أين تقع ليتوانيا

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:١١ ، ٢٠ يونيو ٢٠١٧
أين تقع ليتوانيا

موقع ليتوانيا

تعد ليتوانيا أكبر دول البلطيق الثلاث، وإحدى جمهوريات الاتحاد السوفياتي السابق، وقد انضمّت إلى الاتحاد الأوروبي في عام 2004م، حيث تحدها لاتفيا من الشمال، وروسيا البيضاء من الجنوب والشرق، وبولندا من الجنوب الغربي، وإقليم كالينينغراد الروسي وبحر البلطيق من الغرب، كما يبلغ طول ساحلها حوالي 100كم، ويقع 38كم منه مباشرةً على بحر البلطيق، بينما الباقي تُشكله بحيرة كورسيو التي يفصلها شريط ضيق عن البحر، وفي هذا المقال سنعرفكم عليها.


دولة ليتوانيا

أنهار ليتوانيا

تحتوي على نهر نيموناس، الذي تستخدم بعض أجزائه للملاحة النهرية، وتعد تضاريسها سهلية بشكل عام، إلا أنها تحتوي على بعض الهضاب في الغرب والشرق، والتي لا يتعدى علوها 300م، حيث تعتبر هضبة جوزابينس أعلى نقطة في ليتوانيا، حيث يصل ارتفاعها إلى 292م، ولا بدّ من الإشارة إلى أنّ 30% من مساحتها مغطّاة بالغابات والبحيرات.


مناخ ليتوانيا

يتميّز مناخ ليتوانيا بأنّه خليط من المناخ الساحلي والقاري، وتعرف فصولها بكونها معتدلة وممطرة على مدار العام، علماً بأنّ العاصمة فيلنيوس تقع على بعد عدّة كيلومترات من نقطة الوسط الجغرافي في أوروبا.


سكان ليتوانيا

يعد حوالي 83.5% من سكان البلاد من الأصل اليلتواني، حيث يتحدّثون اللغة الليتوانية، وتحتوي على بعض الأقليات الأخرى، أهمّها الروسية، حيث تمثل نسبة 6%، والبولندية التي تمثل نسبة 6%، والروسية البيضاء التي تمثل نسبة 1.5%.


ديانة ليتوانيا

تعد الديانة الكاثوليكية هي الديانة السائدة في البلاد، وتضم غيرها من أتباع الديانات، مثل أتباع الديانات الأرثوذكسية البروتستانتينية، والديانة اليهودية، والديانة الإسلامية.


الأعياد و العطلات الرسمية في ليتوانيا

تحتفل ليتوانيا ببعض العطل الرسمية، وهي: رأس السنة الميلادية في الأول من يناير، ويوم إعادة تأسيس الجمهورية في السادس من فبراير، ويوم الاستقلال عن الاتحاد السوفياتي في الحادي عشر من مارس، وعيد الفصح، وعيد العمال في الأول منمايو، وعيد تنصيب الملك في السادس من يوليو، وعيد انتقال مريم العذراء في الخامس عشر من أغسطس، وعيد جميع القديسين في الأول من نوفمبر، وعيد الميلاد المجيد في 25-26 من ديسمبر.


تاريخ ليتوانيا

توسعت ليتوانيا في القرن الخامس عشر حتى وصلت حدودها إلى البحر الأسود وموسكو، حيث شكلت ليتوانيا وبولندا اتحادياً اسمياً في عام 1384م، والذي استمرّ لمدّة أربعة قرون من الزمن، ثم دخلت البلاد في عام 1795م تحت السيطرة الروسية، كما احتلها الألمان في عام 1915م أثناء الحرب العالمية الأولى، وفي عام 1918م تم إعلان استقلالها، وقد اعترف الاتحاد السوفياتي بها في عام 1920م، وأُعلن قيام جمهورية برلمانية فيها.


انضمت ليتوانيا إلى دول البلطيق الثلاث إلى عصبة الأمم المتحدة في عام 1921م، ثم تمّ احتلها الاتحاد السوفياتي عام 1940م أثناء الحرب العالمية الثانية بعد نشوب الحرب بين كلّ من ألمانيا والاتحاد السوفياتي، وبقيت جزءاً من التاريخ السوفياتي حتى عام 1988م، وعام 1990م، وعندما بدأ الاتحاد السوفياتي بالانهيار تزايدت الأصوات المطالبة باستقلال البلاد، فتم إعلان استقلالها في عام 1990م، إلا أن الاتحاد السوفياتي رفض هذا الأمر في البداية، وأرسل قوات عسكرية سوفياتية لفرض السيطرة، فتزايدت الضغوطات الدولية، وتم الاعترف بالجمهورية الجديدة في العام التالي، ولا بدّ من الإشارة إلى أنّها انضمت إلى الأمم المتحدة في عام 1991م، وإلى الاتحاد الأوروبي في عام 2004م.


النظام السياسي في ليتوانيا

يعد الرئيس هو أعلى منصب سياسي في البلاد، حيث يتم انتخابه مباشرةً كل خمس سنوات، كما أنّه يشغل منصب القائد العام للقوات المسلحة، ويقوم رئيس البلاد بتعيين رئيس الوزراء بعد موافقة البرلمان عليه، ولا بدّ من الإشارة إلى دور البرلمان في تشكيل الحكومة، حيث يعيّن عدداً من الموظفين المدنيين، والقضاة، ولدى البرلمان الليتواني عدد من الأعضاء، حيث يصل إلى 141 عضواً يتم انتخابهم كل أربعة سنوات.