أين تعيش الزرافة

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٣ ، ١٦ أبريل ٢٠١٨
أين تعيش الزرافة

مكان عيش الزرافة

تعيش الزرافة في جميع أنحاء قارة أفريقيا في مناطق السافانا، وفي الغابات شبه القاحلة والمفتوحة، والتي تحتوي على أشجار وشُجيرات متناثرة،[١] وفي الأراضي العشبية، ومن البلدان التي تتواجد فيها الزرافة: النيجر، وزيمبابوي، وكينيا، وتشاد، والكاميرون، وزامبيا، وأنجولا، وتنزانيا، وجنوب أفريقيا، وناميبيا، وبوتسوانا، وأوغندا.[٢]


طعام الزرافة

تعتبر الزرافة من الحيوانات آكلة الأعشاب، وهي تأكل النّباتات الكثيفة والخشبية، وتقضي معظم وقتها في الأكل؛ حيث تصل كمية الطعام الذي تتناوله خلال اليوم إلى 45 كغ، وغالباً ما تتغذى على أوراق الأشجار والشجيرات وبراعمها،[٢] ويعتبر نبات الأكاسيا من النباتات المفضلة لدى الزرافة، وتعتمد الزرافة على طول قامتها، وطول لسانها الذي يبلغ حوالي 53 سم، للوصول إلى رؤوس الأشجار والنباتات التي لا تستطيع جميع الحيوانات الأخرى الوصول إليها،[٣] ويمكنها أن تبقى لعدة أسابيع دون شرب الماء، فهي تحصل على الرطوبة من النباتات التي تتناولها.[١]


وصف شكل الزرافة

تُعد الزرافة أطول الحيوانات الثديية البرية في العالم، وهي تتميز بطول ساقيها ورقبتها اللذين يبلغ طولهما حوالي 1.83م، كما أنّها تمتلك رأساً على شكل مثلث يقع في أعلاه قرنان يغطيهم الشعر، وعادةً يتراوح طول الزرافة الناضجة بين (4.27-5.79)م، وتزن حوالي (795.5-1273) كغ، وجسمها مغطى بجلد عليه بقع بنية وسوداء اللون، ويفصل بينهما اللون البني الفاتح.[٢]


لدى الزرافة طريقة فريدة من نوعها في المشي؛ فعندما تتحرك تُحرّك ساقيها على جانب واحد من الجسم، ثم تحرّك كلا الساقين على الجانب الآخر، وقد تصل أقصى سرعة لها إلى 55 كم/الساعة، كما أن الزرافة لا يمكن لرقبتها أن تصل الأرض أثناء وقوفها؛ لذلك تضطر إلى فرد أرجلها الأمامية، أو الركوع للوصول إلى الأرض لشرب الماء.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب Alina Bradford (8-9-2017), "Giraffe Facts & Photos"، www.livescience.com, Retrieved 2-4-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث James Karuga (17-1-2018), "Giraffe Facts - Animals Of Africa"، www.worldatlas.com, Retrieved 2-4-2018. Edited.
  3. "Giraffe", www.nationalgeographic.com, Retrieved 2-4-2018. Edited.