أين تقع الرئتين في جسم الإنسان

أين تقع الرئتين في جسم الإنسان

موقع الرئتَين في جسم الإنسان

تقع الرئتان في منطقة الصَّدر في جسم الإنسان، وتُعتبران مركز الجهاز التنفُّسيّ فيه، وتُشبهان المخروط المقلوب في الصَّدر، وتتميَّز الرئة بأنَّها تتكوَّن من جزئين؛ الرئة اليُمنى التي تتكوَّن من ثلاثة فصوص، والرئة اليُسرى التي تتكوَّن من فصَّين فقط؛ وذلك لتوفير حيِّز للقلب، وتُعتبَر الرئة مُهمَّة جدّاً للجسم، حيث تحتاج كلُّ خليّة في جسم الإنسان إلى الأكسجين للبقاء على قيد الحياة، كما يحتاج الجسم للتخلُّص من غاز ثاني أكسيد الكربون الناتج من الخلايا خلال العمليّات اليوميّة في الجسم، وتتبادل الرئة هذه الغازات في كلِّ مرَّة يتنفَّس فيها الإنسان.[١]


حقائق حول الرئتَين

تُوجَد بعض الحقائق المُتعلِّقة بالرئتَين، ومنها ما يأتي:[٢]

  • يُمكن المحافظة على صحَّة الرئتَين عبر الالتزام بالإجراءات الوقائيّة، ونمط الحياة الصحِّي.
  • يُعتبَر تدخين التبغ أكثر الأسباب الخاصَّة بالمشاكل التي تُصيب الرئة.
  • تُؤدِّي الرئتان عدداً من الوظائف في الجسم، ومنها تنظيم مستويات الحموضة في الجسم.
  • يختلف حجم الرئة اليُمنى عن حجم الرئة اليُسرى، كما أنَّهما تختلفان بالشكل؛ حيث تُعتبَر الرئة اليُسرى أصغر بمقدار قليل من الرئة اليُمنى، كما أنَّها تمتلك سعة أقل من الرئة اليُمنى.


أمراض الرئة

يُمكن أن تتعرَّض الرئة للعديد من الأمراض، والحالات الصحِّية، ومنها ما يأتي:[٣]

  • الاسترواح الصدريّ.
  • التهاب رئويّ لا نمطيّ حادّ.
  • الانصمام الرئويّ.
  • ارتفاع ضغط الدم الرئويّ.
  • السُّعال الديكي.
  • الإنفلونزا.
  • التهاب فرط التحسُّس الرئويّ.
  • مرض الرئة الخلاليّ.
  • التليُّف الكيسي.
  • الورام العضليّ الأملس الوعائيّ اللمفيّ.
  • توسُّع القصبات.
  • مرض التهاب الجنبة.
  • مرض الانصباب الجنبيّ.
  • متلازمة نقص التهوية البدانيّ.
  • سرطان الرئة.
  • متلازمة الضائقة التنفُّسيّة الحادَّة.
  • مرض السل.
  • الساركويد.
  • التليُّف الرئويّ.
  • التهاب الشُّعب الهوائيّة الحادّ.
  • الربو.
  • الالتهاب الرئويّ.
  • التهاب الشُّعب الهوائيّة المُزمن.
  • النفاخ الرئويّ.
  • الانسداد الرئويّ المُزمن.


المراجع

  1. Noreen Iftikhar, MD (14-12-2018), "Breathtaking Lungs: Their Function and Anatomy"، www.healthline.com, Retrieved 21-3-2019. Edited.
  2. Tim Newman (27-6-2018), "What do the lungs do, and how do they function?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 21-3-2019. Edited.
  3. Matthew Hoffman, MD, "Picture of the Lungs"، www.webmd.com, Retrieved 21-3-2019. Edited.
43 مشاهدة
للأعلى للأسفل