أين تقع ستوكهولم

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٤٧ ، ١٥ مارس ٢٠١٥
أين تقع ستوكهولم

مقدمة

ستوكهولم هي العاصمة الرسمية للملكة السويدية، وهي المدينة الأكبر والأهم فيها. تقع مدينة ستوكهولم في السويد، على المجمع المعروف باسم مجمع بحر البلطيق وبحيرة مالارين. تتوزع مدينة ستوكهولم على 14 جزيرة منفصلة إلا أنها تتصل مع بعضها البعض عن طريق الجسور، وهذه الجزر هي جزء رئيسي من أرخبيل ستوكهولم. يقع مركز المدينة في الخليج المعروف باسم ريدارف. كما أن هذه المدينة تطل على بحر البلطيق. تقدر مساحة مدينة ستوكهولم بحوالي 377 كيلو متراً مربعاً تقريباً، أما تعدادها السكاني فيقدر تقريباً بحوالي 886 ألف كيلو متراً مربعاً. تعتبر ستوكهولم وبسبب طبيعتها الجغرافية المميزة واحدة من أجمل المدن في العالم كله. حيث تقدر مساحة الممرات المائية التي تتخلل هذه المدينة بحوالي 30 % تقريباً من إجمالي مساحتها، أما بالنسبة للمساحات الخضراء والمتنزهات فتشكل هذه المساحات ما نسبته حوالي 30 % تقريباً من مساحة ستوكهولم الكلية.


يقطن حوالي 22 % من مواطني وسكان السويد في ستوكهولم. هناك تواجد للعديد من اللغات في ستوكهولم منها اللغة السويدية والإنجليزية والفنلندية، بالإضافة إلى العديد من اللغات الأخرى والتي منها العربية والسريانية والبوسنية والتركية والإسبانية والهولندية والفارسية والصربية والكرواتية.


الأهمية الاقتصادية لستوكهولم

في العصور الوسطى كان لمدينة ستوكهولم أثر وأهمية اقتصادية كبيرة جداً، وذلك بسبب العلاقات الكبيرة والمتبادلة مع الهانز وتحديداً مدينة لوبك. تم تتويج كريستيان الثاني في العام 1520 من الميلاد كملك على كل من النرويج والدانمارك، والذي قام بدوره بقتل أعضاء الحزب الوطني السويدي. بعدها تحررت السويد من هذه السيطرة ومن ثم استلم غوستاف فازا الأول ملك السويد، والذي بدوره طور من مدينة ستوكهولم وجعلها القلب للمملكة السويدية.وفي العام 1634 ميلادية، صارت تسوكهولم هي العاصمة الرسمية للمملكة السويدية. وفي ذلك الوقت كانت ستوكهولم ذات أهمية وتطور من الناحية الثقافية وبشكل كبير جداً، إلى أن بدأت الثورة الصناعية في أواخر القرن العشرين.


المنشآت العلمية في ستوكهولم

هناك العديد من الأماكن والمنشآت العلمية في ستوكهولم منها جامعة ستوكهولم بالإضافة إلى المكتبة الملكية والأكاديمية السويدية هذا عدا عن جمعية نوبل ومدرسة الفنون الجميلة والمعهد الملكي للتكنولوجيا.


يذكر أن مملكة السويد هي واحدة من أهم الدول الأوروبية، وهي جزء لا يتجزأ من المملكة الاسكندنافية، كما وترتبط هذه الدولة في حدود برية مع كل من فنلندا والنرويج، كما وترتبط السويد بحدود بحرية مع الدانمارك وبولندا وألمانيا من جهتها الجنوبية، وترتبط مع كل من روسيا وليتوانيا وإستونيا ولاتفيا من الجهة الشرقية.