أورام القولون الحميدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤١ ، ١٤ مايو ٢٠١٩

أورام القولون الحميدة

تعرف أورام القولون الحميدة بأنها مجموعة من الخلايا غير السرطانيّة التي لا تُشكِّل خطراً على الحياة ولا تنتشر إلى أجزاء الجسم الأخرى.[١]


أعراض أورام القولون الحميدة

تظهر العديد من الأعراض المصاحبة للإصابة بورم القولون الحميد، ونذكر بعض منها في ما يأتي:[٢]

  • المعاناة من سلس البول.
  • الشعور بألم في البطن.
  • الإصابة بنزيف في المستقيم.
  • حدوث تغيرات في حركة الأمعاء.
  • الإصابة بالإمساك.


أنواع أورام القولون الحميدة

تتضمَّن أنواع الأورام الحميدة في القولون ما يأتي:[١]

  • سلائل القولون: وهي النوع الاكثر شيوعاً من أورام القولون الحميدة، وتمتاز غالبأ بصغر حجمها ووجودها عند الأشخاص المصابين بأمراض التهاب الأمعاء، مثل: التهاب القولون التقرحي.
  • الورم الشحميّ: والذي يمكن أن يتشكل في أي مكان في الجسم، ويحوي خلايا دهنية، وغالباً لا يقوم الأطباء بإزالة هذا النوع من الأورام إلا في حال تسببت بأعراض نتيجة كبر حجمها، مثل: انسداد الأمعاء.
  • الورم العيبي: والذي يتكون نتيجة النمو المفرط للخلايا الطبيعية، وغالباً لا يتسبب بظهور أية أعراض، كما يمكن أن يتواجد هذا النوع في أماكن أخرى غير القولون كالمستقيم.


أورام القولون السرطانيّة

تبدأ معظم حالات أورام القولون السرطانيّة كسلائل حميدة، ومع مرور الوقت يُمكن أن تتحول بعض هذه السلائل الورميّة إلى سرطانات في القولون، ولهذا يجب على المريض إجراء اختبارات الفحص المنتظمة للمساعدة على الوقاية من سرطان القولون من خلال الكشف المُبكِّر للسلائل الورميّة، وإزالتها قبل أن تتطوَّر لتُصبح سرطاناً.[٣] و تتضمَّن أعراض وعلامات أورام القولون السرطانيّة ما يأتي:[٣]

  • الشعور المُستمرّ بعدم الراحة، والألم في البطن؛ نتيجة انبعاث غازات، أو حدوث تشنُّجات في البطن.
  • الشعور بأنَّ الأمعاء لا تفرغ تماماً.
  • ضعف، وإعياء في الجسم.
  • فقدان الوزن غير المُبرَّر.


المراجع

  1. ^ أ ب "Non-cancerous tumours of the colon and rectum", www.cancer.ca, Retrieved 14-4-2019. Edited.
  2. "Benign tumors of the colon and rectum", www.medstarwashington.org, Retrieved 14-4-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Colon cancer", www.mayoclinic.org, Retrieved 14-4-2019. Edited.