أين تقع جبال أجا وسلمى

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٩ ، ١٠ سبتمبر ٢٠١٨
أين تقع جبال أجا وسلمى

الموقع الجغرافيّ لجبال أجا وسلمى

تقع جبال أجا في الجهة الغربيّة من مدينة حائل، وتُلاقي هذه الجبال المدينة، وتمتد من الجزء الشماليّ الشرقيّ إلى الجزء الجنوبيّ الغربيّ لمسافة قدرها 40 كيلومتراً، ويبلغ عمقها 30 كيلومتراً، بينما يقع جبل سلمى على بُعد مسافة قدرها 100 كيلومتر عن الجزء الجنوبيّ الشرقيّ لسلسلة جبال أجا، ويجدر بالذكر أنَّ تسمية أجا وسلمى اقترنت بالجبال منذ عصور ما قبل الإسلام وحتّى الوقت الحالي.[١]


أسطورة جبال أجا وسلمى

نُسج حول سلسلة جبال أجا وسلمى أسطورة، والتي تم تناقلها بين سكان مدينة حائل لمئات السنوات،[١] ويُروى أنَّ أجا كان رجلاً من إحدى القبائل، وكان يُحبُّ فتاة تُدعى سلمى، ولكنَّ الأعراف القبليّة والأهل حالت دون زواجهما، ومات كل واحد منهما في جبل،[٢] واستطاع أفراد القبيلتين قتل أجا وسلمى في موقع مدينة حائل، حيث يتم صلب أجا على الجبل الغربيّ، وصلب سلمى على الجبل الشرقيّ،[١] وبالتالي مات كل واحد منهما في جبل، وعليه كانت تسمية جبال أجا وسلمى.[٢]


ميزات جبال أجا وسلمى

تتميز جبال أجا وسلمى بميزات عديدة، ومنها ما يلي:[٣]

  • تُعتبر من أشهر السلاسل الجبليّة في مدينة حائل.
  • تُسمّى هذه الجبال بجبل شمر نسبة إلى قبيلة عريقة كانت تعيش هناك، ويُذكر أنَّها كانت تُسمّى قديماً بجبال طي، ولا تزال هذه الأسماء مُستعملة إلى الوقت الحالي.
  • تحتوي الجبال على الآبار، وعدد من الينابيع.
  • تنمو مزارع النخيل والذرة حول السلسلة الجبليّة، ويقوم البدو بالاعتناء بها.
  • تُعدُّ صخور جبل سلمى صخوراً من الجراني ذات لون رماديّ، وتُغطي هذه الصخور عدد من الشجيرات البريّة.
  • تتميز جبال أجا بصخورها الصماء والضخمة، والتي ترتفع عن السهول الرمليّة المتواجدة في مُحيطها.[١]
  • تحتوي المنطقة على مُسطحات خضراء، وهواء نقي، وآثار حائل، وقصر حاتم الطائيّ، والعديد من الفوهات البركانيّة العملاقة التي لا شبيه لها.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "قصة العشق الأزلية .. بين جبلي (أجا وسلمى)"، www.albiladdaily.com، 27-12-2014، اطّلع عليه بتاريخ 6-9-2018. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت "بالصور.. "أجا وسلمى" يرويان قصص حائل"، www.sabq.org، اطّلع عليه بتاريخ 10-9-2018. بتصرّف.
  3. سعود المطيري، "(أجا وسلمى ) قصة عاشقين خلد اسميهما أشهر جبال نجد ."، www.alriyadh.com، اطّلع عليه بتاريخ 6-9-2018. بتصرّف.