أين تقع البتراء

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٧ ، ١٦ مارس ٢٠١٩
أين تقع البتراء

موقع مدينة البتراء

يمكن وصف موقع مدينة البتراء الشهيرة على النحو الآتي:[١]

  • جغرافيّاً: تقع مدينة البتراء النبطيّة على بُعد 260كم جنوب العاصمة الأردنيّة عمّان، وعلى بُعد 133كم شمال مدينة العقبة، وهيَ بذلك تحتلُّ موقعاً استراتيجيّاً للتجارة القديمة؛ لكونها واقعة على طريق الجنوب، والشمال المُؤدّي من مصر، وشبه الجزيرة العربيّة، إلى مدينة دمشق، وقد امتدّت المدينة قديماً إلى مناطق كبيرة، بحيث شملت مناطق شرق الأردنّ، ومناطق من جنوب بلاد الشام، ومن شبه جزيرة سيناء، والمناطق الشماليّة الغربيّة لشبه الجزيرة العربيّة، كما امتدّت إلى جنوب سوريا لتحتلّ أجزاء من منطقة حوران.
  • فلكيّاً: يمكن وصف الموقع الفلكيّ لمدينة البتراء بوقوعها على دائرة العَرض (30,333333)، وعلى خطّ الطول (35,433333).[٢]
  • سُبل الوصول إليها: يمكن الوصول إلى مدينة البتراء -بَرّاً- من مدينة عمّان عَبر الطريق الصحراويّ، حيث تحتاج الرحلة إلى ما يقارب 3 ساعات، أو يمكن التوجُّه إليها من خلال طريق الدوّار السابع في مدينة عمّان، واتِّخاذ طريق الملوك السريع؛ للوصول إلى المدينة خلال 5 ساعات.[٣]


وصف مُوجَز لمدينة البتراء

تُوصَف البتراء التي يُطلَق عليها اسم (المدينة المفقودة) بأنّها مدينة منحوتة في الصخر الرمليّ الأحمر، وهيَ مُمتَدّة على مساحة تُقارب 261,71كم2، حيث يمكن للزائر الوصول إليها عبرَ شقّ صخريّ طبيعيّ يتمثَّل بطريق مُتعرِّج يُطلَق عليه اسم (السِّيق).[٤]


ومن الجدير بالذكر أنّ المدينة تحتوي على عدد من المعابد، وعدد من القبور، من أشهرها: المقابر الملكيّة، والقبر الكورنثيّ، كما أنّه مُلحَقٌ بالمدينة نظام مائيّ عبقريّ، يتمثّل بقنوات المياه، والخزّانات المائيّة التي تدلّ على مدى التطوُّر في الهندسة المائيّة التي توصّل إليها الأنباط آنذاك، بالإضافة إلى وجود دير ضخم يعود تاريخه إلى الألفيّة الأولى، علماً بأنّ المدينة تمّ ضمُّها إلى قائمة التراث العالَميّ التابعة لليونسكو عام 1985م؛ لكونها أحد أشهر المواقع الأثريّة في العالَم.[٤]


نبذة تاريخيّة عن البتراء

يعود تاريخ بناء مدينة البتراء إلى القرن 4ق.م، وذلك على يد السكّان الأصليّين من الأنباط الذينَ كانوا يسكنون جنوب غرب الأردنّ، حيث اتَّخذوا من المدينة مركزاً تجاريّاً لهم، وفي عام 312ق.م هاجمَ اليونانيّون المدينة، إلّا أنّ التضاريس الجبليّة المحيطة بالبتراء شكَّلت حماية طبيعيّة للمدينة، فاستطاعَ الأنباط ردّ الهجوم عنها. ثمّ جاء الرومان الذين هاجموا المدينة عام 106م، واستطاعوا ضَمّها إلى الإمبراطوريّة الرومانيّة، علماً بأنّ نفوذهم في المدينة استمرَّ مدّة 250 سنة إلى أن تعرّضت لزلزال في منتصف القرن 4م؛ فتدمّرت معظم مبانيها، واحتلّها البيزنطيّون، وسكنوها مدّة 300 سنة.[٥]


المراجع

  1. Yazan Safwan (2011), Interpretation and Presentation of Nabataeans Innovative Technologies: Case Study Petra/Jordan, Germany: Brandenburg University of Technology Cottbus, Page 13. Edited.
  2. "Petra: Jordan ", geographic.org, Retrieved 15-3-2019. Edited.
  3. Jordan Tourism Board (2006), Jordan Visitor Guide, Page 33. Edited.
  4. ^ أ ب "Petra", whc.unesco.org, Retrieved 28-2-2019. Edited.
  5. "Petra", www.history.com,25-1-2018، Retrieved 28-2-2019. Edited.