أين توجد هضبة التبت

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٠ ، ١١ أكتوبر ٢٠١٥
أين توجد هضبة التبت

هضبة التبت

هضبة التبت موجودة في الصين، وتعرف باسم القطب الثالث للكرة الأرضية و سقف العالم، يتجاوز معدل ارتفاع تلك الهضبة أربعة آلاف متراً فوق مستوى سطح البجر، ويعلوها ما يزيد عن خمسين قمةً شاهقة، غزت الصين هضبة التبت وفرضت سيطرتها عليها عام ألفٍ وتسعمائةٍ وخمسين، حيث سعت منذ ذلك الوقت إلى إضفاء الشرعية على هذا الحكم وذلك وفق معاهدة تتكون من سبعة عشر بنداً وقعت بعد عامٍ واحد من سيطرتها على الهضبة، وتعد هضبة التبت ذات الغالبية البوذية، إحدى المناطق الذاتية الحكم، حيث يمارس فيها الحكم الذاتي القومي، حيث تعتبر أن قوميتها من قوامها، تقع المنطقة ذاتية الحكم فيها على المنطقة الحدودية إلى الجنوب الغربي من الصين، وجنوب غرب هضبة تشينغهاي.


حدود التبت

تحد التبت من الجهة الشمالية منطقة شينغيانغ الذاتية الحكم ومقاطعة تشينغهاي، وإلى الشرق منها مقاطعة سيتشوان، وإلى الجنوب الشرقي منها مقاطعة يونتان، وتحدها من الجنوب دول الهند وبهودان وسيكيم ونيبال و ميانيمار. تبلغ إجمالي مساحة التبت أكثر من ألفٍ ومائتان وعشرين ألف كيلومترٍ مربع.


تضاريس هضبة التبت

تتكون هضبة التبت من عددٍ من السلاسل الجبليّة المصطفة في صفوفٍ تمتد من الشرق باتجاه الغرب، حيث تقع معظم تلك السلاسل في الحدود الواقعة بين الهند والصين ونيبال، ويبلغ إجمالي طولها ألفين وأربعمائة كيلومتراً، والعرض يصل إلى ثلاثمائة كيلومتر، ويبلغ متوسط الارتفاع لها عن مستوى سطح البحر إلى أكثر من ستة آلاف متر.


التنوع الجغرافي في منطقة التبت جعلها تتفرد ببيئةٍ جغرافية متميزة ومناظر خلابة، انعكس هذا الأمر على الثقافة المتميزة التي سادت المنطقة، وتعتبر هضبة التبت هضبةً ثلجيةً، يمتاز أبناؤها بالشجاعة والإقدام، يشتهرون بالرقص والغناء ومن هنا جاءت تسميتها ببحر الغناء والرقص، وأكثر ما يجذب السياح إلى التبت هي عادات المنطقة وتقاليدها، بالإضافة إلى مناطقها الغنية والرائعة، التي هي عبارة عن تقاليدٍ وقيم أكثر من كونها ذات طبيعةٍ خلابة.


(لاسا) العاصمة

لاسا المدينة التاريخية العريقة هي عاصمة التبت، كان عدد سكانها في خمسينيات القرن الماضي لا يتجاوز العشرين نسمة، وكانت مساحتها لا تتجاوز الثلاثة كيلومتراتٍ مربعة، أما الآن فقد أضحت مدينةً كبيرة تحيط بها المناظر الخلابة، ويسودها طابع محلي تقليدي فريد، تبلغ مساحة لاسا الآن حوالي أربعاً وخمسين كيلومتراً مربعاً، وتحتوي المدينة على كافة الأنشطة الأساسية. قامت الحكومة الصينية باستثمار مبالغ باهظة لإقامة خطٍ لسكة حديدٍ تربط بين شنغهاي والتبت فوق الهضبة (سقف العالم)، وسيصل طول هذا الخط بعد الإنشاء ألفٍ وتسعمائةٍ وستٍ وخمسين كيلومتراً، وبهذا سيصبح أطول وأعلى خط لسكة حديدٍ منشأة على نطاق العالم سيقام فوق هضبة التبت.