أين توجد حديقة الأسماك

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥٧ ، ٣١ أغسطس ٢٠١٥
أين توجد حديقة الأسماك

موقع حديقة الأسماك

تقع حديقة الأسماك أو ما تعرف بحديقة الجبلاية في منطقة الزمالك في مدينة القاهرة المصرية، وقد أمر الخديوي إسماعيل بإنشائها عام 1867م، وهي تعدّ من أفضل الحدائق التي بنيت في عصر الخديوي، وتبلغ مساحتها قرابة تسعة فدادين ونصف الفدان، وكانت تشرف عليها إدارة حديقة الحيوان في الجيزة عام 1902، وتحتوي على ما يزيد عن 33 صنفاً من الأسماك البحريّة النيليّة التي تتواجد في حوالي 24 حوضاً أعد خصيصاً لاحتوائها، وقد افتتحت هذه الحديقة بشكل رسمي في نوفمبر من عام 1902، لكنها أغلقت لسنوات طويلة بغية تجديدها وإصلاح التالف منها من قبل جهاتٍ علمية وهندسيّة متميّزة من وزارة الزراعة المصريّة، ثم أعيد فتحها مجدداً عام 1983م.


تمتاز حديقة الأسماك المصرية بتصميمها الرائع الجميل، الذي استخدم في بنائها الطين الأسوانيّ المخلوط بالرمل الأحمر ومادّة تدعى الأسروميل، إضافة إلى الطوب العادي وبعض الأدوات الداعمة التي تأخذ شكل خياشيم الأسماك ممّا يجعل مظهر الجبلاية يشبه السمكة تماماً .


محتويات الحديقة من الداخل

تبدأ نفاصيل الحديقة من البوابة الرئيسية لها والتي تكون على شكل فتحتين واحدة للدخول والأخرى للخروج، كلٌ منها يكون على شكل خياشيم الأسماك، يليها منطقة البهو، وعلى جانب كلّ فتحة زعنفتان تؤدّيان إلى الممرات الأربعة التي توزّع إلى كلّ مناطق الحديقة، أمّا عن تصميم الجبلاية من الداخل فهو يكون على شكل تجاويف عميقة داخل شعبٍ مرجانية قابعة في أعماق البحر، أمّا سقوف الممرّات فيتحرّك بها الهواء على شكل أمواجٍ بحرية رائعة المنظر تتجول بين الكهوف العميقة.


تفصل الممرات الأربعة بين مجموعة من الأراضي الخضراء التي تحتوي على العديد من الأشجار الجميلة والنادرة في البلاد التي تمّ نقلها خصيصاً من مدغشقر وتايلاند وأستراليا التي تشتهر بغاباتها الشاسعة المليئة بالأشجار الفريدة والمميزة، كما أن المصممين أبدعوا في تسليط الأضواء الملوّنة على الأماكن المظلمة بأسلوب مميّز ولافت.


تضمّ الحديقة في الوقت الحالي أكثر من 49 حوضاً للأسماك النادرة والمتنوّعة منها الأسماك النيلية والبحرية وأصناف ملونة من سمك الزينة التي تمنح الأحواض جمالاً فاتناً مع انعكاسات الشمس عليها عبر فتحات علويّة، وتحتوي الحديقة أيضاً على قسم لعرض الأسماك المحنطة، وقسم آخر فيه عدد من السلاحف والزواحف البحرية التي تتجمّع في أعماق المستنقعات، إضافة إلى حوضٍ كبير في بداية الحديقة يحوي الأسماك المفترسة مثل سمك القرش وسمك الخنزير، كما تحوي الحديقة مفرخاً رئيساً للأسماك وصوبتين لتعقيم ومعالجة المياه اللازمة لعيش الأسماك.