهربائية في الشركات، والمولات التجارية.


المجال الطبي

لا يمكن الاستغناء عن الطاقة الكهربائية في المجال الطبي، فهي تشغل الكثير من الأجهزة الطبية التي ساعدت الأطباء على القيام بدورهم، كما أنها وفرت سُبل الراحة والشفاء للمرضى، بالإضافة إلى تشخيصها للكثير من الأمراض التي لايمكن الكشف عنها إلا بواسطة الأجهزة الكهربائية، واستطاع العلماء تطوير أجهزة تعمل على الكهرباء لها القدرة على الكشف عن أجزاء الداخلية لجسم الإنسان.


المجالات العلمية المختلفة

من المجالات العلمية التي تُستخدم فيها الكهرباء العلوم الحياتيّة التي تستخدم المجاهر الإلكترونية لدراسة الأجزاء المختلفة للخلايا، وكذلك علم الفيزياء الذي يستخدم عجلات الجسيمات التي تدار بواسطة الكهرباء لفحص تركيب الذرات، كما يعتمد علم الفلك على التلسكوبات التي تُشغل بواسطة الكهرباء، وذلك لمراقبة حركة المجرات، والكواكب، والنجوم، والظواهر الكونية المختلفة.