أين تقع أنجولا

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٨ ، ١٥ مارس ٢٠١٥
أين تقع أنجولا

مقدمة

أنغولا أو الجمهورية الأنغولية كما يطلق عليها بصفة رسمية، هي دولة تقع في القارة الأفريقية، وتحديداً إلى الجنوب من وسطها، حيث تقع هذه الدولة على الحدود مع نامبيا، ونامبيا تقع على وجه التحديد جنوب أنغولا، أما إلى الشمال من أنغولا فهناك الكونغو، في حين تقع زامبيا إلى الشرق، أما المحيط الأطلسي فهو الذي يحدها من الجهة الغربية.


عاصمة أنغولا

عاصمة أنغولا هي لواندا، أما اللغة الرسمية فيها فهي اللغة البرتغالية، في الوقت الذي تعترف فيه هذه الدولة بالعديد من اللغات الأخرى منها الشوكوية، والكونغولية، والكمبوندوية والأمبوندوية. نظام الحكم في دولة الجمهورية الأنغولية هو نظام حكم جمهوري. استقلت أنغولا عن البرتغال في الحادي عشر من شهر نوفمبر من العام 1975 من الميلاد. تقدر مساحة أنغولا بحوالي 200 ألف كيلو متراً مربعاً، أما عدد سكانها فيقدر تقريباً بحوالي 13 مليون وفقاً لتقديرات العام 2001 ميلادية. عملة أنغولا هي الكوانزا.


الشعب الأنغولي

يتكون الشعب الأنغولي من البانتو، والبانتو هم القبائل الأفريقية التي هاجرت إلى الأرض الأنغولية واستقرت فيها، ومن ضمن هذه القبائل قبيلة أوفيمبوندو والتي يشكل عدد أفرادها حوالي 37 % من إجمالي الشعب الأنغولي، وهناك قبيلة الكيمبوند والتي يشكل عدد أفرادها ما نسبته حوالي 25 % من إجمالي عدد سكان أنغولا، أما قبيلة الباكو فنسبة أفرادها وصلت إلى 13 %، وهناك تواجد لقبائل أخرى حيث شكلت نسبتهم حوالي 22 % تقريباً من إجمالي عدد السكان. هناك في أنغولا تواجد لما نسبته تقريباً حوالي 1 % من الأوروبيين، كما أن هناك تواجد يقدر بـ 2 % من الموتسيكو، والموتسيكو هم الخليط ما بين كل من الأفارقة والأوروبيين.


الديانة الأكثر والأوسع انتشاراً على الأراضي الأنغولية

الديانة الأكثر والأوسع انتشاراً على الأراضي الأنغولية هي الديانة المسيحية الكاثوليكية، حيث تقدر نسبة من يعتنقون هذه الديانة بحوالي 55 % من إجمالي عدد السكان، أما نسبة المسيحيين البروتستانت فتقدر تقريباً بنحو 10 %، في حين تقدر نسبة المسيحيين التابعين للكنائس الإنجيلية البرازيلية بحوالي 5 % من الإجمالي، وأخيراً فإن نسبة الطوائف المسيحية الأفريقية في هذه الدولة تقدر تقريباً بحوالي 25 % من عدد السكان الإجمالي. هناك جزء من سكان الجمهورية الأنغولية ممن يمارسون ديانات محلية وهناك قسم أيضاً ممن يعتنقون الديانة الإسلامية، وهم أقلية حيث يقدر عددهم بحوالي 90 ألفاً فقط، وهناك تواجد ضئيل جداً من الملحدين الأنغوليين. تشكل الزراعة ما نسبته حوالي 42 % من إجمالي الدخل في أنغولا.

676 مشاهدة