أهمية تعلم اللغة الفرنسية

تُصنف اللغة الفرنسية ضمن اللغات اللاتينية، وهي مشتقة من اللاتينية العامية (بالإنجليزية: Vulgar Latin)، وقد أصدر ملك فرنسا فرانسوا الأول عام 1539 قرارًا باتخاذ اللغة الرسمية كلغة رسمية للحكم آنذاك.[١] وإنّ لتعلم اللغة الفرنسية فوائد جمة، من أبرزها أنّها من اللغات المهمة في عالم الأعمال، كما أنها واحدة من أهم عشرة تخصصات تستقطب فرص عمل وأجورًا عالية.[٢]


ما هي أهمية تعلم اللغة الفرنسية؟

لا تقتصر أهمية تعلم اللغة الفرنسية على جانب واحد؛ حيث أنها تشمل عدة جوانب، كالعمل والتواصل والدراسة وغيرها الكثير، وتاليًا تفصيل لكل واحدة منها:


أهمية تعلم اللغة الفرنسية من أجل التواصل

وعن أهميتها في هذا الجانب:[٣]

  • إلى جانب اللغة الإنجليزية، تُعد اللغة الفرنسية اللغة الوحيدة المستخدمة للتواصل في جميع القارات الخمس؛ حيث هناك أكثر من 220 مليون شخص يستخدمونها في قارات العالم، كما يبلغ عدد المتحدثين الأصليين لها قرابة 76 مليون شخص.[٤]
  • تعتبر اللغة الفرنسية إحدى لغات العالم الرئيسية المعتمدة للتواصل على المستوى الدولي.
  • اللغة الفرنسية هي ثاني أكثر اللغات تعلمًا بعد اللغة الإنجليزية، وهي سادس اللغات انتشارًا على الصعيد العالمي.
  • تُصنف اللغة الفرنسية على أنها اللغة الثانية التي يتم تدريسها عالميًا بعد اللغة الإنجليزية.

أهمية تعلم اللغة الفرنسية من أجل العمل

وعن أهميتها في هذا الجانب:[٣][٤]

  • يساعد إتقان اللغة الفرنسية إلى جانب الإنجليزية في العثور على وظيفة في الشركات متعددة الجنسيات التي تعتمد الفرنسية كلغة عمل.
  • من الأمثلة على قطاعات العمل التي تستخدم فيها اللغة الفرنسية: تجارة التجزئة، والسيارات، والطيران، والاتصالات، والرعاية الصحية، وتكنولوجيا المعلومات.
  • تعتمد كثير من الدول ذات الاقتصادات الكبرى اللغة الفرنسية في أعمالها، مثل كندا، والتي هي دولة ثنائية اللغة، ويتحتم عليها بناءً على هذا استخدام كل من الفرنسية والإنجليزية عند استيراد جميع المنتجات. أيضًا، يعد الاتحاد الأوروبي ثاني أكبر كتلة تجارية في العالم، ويعترف بالفرنسية كواحدة من لغاته الرسمية.[٥]

أهمية تعلم اللغة الفرنسية من أجل التعليم

وعن أهميتها في هذا الجانب:

  • يساعد إتقان اللغة الفرنسية على تعلم لغات أخرى؛ فهي بمثابة أساس للغات اللاتينية (بالإنجليزية: Romance languages)، والتي تشمل اللغات: الإسبانية، والإيطالية، والبرتغالية، والرومانية.[٣]
  • إنّ قرابة 40%-50% من مفردات اللغة الإنجليزية مأخوذة من اللغة الفرنسية؛ لهذا فإن تعلم الفرنسية يساعد في تعلم اللغة الإنجليزية أيضًا.[٣][٥]
  • يفتح تعلم اللغة الفرنسية فرصًا من أجل الدراسة في الجامعات والكليات في فرنسا، والتي تُصنف ضمن أفضل المؤسسات التعليمية في العالم وأوروبا.[٦]

أهمية تعلم اللغة الفرنسية من أجل السياحة

وعن أهميتها في هذا الجانب:

  • تعتبر فرنسا وجهة عالمية للسياحة، ويزورها أكثر من 87 مليون سائح سنويًا، ويضفي تعلم اللغة الفرنسية متعةً عند زيارة مدينة باريس والمناطق الأخرى في فرنسا،[٦] كما يساعد ذلك في الاطلاع عن كثب على الثقافة وأسلوب الحياة في فرنسا.[٣]
  • لا يقتصر استخدام اللغة الفرنسية فقط على فرنسا؛ حيث يمكن الاستفادة منها عند زيارة الدول غير الناطقة بالإنجليزية والتي يجري فيها تداول الفرنسية كلغة رسمية أو لغة ثانية، مثل: الجزائر، والمغرب، وتونس، والكونغو، وساحل العاج، والسنغال.[٥][٤]

أهمية تعلم اللغة الفرنسية في العلاقات الدولية

وعن أهميتها في هذا الجانب:[٦][٣]

  • إنّ إتقان اللغة الفرنسية مهم للأشخاص الراغبين في الحصول على وظائف في المنظمات الدولية.
  • تعتمد كثير من المنظمات والجهات الدولية اللغة الفرنسية كلغة عمل ولغة رسمية.
  • تشمل المنظمات والجهات الدولية التي تعتمد اللغة الفرنسية: الأمم المتحدة (بالإنجليزية: United Nations)، والاتحاد الأوروبي (بالإنجليزية: European Union)، واليونسكو (بالإنجليزية: UNESCO)، ومنظمة حلف شمال الأطلسي (بالإنجليزية: NATO)، واللجنة الدولية الأولمبية (بالإنجليزية: International Olympic Committee)، واللجنة الدولية للصليب الأحمر (بالإنجليزية: International Red Cross)، والمحاكم الدولية.
  • تعد اللغة الفرنسية اللغة الرسمية للمدن الثلاث التي تقع فيها مؤسسات ومقرات الاتحاد الأوروبي، وهي: ستراسبورغ، وبروكسل، ولوكسمبورغ.

أسباب أخرى تبرز أهمية تعلم اللغة الفرنسية

من أهم هذه الأسباب:

  • سهولة الفرنسية: إنّ اللغة الفرنسية لغة سهلة التعلم، ويمكن لكل من الصغار والكبار تعلمها بطرق عديدة.[٦]
  • تحفيز التفكير والإبداع: يساعد تعلم اللغة الفرنسية على تعزيز مهارات الفرد في مجال التفكير النقدي والإبداعي، بالإضافة لغيرهما من المهارات الحياتية.[٥]
  • لغة الثقافة والتنوير: تعد الفرنسية لغة المبادئ العليا التي دعا إليها فلاسفة عصر التنوير في القرن الثامن عشر، وقد ساعدت اللغة الفرنسية على نشر الأفكار المتعلقة بحقوق الإنسان في جميع أرجاء العالم.[٣]

المراجع

  1. "FRENCH LANGUAGE FACTS", languagecoursesuk, Retrieved 10/1/2022. Edited.
  2. "WHY STUDY FRENCH?", french.as.virginia, Retrieved 10/1/2022. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ "17 good reasons to learn French", nz.ambafrance, Retrieved 10/1/2022. Edited.
  4. ^ أ ب ت "7 Reasons To Learn French: Why Is It Important To Study It?", global-exam, Retrieved 10/1/2022. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث "10 Reasons to Learn French", modernlanguages.catholic, Retrieved 10/1/2022. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث "10 good reasons to learn French", diplomatie, Retrieved 10/1/2022. Edited.
4 مشاهدة
للأعلى للأسفل