أورام الثدي الحميدة

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٨ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
أورام الثدي الحميدة

أورام الثدي الحميدة

يتمّ الكشف أحياناً عن وجود كُتَل متكوّنه في الثدي أثناء القيام بفحص ذاتي له، أو في حالة الخضوع لتصوير الثدي الشّعاعى كجزء من الفحص الروتيني، والتي تعدّ من المشاكل الشائعة جدّاً بين النّساء، حيث تظهر كُتَل الثدي على شكل انتفاخ، أو أجزاء أكثر سماكة، غالباً ما تكون أوراماً حميدة غير سرطانية.[١]


أعراض أورام الثدي الحميدة

يترافق مع ظهور أورام الثدي الحميدة مجموعه من الأعراض الأخرى، ومنها:[١]

  • حدوث تغيُّر في موقع الحلمة أو شكلها.
  • زيادة سُمك بعض الأجزاء وظهور كُتلة في الثدي.
  • الشعور بألم مستمرّ في جزء واحد من الثدي، أو في الإبط.
  • ملاحظة تنقير أو تجعّد الجلد المُغطي للثّدي أو احمراره.
  • خروج إفرازات من إحدى حلمات الثدي، أو من كليهما معاً.
  • حدوث تغيير في شكل أو حجم الثدي.
  • ظهور طفح جلدي حول حلمة الثدي.


أنواع أورام الثدي الحميدة

هناك أنواع مختلفة من الأورام الحميدة التي قد تظهر على الثّدي، يمكن إجمال بعضاً منها على النحو الآتي:[٢]

  • الورم الغدّي (بالإنجليزية: Adenoma)، ومن أكثرها شيوعاً الورم الغدي اللّيفي (بالإنجليزية: Fibroadenomas)، أمّا الورم الغدي فهو عبارة عن نموّ غير طبيعي في النسيج الغدّي في الثّدي.
  • النَخَر الدُهْنِيّ (بالإنجليزية: Fat necrosis)؛ يظهر النخر الدّهني نتيجة تعرُّض النسيج الدّهني في الثدي للضرر والتلف، والذي قد يُثير الألم عند المرأة أحياناً.
  • ورم شحمي (بالإنجليزية: Lipoma)؛ وهو ورم دهني حميد يظهر في الثدي، لا يُسبّب الألم للمرأة.
  • كيس الثدي (بالإنجليزية: Breast cyst)؛ وهو عبارة عن كيس ممْلوء بالسّائل، يظهر في الثدي.
  • الورم الحليمي القنوي (بالإنجليزية: Intraductal papillomas)؛ فالورم الحليمي القنوي هو عبارة عن زوائد شبيهه بالثآليل، تنمو في قنوات الثدي.
  • الخُراج أو خُراجَة (بالإنجليزية: Abscess)؛ عادةً ما يتكوّن الخراج في الثّدي نتيجة الإصابة بعدوى بكتيريّة، ويحدث غالباً عند المرأة المُرضع.


تشخيص أورام الثدي الحميدة

يمكن تشخيص أورام الثدي الحميدة باتّباع عدّة طرق، يُمكن ذكر بعضاً منها في ما يأتي:[٣]

  • فحص إفرازات حلمة الثدي تحت المجهر.
  • تصوير الثدي بالأمواج فوق الصوتيّة، أو إجراء تصوير الثدي الشّعاعى.
  • أخذ التاريخ المرضي للمُصاب.
  • فحص الثدي، والتأكد من حدوث أيْ تغيير في الثدي، أو ظهور كتلة فيه.
  • خزعة التوضيع التجسيمي.
  • أخذ خزعة عن طريق الشفط بإبرة دقيقة.
  • أخذ خزعه استئصاليّة مفتوحه.


المراجع

  1. ^ أ ب "Benign breast lumps", www.bupa.co.uk, Retrieved 21-3-2019. Edited.
  2. Christian Nordqvist, "What are breast lumps?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 21-3-2019. Edited.
  3. "Benign Breast Disease", my.clevelandclinic.org, Retrieved 21-3-2019. Edited.